كثافة الكلمات المفتاحية

ما هي كثافة الكلمات المفتاحية Keyword Density وأهم أدواتها [دليل للمبتدئين] 

كثافة الكلمات المفتاحية Keyword Density هي موضوع صعب ومفهوم أساسي لتحسين محركات البحث SEO.

من المهم فهم كيفية عملها لأنه يمكن أن يكون لها تأثير مباشر على رؤية محتوى الموقع في صفحات نتائج محرك البحث SERPs وعلى تكاليف الحملات التسويقية عبر الإنترنت.

ومن المهم أيضاً الابتعاد عن حشو الكلمات المفتاحية في محاولة لتعزيز الترتيب بشكل مصطنع.

 

ما هي كثافة الكلمات المفتاحية Keyword Density

تُعرف أيضاً بمعدل تكرار الكلمات المفتاحية Keyword Frequency.

وتشير إلى عدد المرات التي تظهر فيها الكلمات المفتاحية على صفحة ويب معينة أو داخل جزء من المحتوى كنسبة مئوية من إجمالي عدد الكلمات.

لا توجد نسبة مئوية مثالية للكلمات المفتاحية، فيمكن استخدام الكلمة مرتين أو سبع مرات.

إذ يعتمد عدد مرات استخدامها على ماهيتها وملاءمتها للجملة التي توضع فيها ومدى طبيعيتها واندماجها مع باقي الكلام.

اقرأ أيضاً: كيفيّة القيام بـ البحث عن الكلمات المفتاحية من أجل تحسين محركات البحث : الدليل الشامل

 

ما هو حشو الكلمات المفتاحية keyword Stuffing

هو عبارة عن استخدام أكبر عدد ممكن من الكلمات المفتاحية على صفحة الويب، غالباً بطريقة تبدو غير مريحة وغير طبيعية للقارئ.

يمكن عادةً رؤية مثل هذه التقنية على مواقع الفنادق.

والتي غالباً ما تحتوي على تذييلات تتكون من كلمات مفتاحية مرتبطة تشعبياً مثل “فنادق رخيصة في برشلونة”، “فنادق رخيصة في القاهرة”.

إذ يأخذ كل منها الزوار إلى صفحة ويب أخرى تتميز بتذييل مزدحم مماثل.

اقرأ أيضاً: كيف تكتب محتوى يناسب ترتيب محركات البحث

 

ما هي معادلة كثافة الكلمات المفتاحية The Keyword Density Formula

المعادلة واضحة وهي عبارة عن تقسيم عدد المرات التي يتم فيها استخدام الكلمات المفتاحية على صفحة ما على إجمالي عدد الكلمات على الصفحة.

لنأخذ مثال رقمي عن ذلك: في حال كانت الصفحة تحتوي على 1000 كلمة ويتم استخدام الكلمات المفتاحية 10 مرات.

هذا يعطي:

10 / 1000 = 0.01

ثم يتم ضرب الجواب ب 100 للحصول على نسبة مئوية، وهي في هذه الحالة 1%

 

هناك أيضاً معادلة أخرى لتقييم استخدام الكلمات المفتاحية تُدعى TF-IDF.

والتي تعمل من خلال  تقييم تكرار الكلمات المفتاحية على صفحات محددة (TF) مقابل عدد المرات التي تظهر فيها هذه الكلمة عبر صفحات متعددة على موقعك (IDF).

تساعد النتيجة في تحديد مدى ملاءمة الكلمات المفتاحية لصفحات محددة وفهم ندرة الكلمة عبر  هذه الصفحات.

يتم قياس IDF بقيم تتراوح بين 0 و1 –

وكلما اقتربت النتيجة من 0 كلما ظهرت كلمة عبر الصفحات، وكلما اقتربت من 1 كلما ظهرت على صفحة واحدة وليس على صفحات أخرى.

فالقيم المنخفضة تعني المزيد من استخدام الكلمات المفتاحية.

لنأخذ مثال عملي عن ذلك:

بتطبيق هذه الصيغة على الكلمات الشائعة جداً مثل “the” أو “but”، ستقترب درجة TF-IDF من الصفر.

بينما عند تطبيقها على كلمة مفتاحية محددة، يجب أن تكون القيمة أقرب بكثير إلى 1، وفي حال لم يكن الأمر كذلك سيكون هناك حاجة إلى إعادة النظر في استراتيجية الكلمات المفتاحية.

اقرأ أيضاً: SEO دليل تحسين محركات البحث … كل ما تريد معرفته عن سيو

 

ماذا عن متغيرات الكلمات المفتاحية Keyword Variants

يُعد فهم قيمة متغيرات الكلمات المفتاحية وهي الكلمات والعبارات المتشابهة ولكنها ليست المتطابقة مع الكلمات المفتاحية الأساسية أحد أكثر الأمور أهمية في حال الرغبة في تحقيق أقصى قدر من الرؤية وجذب أكبر قدر من الجمهور.

لنأخذ مثال عن ذلك :

لنفرض أن موقع معين يبيع حلول الإضاءة الخارجية وكلمته المفتاحية الأعلى قيمة لصفحات نتائج محركات البحث SERPs هي “الإضاءة الخارجية”.

