ما هو التسويق الفيروسي

كلّ ما تريد معرفته عن التسويق الفيروسي 

التسويق الفيروسي Viral Campaigns يساعدك في الوصول إلى الآلاف من المتابعين والمعجبين الجدد، تعرّف في هذه المقالة على:

1- تعريف التسويق الفيروسي

2- كيفية نجاح حملة التسويق الفيروسي

3- مزايا حملات التسويق الفيروسي

4- أمثلة عن أشهر الحملات التسويقية الفيروسية

ما هي حملة التسويق الفيروسي

التسويق الفيروسي هو عندما ينشئ شخص ما فيديو أو محتوى مرئي يلقّى صدى لدى جمهوره المستهدف، وتتم مشاركة هذا المحتوى لدرجة أنّه ينتشر بسرعة.

وعندما تنتشر حملات تسويقية على نطاق واسع، يمكن أن تزيد مبيعات الشركة ومشاركتها والوعي بالعلامة التجاريّة بشكل كبير.

“لقد ركض ذات مرّة في ماراثون لأنّه صادفه في طريقه. أسماك القرش لديها أسبوع مخصّص له. يرفض البعوض أن يعضّه بدافع الاحترام البحت “.

هل سمعت عنه من قبل؟ نعم، إنّه:

“الرجل الأكثر إثارة للاهتمام في العالم” – شخصية خياليّة تشرب بيرة Dos Equis وتؤدّي دور البطولة في الإعلانات التجاريّة الفيروسيّة للشركة.

الإعلانات التجاريّة – التي تجعلنا نضحك في كلّ مرّة – عبارة عن إعلان جزئي، وجزء كوميدي مسرحي ذات موضوع موحد، لذلك يعرف المعجبون دائماً متى يشاهدون إعلان Dos Equis.

تستهدف الشركة جمهورها من شاربي البيرة بطريقة جذّابة ومبتكرة مع روح الدعابة من خلال التلفزيون ووسائل التواصل الاجتماعيّ ويوتيوب.

وقد خلقت الحملة المميزة العديد من المعجبين حول العالم حيث ساعدوا في نشرها عبر منصّات متعدّدة، لدرجة أنّ الناس حتّى يرتدون مثل ملابس الشخصيّة الرئيسيّة للإعلان في عيد الهالوين.

ربما لم تكن Dos Equis متأكدة بنسبة 100٪ من أنّ حملتها ستنطلق بالطريقة التي فعلت بها، ولكن كانت لديها فكرة جيّدة عن شعبيّتها المحتملة.

وبالمثل، لا توجد طريقة مضمونة لضمان انتشار المحتوى الخاص بك على نطاق واسع، ولكن هناك بعض الخطوات التي يمكنك اتخاذها لمنح حملتك التسويقيّة أفضل فرصة للنجاح.

اقرأ أيضاً: ما هو التسويق الالكتروني .. الدليل الشامل للتسويق الرقمي

كيفية نجاح حملة التسويق الفيروسي

يأمل العديد من المسوّقين أن تنتشر الحملة بسرعة – الأمر الذي يعني أن الحملة مُعتَرَف بها ومقبولة على نطاق واسع ومؤثرة.

لكن لا توجد صيغة مضمونة لهذا النوع من الحملات.

ومع ذلك، إذا فكّرت في بعض حملات التسويق الفيروسي المفضّلة لديك، فستلاحظ بعض الميّزات الشائعة.

يجب على المسوّقين الراغبين في الحصول على جمهور أكبر أن يأخذوا هذه الميزات بعين الاعتبار عند إنشاء حملتهم:

1. تركز على الجمهور المُستَهدَف.

تركز حملة التسويق الفيروسي الناجحة على الجمهور المستهدف.

لكي تنتشر أي حملة على نطاق واسع، يجب أن يكون لها صدى لدى الجمهور وأن تجعلهم يشعرون بأهمية المحتوى لدرجة أنّهم قرّروا مشاركته مع عائلاتهم وأصدقائهم ومتابعيهم.

حدّد جمهورك المستهدَف في المراحل الأولى من إنشاء حملتك.

لتستطيع تحديده، اطرح أسئلة مثل:

  • مع من أريد التواصل؟
  • ما هو المحتوى الذي سيشعرون بشغف تجاهه؟
  • ما هي آمالهم وأحلامهم وقيمهم؟
  • لماذا يهتمون بحملتي؟
  • ماذا يمكنني أن أفعل لأجعلهم يرغبون في مشاركة المحتوى الخاص بي على شبكات التواصل الاجتماعي؟

2. لديها استراتيجيّة بصريّة قويّة.