فإن حشو أكبر عدد ممكن من استخدامات هذه الكلمة في أكبر عدد ممكن من الصفحات سيقلل من تحسين محركات البحث.

لكن باستخدام المتغيرات مثل “إضاءة الحديقة” أو “إضاءة الفناء” أو “إضاءة سطح السفينة” أو “إضاءة المناظر الطبيعية” عوضاً عن ذلك سيؤدي إلى ترتيب أعلى للصفحة دون مخالفة لقواعد الحشو التي تنص أيضاً على استخدام كلمة مفتاحية واحدة لكل 200 كلمة.

في حال عدم التأكد من المتغيرات الملائمة والأكثر منطقية لهذا الموقع يجب استخدام قسم عمليات البحث المتعلقة Searches Related To في أسفل صفحات نتائج البحث SERP من جوجل للكلمة المفتاحية.

لأن جوجل قد بذلت وقتاً وجهداً كبيرين في فهم نية البحث Search Intent، وبالتالي فإن هذا القسم سيعرض مصطلحات مماثلة لهذه الكلمة.

اقرأ أيضاً: كيفية إنشاء استراتيجية السيو … دليل شامل عن استراتيجية تحسين محركات البحث

 

ما هي أدوات كثافة الكلمات المفتاحية

1- أدوات مراجعة السيو لفحص كثافة الكلمات المفتاحية SEO Review Tools Keyword Density Checker

تعتمد هذه الأداة المجانية على المتصفح فيكون المطلوب فقط إدخال عنوان موقع الويب URL أو نص الصفحة.

ثم إكمال إجراء التحقق “أنا لست روبوت I’m not a robot” للبدء بالفحص.

على الرغم من أن هذه الأداة لا تقدم التحليلات المتعمقة للخيارات الأخرى في القائمة، إلا أنها طريقة رائعة للحصول على نظرة عامة على الكثافة الحالية.

 

2- محلل كثافة الكلمات المفتاحية سيو بوك SEOBook Keyword Density Analyzer

على غرار الأداة المذكورة أعلاه فإن SEOBook مجانية – ولكنها تتطلب حساباً لاستخدامها.

تتيح هذه الأداة جنباً إلى جنب مع تقارير كثافة الكلمات المفتاحية الأساسية البحث عن الكلمات المفتاحية المستهدفة في جوجل.

وسحب البيانات لخمسة من الصفحات الأعلى مرتبة باستخدام نفس الكلمة، ثم تحليلها.

 

3- WordPress SEO Post Optimizer

في حال كانت هناك رغبة بمكون ووردبرس الإضافي لتقييم الكثافة، فيجب أخذ أداة ووردبرس سيو بعين الاعتبار.

إذ تأتي هذه الأداة بتكلفة  19 دولاراً وتتحقق من مجموعة من شروط تحسين محركات البحث.

بما في ذلك كثافة الكلمات المفتاحية للمساعدة في ضمان حصول المحتوى على مرتبة عالية على صفحات نتائج محركات البحث SERPs.

 

4- WPMUDEV SmartCrawl

مكون ووردبرس آخر، وهي أداة مجانية لمدة سبعة أيام ثم تصبح بتكلفة 5 دولارات شهرياً.

تتضمن الأداة جنباً إلى جنب مع تقييم الكثافة تقارير وفحوصات تحسين محركات البحث SEO Checkups  الآلية وتقييمات العناوين والبيانات الوصفية إلى جانب عمليات الزحف المتعمقة للموقع والمسح الضوئي والتقارير.

اقرأ أيضاً: 27 أداة مجانية من أدوات تحسين محركات البحث SEO لتحسين التسويق

 

أخيراً، إن توازن الكلمات المفتاحية هو أهم خطوة لنجاح البحث.

ويتم تحقيق ذلك من خلال استخدام البيانات الثابتة الناتجة من الاختبارات بدلاً من الافتراضات عند اتخاذ القرارات.

بالإضافة إلى الفحص الدائم للموقع ومحتواه والإعلانات للتأكد من أن كل شيء على مايرام وملاحظة أي خلل كالانخفاض في عدد الزيارات أو تراجع الترتيب.

 

المصادر

هنا

وهنا

 

اطلاق موقع الكتروني

أهم النصائح التي يجب إتباعها لـ اطلاق موقع الكتروني

أصبح من السهل في وقتنا الحالي تأسيس الأعمال عبر الانترنت كالمتاجر الالكترونية والمدونات، إذ يوجد العديد من الأدوات من أجل انشاء موقع الكتروني.

وعلى الرغم من أن بناء موقع الكتروني ليس بالأمر الصعب ولكن اطلاقه بأساس قوي وبدون أي أخطاء أمر مختلف تماماً.

لهذا السبب تتفاوت المواقع من حيث التصنيف والتمييز والقليل منها يتفوق بسبب اهتمام مصممي المواقع بالعناصر التي تتجاوز إعداد بضع صفحات وكتابة محتوى.