تتطلّب حملات التسويق الفيروسي استراتيجيّة بصرية – وهذا يوجّه العملاء المحتملين لفهم علامتك التجارية من خلال استخدام الصور.

يجب أن تحكي الحملة قصة، وأفضل طريقة لسرد هذه القصة هي استخدام العناصر المرئيّة التي يتردّد صداها مع جمهورك.

كما يجب أن تكون استراتيجيتك البصرية متوافقة مع علامتك التجاريّة والجمهور المستهدَف، يجب أن تكون شيّقة وغنيّة بالمعلومات وتحتوي على بعض العناصر مثل الفكاهة أو الأمل.

3. أن تكون حملة التسويق الفيروسي إبداعية للغاية.

فكّر في حملات تسويقية فيروسية مُفضّلة لديك. ما الذي يميّزها عن الحملات الأخرى؟

لا تنتشر الحملات التسويقية إلا إذا كانت وراءها فكرة فريدة ومثيرة للاهتمام ومبتكَرة – يجب أن تكون حملتك جديدة وتجذب الانتباه.

4. لها جاذبيّة عاطفيّة.

هل شاهدت حملة Dove Real Beauty Sketches؟ إنّها تجعلك تشعر بالإحباط وعدم الأمان والقوّة والثقة في بضع دقائق فقط.

يُظهر كل إعلان شخصاً جالساً خلف ستارة ويصف مظهره بينما يرسم فنان صورته – دون أن نرى شيئاً منهم.

بعد أن ينتهي الشخص من وصف ملامحه واكتمال اللوحة، تتم إزالة الستارة ثم يرسم الفنان صورة ثانية للشخص بناءً على ما يراه بالفعل.

بعد الانتهاء من الصورة الثانية، يضع الفنان اللوحتين بجانب بعضهما البعض.

كما يمكنك أن تتخيل على الأرجح، فإن الصورة المستمدّة من الوصف الذاتي للفرد أقل جاذبيّة مما يرسمه الفنان في الصورة الثانية.

في الواقع، في كل مقطع فيديو خلال الحملة، تكون الصورة التي ينشئها الفنان أكثر إشراقاً وواقعيّة للفرد.

هذه رسالة عن احترام الذات والجمال بداخلنا جميعاً.

انتشرت الحملة على نطاق واسع بسبب ارتباطها بالموضوع وجاذبيّتها العاطفيّة.

أنت بحاجة إلى جعل جمهورك يشعر بشيء ما – وإلا، فلماذا يريدون مشاركة المحتوى الخاص بك؟

5. سهلة المشاركة والترويج.

بفضل الإنترنت ووسائل التواصل الاجتماعي، تعدّ مشاركة المحتوى الخاص بك والترويج له أمام بقية العالم أمراً بسيطاً للغاية.

ولا تحتاج إلى مبالغ ضخمة من المال لإنتاج محتوى صور أو فيديو ناجح يمكن أن يستهلكه عدد أكبر من السكّان.

لكي ينتشر شيء ما فعلياً، يجب مشاركته مراراً وتكراراً. هذا يعني أنك وشركتك بحاجة إلى مشاركة المحتوى أولاً في أكبر عدد ممكن من الأماكن – وبأكبر عدد ممكن من الطرق. وبعد ذلك، عليك أن تجعل مشاركتها سهلة على جمهورك أيضاً.

قم بتفعيل إمكانات المشاركة والتضمين والتحميل على كل المحتوى لديك حتى يتمكن المشاهدون من الإشارة إلى والديهم على فيسبوك أو إرسال رسائل لأصدقائهم المقربين على انستغرام أو تحميل الفيديو حتى يتمكّنوا بسهولة من تحويل المحتوى الخاص بك إلى ملف GIF لا يُنسى.

أنشئ عبارات تحث المستخدم على اتخاذ إجراء أو عناصر تشجّع الأشخاص على إرسالها إلى أصدقائهم.

فكّر بأن تطلب من أحد المشاهير أن يروّج للمحتوى الخاص بك إذا كان المؤثر يتناسب مع رسالتك العامّة ويضيف قيمة إلى حملتك.

على سبيل المثال، قد يجد المشاهدون أنّ إعلان التأمين الخاص بك أكثر تسلية وجدارة بالمشاركة إذا كان بيتون مانينغ أو براد بيزلي يغنّي فيه.

6. أن يتم نشر حملة التسويق الفيروسي في الوقت المناسب.

يجب عليك أيضاً مراعاة التاريخ والوقت اللذين تشارك فيهما المحتوى.