اقرأ في هذا المقال عمّا يلي:

1- لماذا يمكن أن يواجه اطلاق الموقع الالكتروني الكثير من التحديات؟

2- ما هي الأشياء التي يجب القيام بها قبل اطلاق موقع الكتروني

3- ما هي الأشياء التي يجب التحقق منها قبل اطلاق موقع الكتروني

4- ما هي الأشياء التي يجب التحقق منها بعد اطلاق الموقع الالكتروني

 

لماذا يمكن أن يواجه اطلاق الموقع الالكتروني الكثير من التحديات

يجب أن تكون المواقع الالكترونية عند اطلاقها جاهزة لمعرفة وتلبية احتياجات المستخدم وخدمتها.

كما يجب أن يرافق الموقع بريد إلكتروني وحسابات مواقع تواصل اجتماعي ومواد تسويقية أخرى جاهزة لتحقيق أقصى استفادة من الموقع.

أي بمعنى آخر يجب أن يحقق الموقع كل ما هو مُتوَقع منه وأن يكون متكاملاً لأنه إذا فشل أي شيء، سيفشل العمل كله.

 

ما هي الأشياء التي يجب القيام بها قبل اطلاق موقع الكتروني

1- تحليل الموقع الالكتروني السابق إن وجد

يجب فهم القرارات السابقة من أجل اتخاذ قرارات جيدة، فمثلاً في حال وجود موقع سابق يجب طرح الأسئلة التالية:

  • ما هو الغرض من التصميم الجديد أو الإصلاح؟
  • ما الذي لم يتم إنجازه في هذا الموقع الحالي؟
  • كيف سيخدم التصميم الجديد الشركة أو العمل؟

تساعد الإجابات عن هذه الأسئلة في تحديد الثغرات، مما يؤدي إلى تحديد الأهداف للموقع الجديد.

 

2- الزحف إلى الموقع السابق توثيق هيكليته

يمكن الحصول على فكرة عن الهيكلية والصفحات والأصول الحالية للموقع باستخدام أداة الزحف مثل Screaming Frog.

هذه خطوة ضرورية في إنشاء خطة تطوير الموقع الالكتروني لأنه سيكون هناك فهم أكثر واقعيةً للصفحات الموجودة من قبل، وما هي عمليات إعادة التوجيه المعمول بها، وكيف تبدو البيانات الوصفية حالياً.

 

3- تحديد الأهداف من أجل تصميم الجديد

بمجرد تحديد الفجوات بالكامل، يمكن البدء في صياغة الأهداف للتصميم وذلك من خلال الوصول إلى استنتاجات مثل:

  • الموقع الحالي غير عملي، وهناك حاجة إلى جعله سهل الاستخدام.
  • لم يعد الموقع الحالي يبدو عصرياً، وهناك حاجة إلى تحديث مرئي.
  • لا يعمل الموقع الحالي، وهناك حاجة إلى بنية سيو SEO أكثر ملاءمة مع تجربة مستخدم أفضل UX.

اقرأ أيضاً: دليل تحسين محركات البحث … كل ما تريد معرفته عن سيو SEO

 

4.تحديد بنود العمل والأدوار والمسؤوليات

  • أولاً: يجب وضع قائمة مرجعية لإدارة المشاريع للموقع الإلكتروني.

ما المحتوى الذي يجب كتابته؟ ما هي عبارات الحث على اتخاذ إجراء Call-to-Action التي يجب إنشاؤها؟

  • ثانياً: يجب وضع قائمة رئيسية بالأشياء التي يحتاجها الموقع الالكتروني والمواعيد النهائية لاكتمالها.
  • ثالثاً: يجب تعيين كل بند عمل لفرد أو فريق.

فعادةً ما يستغرق الأمر فريق كامل لاطلاق موقع الكتروني: إذ يوجد مسوقون لكتابة المحتوى، ومصممون لاختيار الصور ووضع الشكل والمظهر العام، وفريق فني للتطوير.

لذلك يجب وضع خطة شاملة للمسؤولية التي سيتحملها كل فريق أو شخص  لضمان عدم وجود ارتباك في الأدوار.

وتتمثل إحدى الطرائق الرائعة للقيام بذلك في استخدام نموذج دارسي DARCI Model، الذي يرمز إلى صانع القرار، والخاضع للمساءلة، والمسؤولية، والاستشارية، والدراسة.

فهو أداة قوية ستساعد الجميع على فهم أي فرد مسؤول عن إكمال بنود عمل محددة، والفرد أو المجموعة التي يجب استشارتها قبل اتخاذ أي قرارات نهائية، ومن يجب استشارته بمجرد اتخاذ القرار النهائي أو اتخاذ إجراء معين.

اقرأ أيضاً: كيف تكتب عبارة الحث على اتخاذ إجراء CTA فعّالة وعملية

 

5- توقع الأسوأ والاستعداد له

يجب إجراء استطلاع لآراء جميع المشاركين في اطلاق الموقع الالكتروني حول مخاوفهم بشأن ما يمكن أن يحدث من خطأ.

ثم وضع بعض الخطط الاحتياطية لما يجب القيام به عندما تحدث هذه الأخطاء.

 

6- اختيار نظام إدارة محتوى قوي CMS

يسمح نظام إدارة المحتوى، بتصميم موقع الكتروني من قالب تم إنشاؤه مسبقاً وتحسين المحتوى من أجل محركات البحث، وتحرير المحتوى بعد نشره، فهو حقاً يقوم بالكثير من العمل خلال وقت قليل.