يستخدم المسوقون العطلات الأساسية – مثل عيد الميلاد – بالإضافة إلى الأحداث الهامة، مثل الانتخابات أو السباقات.

يتصفّح العديد من الأشخاص خلاصات الوسائط الاجتماعية الخاصّة بهم، ويشاهدون التلفزيون، ويواكبون الأحداث الجارية خلال هذه الأوقات مما يتسبّب في إنفاق المسوّقين المزيد من الأموال على حملاتهم.

وبالمثل، فإنّ أي شخص يستخدم نظاماً أساسياً مثل انستجرام يعرف ما أتحدث عنه عندما أقول أهمية تاريخ ووقت مشاركاتك.

على سبيل المثال، إذا نشرت يوم السبت الساعة 8 مساءً، فإن معظم الأشخاص يخرجون لتناول العشاء أو يشاهدون فيلماً أو يتسكعون مع الأصدقاء – مما يعني أنهم على الأرجح لا يتصفحون الإنترنت… على الأقل ليس بالقدر الذي يتصفّحونه في يوم الثلاثاء.

بعد كل هذه المشاركة والترويج، تحتاج إلى الانتظار ومعرفة ما إذا كان الأشخاص يتابعون المحتوى الخاص بك أم لا.

إذا كان الأمر كذلك، بإمكانك إنشاء حملة فيروسية. إذا لم يكن الأمر كذلك، فقد تضطر إلى المحاولة مرة أخرى.

مزايا حملات التسويق الفيروسي

لا يعد إنشاء حملة تسويق فيروسيّة إنجازاً سهلاً أو يمكن التنبؤ به.

ولكن إذا أصبحت حملتك فيروسيّة، فقد يعني ذلك تقديم آلاف أو حتى ملايين الأشخاص الجدد لعلامتك التجارية وشراء منتجاتك – وهذا يعني حصولك على الكثير من الأموال!

على سبيل المثال، انتشر فيديو حملة Dollar Shave Club بسرعة كبيرة، ممّا جعلها اسماً مألوفاً. ثم استحوذت عليها شركة Unilever مقابل مليار دولار – ليس بالأمر السيئ.

فيما يلي بعض المزايا الأخرى لإنتاج محتوى فيروسي:

1. يمكنه بناء علامتك التجاريّة.

عندما تنتشر حملة تسويقيّة فيروسيّة، يتعرّف جمهورك تلقائياً على شركتك ومنتجاتك وخدماتك وعلامتك التجاريّة. ويتضمن هذا الأشخاص الذين ربّما لم يسمعوا عن شركتك.

هذه هي الطريقة التي تحقّق بها بعض الشركات الصغيرة “فاصل كبير” وهي الطريقة التي تحافظ فيها الشركات الكبيرة على وجودها.

2. لا يتطلّب ميزانيّة كبيرة.

يتم إنشاء بعض أكثر الحملات التسويقية الفيروسية نجاحاً بميزانيّة منخفضة.

في هذه الأيام، يمكن للأفراد والشركات مهما كان حجمها تصوير مقاطع فيديو عالية الجودة والتقاط صور ذات مظهر احترافي كل ذلك باستخدام الآيفون.

وجد العديد من منشئي المحتوى، أو الأشخاص الذين يقومون ببساطة بتحميل مقطع فيديو عشوائي، أنفسهم مشهورين بين عشيّة وضحاها.

لا يتعلّق الأمر بالموارد والميزانيّة – بل يتعلّق بما يجذب انتباه مُستخدمي الإنترنت.

فالمسوقون لا يحتاجون دائماً إلى إنتاج واسع النطاق مع أحد المشاهير لجعل حملتهم مضحكة أو مفاجئة أو ذات صلة بالموضوع.

حقيقة ممتعة: جوناثان جولدسميث، الرجل الذي يقف وراء الإعلانات التجاريّة لـ “الرجل الأكثر إثارة للاهتمام في العالم”، لم يفعل شيء قبل تحقيقه فاصل كبير عندما انتشرت الحملة.

3. يضع علامتك التجاريّة أمام جمهور جديد وأكبر.

تعتبر الحملات “فيروسيّة” عندما يكون مدى وصولها واسعاً.

فقد تشهد الشركات زيادة في المبيعات ومشاركة أكبر على وسائل التواصل الاجتماعيّ وزيادة في المحادثة حول علامتها التجاريّة ومنتجاتها.

هذا هو بالضبط ما حدث لـ Smart Water عندما أحضروا جينيفر أنيستون Jennifer Aniston للمشاركة في حملتهم في عام 2012.