اقرأ أيضاً: كيفية صناعة المحتوى … أهم 12 نصيحة لـ كتابة المحتوى

 

7- تطوير علامة تجارية متسقة

يجب اختيار رسالة ونبرة متسقة للعلامة التجارية، رسالة يتم الالتزام بتقديمها باستمرار مما يؤدي للوصول إلى مكانة أكثر مصداقية ولا تنسى.

ومن الضروري أيضاً فهم القيم، واختيار رسالة ورؤية وشعار يمثل تلك القيم ويمثل هوية العلامة التجارية واختيار الألوان والخطوط التي تنقل تلك الهوية جيداً.

اقرأ أيضاً: كيفية كتابة رسالة الشركة Mission Statement بطريقة مُقنعة

 

8- إنشاء استراتيجية تحسين محركات البحث الخاصة بالموقع

يجب أن يحصل الموقع الالكتروني على أساس متين لنجاح تحسين محركات البحث.

يبدأ ذلك من بنية الموقع والتسلسل الهرمي للمحتوى إلى البيانات الوصفية وخرائط الموقع إكس إم إل XML Sitemaps.

  • يجب إجراء بحث عن الكلمات المفتاحية وتحديد المراد ترتيبه.
  • يجب إنشاء استراتيجية محتوى بناءً على الكلمات المفتاحية.
  • يجب فهم كيفية تعديل الصفحات الحالية إن وجدت وإكتشاف الصفحات التي لم تعد ضرورية.
  • يجب تحديد المكان الذي يمكن إعادة توجيه الصفحات غير الضرورية إليه (باستخدام إعادة توجيه 301).

اقرأ أيضاً: كيفية إنشاء استراتيجية السيو … دليل شامل عن استراتيجية تحسين محركات البحث

 

9- وضع استراتيجية لمسارات التحويل Conversion Paths

بمجرد أن يكون هناك فهم للصفحات الأساسية التي ستكون موجودة على الموقع، ستكون هناك حاجة إلى معرفة الإجراءات المراد من المستخدمين اتخاذها بالضبط وكيفية الحصول على معلوماتهم.

يتم ذلك بالتفكير من خلال:

  • ما هي العروض الممتازة المطلوبة من أعلى القمع؟
  • ما هو الإجراء السفلي من القمع الذي سيتم تقديمه على الصفحات الرئيسية؟
  • وما هي الأشكال التي يجب إنشاؤها؟
  • ما هي صفحات الهبوط وصفحات الشكر التي يجب إنشاؤها؟
  • كيف سيتم تتبع التحويلات؟
  • ما هي الإجراءات التي ستحدث بعد أن يقوم زائر الموقع بالتحويل (مستجيب البريد الإلكتروني، وما إلى ذلك)

اقرأ أيضاً: كيف تعمل مسارات التحويل على إنشاء رحلة العميل الأفضل

 

10- إعداد برنامج التحليلات

  • يجب اختيار منصات التحليلات التي سيتم استخدامها على الموقع الجديد.
  • يجب تحديد ما إذا كان سيتم استخدام نصوص تتبع التحليلات السابقة أو ما إذا كانت هناك حاجة إلى حسابات / نصوص جديدة.
  • إنشاء حسابات جديدة إن أمكن.

 

11- تحديد تاريخ الاطلاق

بمجرد تكوين فكرة عمّا يجب القيام به قبل الاطلاق، يتم تحديد تاريخ الاطلاق.

على مالك الموقع أن يمنح نفسه شهراً على الأقل إذ تخطط معظم الوكالات لمدة شهرين إلى ثلاثة أشهر.

 

ما هي الأشياء التي يجب التحقق منها قبل اطلاق موقع الكتروني

من المهم مراجعة كل المحتوى على الموقع الالكتروني بشكل دقيق قبل الاطلاق، بالإضافة إلى إعداد موقع تجريبي قبل الاطلاق المباشر.

هذا النوع من المواقع عبارة عن نسخة من الموقع الالكتروني الأصلي على خادم خاص للتحرير، من أجل إجراء التحديثات في بيئة متطابقة تقريباً مع البيئة التي سيتم اطلاقها مباشرةً، كي لا يكون هناك قلق بشأن تعطل الموقع الأصلي عند إجراء تغيير ما.

وفي وقت لاحق، ستتم مزامنة المحتوى والقوالب بين الموقع التجريبي والموقع الالكتروني المباشر عبر نظام إدارة المحتوى (CMS).

فيما يلي قائمة بالأشياء التي يجب التحقق منها:

 

1- التأكد من أن النص دقيق وخالي من الأخطاء

  • تدقيق محتوى الموقع بالنسبة للإملاء الصحيح وقواعد النحو.
  • أن تكون تفاصيل الاتصال بالشركة دقيقة في جميع أنحاء الموقع.
  • إزالة المحتوى العام (غير المحدد)، مثل لوريم إيبسوم lorem ipsum، واستبداله بشكل صحيح.
  • تدقيق جميع المحتويات المتميزة، مثل دراسات الحالة والكتب الإلكترونية والأوراق البيضاء.
  • أن يكون تاريخ حقوق الطبع والنشر للسنة الحالية موجود.

اقرأ أيضاً: كيفية انشاء كتاب الكتروني من البداية إلى النهاية

 

2- استبدال جميع الصور البديلة بالصور النهائية

في بعض الأحيان، قد يستخدم مصمم الموقع الالكتروني صورة بديلة إذا لم يكن لديه الأصل الصحيح في وقت إنشاء الصفحة.

لذلك يجب التحقق من الأمر والتأكد من أن كل صفحة تحتوي على صورتها النهائية.

 

3- التأكد من أن النسخة متوافقة مع العلامة التجارية الجديدة

  • أي تحرير النص لضمان صوت وأسلوب متسق للعلامة التجارية.
  • أي أن سطر الوصف tagline ورسالة الشركة محدثة.

 

4- التأكد من تنفيذ جميع تفضيلات التصميم

  • الفقرات والرؤوس والقوائم والتنسيقات الأخرى صحيحة.
  • تم تنفيذ ألوان العلامة التجارية بشكل صحيح، بما في ذلك ألوان الروابط والأزرار.

اقرأ أيضاً: ما هي العلامة التجارية وكيفية إنشائها … الدليل الشامل لـ العلامات التجارية

 

5- التأكد من أن التصميم ممتع من الناحية الجمالية

  • تحسين البرامج النصية عبر صفحات الويب.
  • تحسين الصور عبر صفحات الويب.
  • وتحسين أوراق الأنماط المتتالية CSS عبر صفحات الويب.

 

6- التأكد من أن حقوق الصور والخطوط والمحتويات الأخرى قد تم ترخيصها

حتى لو تمت الاستعانة بمصادر خارجية للتصميم، فإن المسؤولية تقع على عاتق مالك الموقع لضمان عدم وجود مشكلات تتعلق بترخيص حقوق الطبع والنشر.

لذلك، يجب الانتباه لهذا الموضوع لعدم حصول انتهاكات والاضطرار لتسويتها.

 

7- اختبار الموقع من أجل تجربة المستخدم UX

  • صفحات الموقع الالكتروني متوافقة عبر المتصفحات.
  • صفحات الموقع الالكتروني متوافقة عبر الأجهزة.
  • الصور ومقاطع الفيديو والملفات الصوتية في الأماكن الصحيحة ومنسقة وتعمل على جميع الأجهزة.
  • تخزين جميع المحتويات المتميزة، مثل دراسات الحالة والكتب الإلكترونية والأوراق البيضاء في مكتبات / قواعد بيانات مناسبة وتعمل بشكل صحيح.
  • الروابط الداخلية عبر صفحات الويب تعمل بشكل صحيح.
  • ارتباط أيقونات المشاركة الخاصة بمواقع التواصل الاجتماعي بالحسابات الصحيحة.
  • شعار الشركة مرتبط بالصفحة الرئيسية.

 

8- التأكد من أن مسارات التحويل قد تم تنفيذها بشكل صحيح

  • جميع النماذج الضرورية موجودة.
  • صفحات الهبوط  وصفحات الشكر موجودة.
  • الأزرار الصحيحة وال CTAs موجودة في المواقع المناسبة.
  • كل شيء مرتبط ببعضه البعض بشكل مناسب.

اقرأ أيضاً: ما هي صفحة الهبوط وأهميتها في الحصول على المزيد من العملاء … دليل شامل

 

9- إنشاء استراتيجية النسخ الاحتياطي للموقع

إذ يمكن منع فقدان البيانات والحماية من البرامج الضارة والأضرار الأخرى عن طريق إعداد أمان الموقع والنسخ الاحتياطي المنتظم بشكل صحيح.

كما يجب التأكد من التالي:

  • إنشاء جدول النسخ الاحتياطي.
  • تحديد موقع النسخ الاحتياطي.
  • وضع خطة للتنفيذ لاستخدامها بعد الاطلاق.

 

10- التأكد من حفظ كلمات المرور في مكان آمن

من المحتمل أن يكون العديد من الأفراد قد شاركوا في اطلاق الموقع الالكتروني حتى هذه النقطة، لذلك يجب التأكد من إعادة تعيين كلمات المرور عندما يحين الوقت.

 

11- تدقيق تنفيذ تحسين محركات البحث التقنية بحثاً عن الأخطاء

  • احتواء الصفحات على عناوين صفحات فريدة.
  • احتواء الصفحات على وصف تعريفي Meta Description فريد من نوعه.
  • لكل صفحة غرض محدد، ويتم تحسين الصفحات التي يتم ترتيبها عضوياً حول كلمة رئيسية واحدة أو مجموعة من الكلمات الرئيسية.

اقرأ أيضاً: ما هو السيو التقني Technical SEO … الدليل الشامل لـ تحسين محركات البحث التقنية

 

12- إجراء اختبار الضغط Stress Test

إن اختبار الضغط هو أمر لا بد منه لأي شركة تخطط لتدفق كبير من الزوار خلال أوقات محددة – مثل العطلات أو بعد حدث صحفي كبير.

إذ يساعد هذا الاختبار على معرفة مقدار حركة الزوار المتزامنة التي يمكن لالموقع الالكتروني التعامل معها من خلال محاكاة ما يصل إلى عشرات الآلاف من المستخدمين الافتراضيين المتزامنين من مواقع مختلفة حول العالم.

على الرغم من أن اختبارات الضغط تحاكي المستخدمين الافتراضيين، إلا أن الاختبار لن يكرر تماماً سيناريو واقعي – لذلك يحتاج مالك الموقع للعثور على اختبار يجعله أقرب ما يمكن إلى الواقع من خلال سؤال المطور عن اختبارات الضغط التي يوصي بها.

 

ما هي الأشياء التي يجب التحقق منها بعد اطلاق موقع الكتروني

1- اختبار الموقع لتجربة المستخدم UX مرة أخرى

  • التصميم كما هو متوقع عبر المتصفحات.
  • التصميم كما هو متوقع عبر الأجهزة.
  • التأكد من التحقق من صحة لغة ترميز النص الفائق HTML و CSS بشكل صحيح.
  • التصميم CSS يُعرض بشكل صحيح.
  • Favicon في مكانه ويقدم بشكل صحيح.
  • الروابط الداخلية تعمل عبر صفحات الويب بشكل صحيح.
  • الروابط الخارجية تعمل عبر صفحات الويب بشكل صحيح، وتُفتح في علامة تبويب جديدة.
  • أيقونات المشاركة على مواقع التواصل الاجتماعي تعمل بشكل صحيح.
  • تعمل الخلاصات بشكل صحيح (ملخص مكثف للموقع RSS والأخبار ووسائل التواصل الاجتماعي).
  • شعار الشركة مرتبط بالصفحة الرئيسية.
  • توجد صفحات إعادة التوجيه 404 في مكانها (page-not-found.aspx).

اقرأ أيضاً: استراتيجيات بناء الروابط Link Building لـ تحسين محركات البحث SEO … دليل شامل

 

2- اختبار وظائف مسار التحويل

  • تقدم النماذج البيانات بشكل صحيح.
  • عرض رسالة الشركة أو صفحة الشكر بعد إرسال النموذج.
  • إرسال بيانات النموذج عبر البريد الإلكتروني إلى المستلم و/أو تخزينها في قاعدة بيانات الشركة.
  • يعمل المستجيبون التلقائيون بشكل صحيح.

 

3- التأكد من أن التكاملات مع أدوات الجهات الخارجية تعمل بسلاسة

تكاملات مثل CRM وبرنامج التجارة الإلكترونية ومنصة التسويق ترتبط بالموقع وتساعد على إدارة العمل.

ففي حال كان هناك مشكلة محتملة يمكن أن تتسبب في فقدان البيانات يُفضل اكتشافها قبل حدوثها.

اقرأ أيضاً: كل ما تريد معرفته عن التجارة الالكترونية … دليل شامل

 

4- القيام بعمل نسخة من الموقع النهائي لأغراض النسخ الاحتياطي

فبعد أن يصبح كل شيء في مكانه ويتم وضع  اللمسات الأخيرة على الموقع يجب الحصول على نسخة أصلية منه في حال مواجهة تلف أو فقدان للبيانات.

 

5- التأكد من أن النسخ الاحتياطية تعمل بشكل صحيح

حان الوقت الآن للتحقق من تنفيذ استراتيجية النسخ الاحتياطي والتأكد من إنشاء نسخ مستمرة من الموقع وتخزينها بشكل منتظم.

 

6- التأكد من أن الموقع آمن

  • تثبيت نصوص المراقبة على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع.
  • خطة قائمة لتحديث المكونات الإضافية.
  • التأكد من أن جميع الأطراف المعنية على دراية بسياسات آداب كلمة المرور الخاصة بهذه الشركة.
  • شراء شهادة بروتوكول طبقة المنافذ الآمنة SSL والحصول عليها قبل الاطلاق لأن هذه الشهادة تستغرق ما يصل إلى أسبوعين للشراء والإعداد.

(ستكفل شهادة SSL تشفير الموقع الالكتروني حتى لا يتمكن المتسللون من اعتراض أي من البيانات، لن يؤدي ذلك إلى راحة الزوار فحسب، بل سيعزز أيضاً تحسين محركات البحث للموقع  نظراً لأن SSL أصبحت الآن جزءاً من خوارزمية ترتيب بحث جوجل Google).

 

7- الامتثال لجميع القوانين

يجب التأكد من أن الموقع الالكتروني يتوافق مع جميع القوانين واللوائح.

على الرغم من كون  قانون الإنترنت ثابتاً، إلا أنه لكل  صناعة مجموعة من القواعد الخاصة بها التي يجب اتباعها لذلك من الأفضل التشاور مع المستشار القانوني.

فيما يلي بعض الأشياء التي يجب معرفتها:

  • توفر صفحات الويب إمكانية الوصول للمستخدمين ذوي الإعاقة (WAI-ARIA).
  • تعلن صفحات الويب عما إذا كان الموقع يستخدم ملفات تعريف الارتباط Cookies (مطلوبة في بعض البلدان).
  • توافق الموقع الالكتروني مع حقوق الاستخدام للرمز والصور والخطوط المشتراة أو المستعارة.
  • الشروط وسياسات الخصوصية مرئية لزوار الموقع.
  • توافق الموقع الالكتروني مع صناعة بطاقات الدفع PCI (في حال تخزين بطاقات الائتمان ومعالجتها).

 

8- الزحف إلى الموقع لضمان عدم حدوث أخطاء عند الاطلاق

يجب مقارنة الزحف بالزحف السابق ومعرفة ما إذا كان هناك أي تناقضات لم تكن متعمدة مع التأكد من أن جميع الصفحات تحتوي على إعدادات فهرسة محرك البحث المناسبة، والتحقق من اتساق التنسيق.

 

9- التحقق من مكونات السيو التقني بحثاً عن الأخطاء

  • عناوين الصفحات والأوصاف التعريفية وعناوين مواقع الويب URLs كلها موجودة وتطابق استراتيجية تحسين محركات البحث التقنية الأصلية.
  • تحسين وقت التحميل لصفحات الموقع.
  • إنشاء خريطة موقع XML ديناميكية.
  • إرسال خريطة موقع XML إلى محركات البحث.
  • عكس عناوين URL للصفحة باستمرار لبنية معلومات الموقع.
  • توجد عمليات إعادة توجيه 301 لجميع عناوين URL القديمة (إعادة توجيه الصفحات القديمة إلى الصفحات الجديدة).
  • توجد علامات rel=”nofollow” على الروابط والصفحات.
  • ضغط الصور على الموقع بشكل صحيح (مما يساعد في وقت التحميل).

 

10- تحسين البيانات الوصفية

  • البيانات الوصفية موجودة بشكل صحيح لأي محتوى في موجز RSS.
  • البيانات الوصفية موجودة بشكل صحيح لأي محتوى مشاركة على وسائل التواصل الاجتماعية.
  • الإملاء والقواعد صحيحان في جميع البيانات الوصفية.
  • إضافة علامات بديلة Alt tags إلى كل صورة.

 

اطلاق الموقع الجديد

يتطلب الموقع الجديد التسويق قبل الاطلاق، ويتم ذلك من خلال إصدار إعلانات تشويقية والترويج على مواقع التواصل الاجتماعي مع التركيز على الميزات التي سيقدمها الموقع.

أو من خلال إجراء مسابقات وعروض حصرية وإرسال بريد إلكتروني يتضمن معلومات عن التصميم الجديد للعملاء المحتملين.

 

أخيراً، إن اتباع النصائح السابقة ومحاولة تطبيقها على أكمل وجه سيؤدي إلى عملية اطلاق موقع الكتروني تكاد تخلو من التوتر بالإضافة إلى منح مالك الموقع وفريقه ثقة عالية بنجاح الموقع وتحقيقه الأهداف المرجوة منه.

 

المصادر

هنا

هنا

 

معدل الارتداد

أفضل 8 طرائق لـ تخفيض معدل الارتداد Bounce Rate

معدل الارتداد هو مقياس يمكن أن يكون مربكاً عندما تعثر عليه لأول مرة، وسوف تبدأ العديد من الأسئلة بالتبادر إلى ذهنك مثل:

  • هل اقتراب معدل الارتداد من نسبة 100% يُعَد أمراً جيداً أم سيئاً؟
  • هل هو مثل البريد الإلكتروني المرتجع أو هو المقياس الزائف الذي يجب أن أتجاهله؟
  • ماذا أفعل لإصلاحه؟

لحسن الحظ، لست وحدك من الذين طرحوا هذه الأسئلة، وهناك العديد من المسوقين قد بحثوا عن الإجابة وربما لم يجدوها حتى الآن.

سنعمل في هذا المقال على إزالة الغموض من خلال نظرة عامة على ماهية معدل الارتداد، وكيف يمكن إصلاحه بالضبط.

نحن نتحدث عن الموقع، وعندما تتوجه إلى إعلانات جوجل للتحقق من الأرقام فإن معدل الارتداد سيخبرك بقصة مختلفة.

ربما من الصعب التصالح مع فكرة ارتفاع معدل الارتداد، لأنك ستشعر أن موقعك الويب غير محبب لدى الآخرين، فلماذا يحصل هذا؟

اقرأ أيضاً: ما هي إعلانات جوجل وكيف تعمل … الدليل الشامل

 

ما هو معدل الارتداد Bounce Rate

يشير معدل الارتداد إلى النسبة المئوية للزائرين الذين يغادرون الموقع.

أي الارتداد مرة أخرى إلى نتائج البحث أو الإحالة إلى الموقع، وذلك بعد مشاهدة صفحة واحدة فقط على موقعك.

يولي العديد من مديري ومشرفي المواقع اهتماماً وثيقاً بمعدل الارتداد كمؤشر عام على ثبات الموقع أو جاذبيته، ويرغبون في تقليل هذا الرقم المزعج قدر الإمكان.

يعتقد بعض الناس أن معدل الارتداد يمكن أن يؤثر على تصنيفات بحثهم من خلال خوارزمية التعلم الآلي الجديدة من RankBrain.

لذلك من الواضح أنه من مصلحتك تحسين مقياس تحسين محركات البحث SEO هذا.

اقرأ أيضاً: دليل تحسين محركات البحث SEO … كل ما تريد معرفته عن سيو

ما الفرق بين معدل الارتداد ومعدل الخروج Exit Rates

لنفترض أنك كنت تقارن معدلات الارتداد ومعدلات الخروج لصفحة الشكر، فقد يكون معدل الارتداد المرتفع في تلك الصفحة مثير للقلق نوعاً ما، لأن هذا يعني أن الأشخاص يشاهدون هذه الصفحة فقط ثم ينقرون بعيداً.

والأسوأ من ذلك، أنهم لم يملأوا نموذجاً للوصول إليك، مما يعني خسارة التحويلات.

من ناحية أخرى، فإن معدل الخروج المرتفع لن يكون مدعاة للقلق.

فهذا يعني أن هذه الصفحة كانت الأخيرة في سلسلة الزيارات، وربما وصل الأشخاص الذين خرجوا من تلك الصفحة من خلال صفحة الهبوط Landing Page السابقة.

ضع في اعتبارك أن هذا السيناريو افتراضي ويمكن أن يختلف بناءً على مقاييس الصفحة الأخرى.

لكنه بمثابة توضيح بسيط للاختلاف بين معدلات الارتداد ومعدلات الخروج.

اقرأ أيضاً: ما هي صفحة الهبوط وأهميتها في الحصول على المزيد من العملاء … دليل شامل

 

كيفية تخفيض معدل الارتداد المرتفع

قد تشير معدلات الارتداد المرتفعة بشكل عام إلى أن الصفحة غير ملائمة أو مربكة لزوار الموقع.

ليس من الواجب عليك هنا أن تقفز إلى إجراءات جذرية مثل حذف صفحة أو إجراء إعادة تصميم على الفور.

إذ أن هناك بعض الخطوات المهمة التي يتعين عليك اتخاذها قبل تحديد الإجراء الذي يجب اتخاذه:

 

1- تأكد من أن موقعك متوافق مع الهاتف المحمول

يمثل مستخدمو الأجهزة المحمولة حوالي نصف حركة زوار الويب على مستوى العالم.

وليس فقط توفير تجربة جاهزة للهاتف المحمول بل التأكد من أن هذه التجربة جذّابة وأنها غير معقدة.

يجب أن يكون التفاعل مع إصدار الهاتف المحمول سهل الاستخدام وتفاعلياً.

يعد الفيديو أحد أنواع المحتوى الجذاب بشكل خاص.

إذ يمكن أن يشرح في كثير من الأحيان الموضوعات المعقدة بشكل أكثر إيجازاً من النص.

هذا قد يكون السبب في أن العديد من العملاء يفضلون مشاهدة مقطع فيديو حول منتج بدلاً من القراءة عنه.

لكن تتطلب مقاطع الفيديو الطويلة قدراً كبيراً من البيانات عندما يتعلق الأمر باستخدام الهاتف المحمول، وبالتالي قد تؤدي إلى إبطاء تجربة المستخدم مما يتسبب في ارتداد الزائر.

لهذا السبب فكّر في إزالة مقاطع الفيديو الطويلة من موقع الهاتف المحمول أو إنشاء إصدارات أكثر إيجازاً تتناول أهم نقاط الموضوع.

هذا النوع من التحسين لا يقتصر على الفيديو، أي اتبع نهجاً شاملاً لتقييم تجربة هاتفك المحمول وفكّر في كيفية التعامل مع مثل هذه الحالات الطارئة.

اقرأ أيضاً: التسويق عبر الفيديو: أهميته وأنواعه

 

2- انظر إلى معدل الارتداد بناءً على مصادر مختلفة

قد يكون في بعض الأحيان للمصادر التي توجه الزيارات إلى صفحة معينة علاقة بمعدل الارتداد.

لهذا السبب تسمح لك لوحة تحكم HubSpot Web Analytics بتحليل معدل الارتداد وفقاً للمصدر:

تخفيض معدل الارتداد

لنفترض أن معدل الارتداد مرتفع بشكل خاص من حركة الزوار المباشرة.

لذا ألق نظرة فاحصة على عنوان محدد مواقع الموارد الموحد URL للتأكد من سهولة قراءته وتذكره وكتابته.

ثم تحقق لترى أن الزائر لم يتم استقباله بصفحة خطأ 404 أو صفحة رئيسية غير جذّابة للغاية.

يجب أن يكون العنوان واضحاً وأن يشير للشخص أنه في المكان المناسب.

 

3- تجنب الاضطرابات الأخرى التي قد تضر بتجربة المستخدم

لقد ناقشنا بالفعل أهمية تجربة المستخدم الجيدة الخاصة بالهاتف المحمول، وينطبق هذا على جميع الأنظمة الأساسية.

لكن هناك أشياء مثل النوافذ المنبثقة بملء الشاشة ليست مزعجة فحسب بل يمكن أن تؤدي أيضاً إلى معوقات بحث.

الشيء الرئيسي الذي يجب مراعاته هو المستخدم، وعلى الرغم من أن بعض النوافذ المنبثقة جيدة