حيث حصد الفيديو أكثر من 6 ملايين مشاهدة على يوتيوب، وقد حقّقت حملاتهم الدعائيّة نجاحاً كبيراً مع الجمهور لدرجة أن أنيستون ظهرت فيها خلال عام 2017.

أمثلة عن أشهر حملات التسويقي الفيروسي

الآن بعد أن تحدثنا عن ميّزات الحملات التسويقية الفيروسية الناجحة وكيفية تطلق حملة فيروسية بنفسك، دعنا نتعمق في بعض أكثر الحملات الفيروسيّة شيوعاً.

أولد سبايس Old Spice

“الرجل الذي يمكن لرَجلِك أن تكون رائحته مثله”!

اكتشفت Old Spice أن النساء هن من يشترون منتجات النظافة الشخصيّة للرجال، لذلك قاموا بإنشاء إعلان يخاطب هذا الجمهور مباشرةً.

يتحدث “Old Spice Man” مباشرةً إلى الجمهور بطريقة جريئة وواثقة وبروح الدعابة.

ويخبر النساء أنّ أي شيء ممكن عندما يستخدم رجلك Old Spice- كل ذلك بينما يبحر في المحيط بلا قميص، ويحوّل التذاكر الرياضيّة إلى ماسات، ويمتطي حصاناً أبيض على الشاطئ.

انتشرت هذه الحملة على نطاق واسع بسبب حس الدعابة فيها. لقد كانت ناجحة لدرجة أنّها أدّت إلى زيادة مبيعات العلامة التجاريّة.

 حيث حصل الإعلان على أكثر من 55 مليون مشاهدة على يوتيوب، وفاز بجائزة إيمي لأفضل إعلان تجاري في حفل جوائز Emmy للفنون الإبداعيّة، وفاز بجائزة الفيلم الكبرى في مهرجان Cannes Lions الدولي للإعلان.

ALS: “تحدّي دلو الثلج”

بدأ تحدي ALS Ice Bucket عام 2014 وتم إنشاؤه لزيادة الوعي بمرض الهزال.

بالنسبة للتحدي، كان عليك سكب الماء المثلّج على جسمك بالكامل ثم ترشيح صديق ليقوم بالمثل. وأصبحت هذه الحركة التي جمعت 115 مليون دولار في صيف 2014 وحده. لأنه … من منا لا يريد مشاهدة أحد أفراد أسرته أو صديقه وهو يصب الماء البارد المتجمّد على رأسه؟

بدأ المشاهير من جميع أنحاء العالم في المشاركة، وتحدّي أصدقائهم المشهورين، والتبرّع، ورفع مستوى الوعي. كان هناك هاشتاغ لتحدّي دلو الثلج اكتسب شعبية عالية، ممّا سمح لمقاطع الفيديو بالانتشار بسهولة عبر قنوات وسائط اجتماعيّة متعددة.

الأهم من ذلك – التحدي ممتع ويجعل المشاركين يشعرون بأنهم جزء من حركة أكبر، وهذا هو السبب في أنه لا يزال حديث اليوم بعد سنوات.

شركة أولوايز “#LikeAGirl”

حقّق هذا الفيديو نجاحاً كبيراً لأنّه تناول بشكل مباشر كيف يمكن للعبارات شائعة الاستخدام أن تضرّ بصورة الشخص بنفسه وبثقته بنفسه. في الفيديو، طُلب من العديد من الرجال والنساء والفتيان “الركض مثل الفتاة” أو “القتال كالفتاة”. ثم يُطلب من الفتيات الصغيرات فعل الشيء نفسه، وبنهج مختلف تماماً: يظهرن القوّة والثقة في تحرّكاتهن.

لقد جعل المشاهدين يدركون مدى سرعة استخدامنا للعبارات الموجهة للأنثى كإهانات، وأن القيام بشيء # مثل_فتاة يجب أن يُنظر إليه على أنه ملهم وشجاع.

حصل الإعلان التلفزيوني الأصلي الذي ظهر في عام 2014 على أكثر من 65 مليون مشاهدة على يوتيوب، ولا يزال الهاشتاغ – #LikeAGirl- شائعاً حتّى اليوم.

الخلاصة

لا توجد خارطة طريق لجعل المحتوى الخاص بك “سريع الانتشار”. يمكنك مراجعة ما كان ناجحاً في الماضي ومحاولة محاكاة ذلك.

ولكن في النهاية، فإن الأمر مرتبط بإنشاء محتوى رائع يتواصل مع جمهورك ويجعلهم يرغبون في مشاركته.

افعل ذلك، وقد تجد أنّ علامتك التجاريّة هي التي يتحدّث عنها الجميع.

المصدر

هنا

Add a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked*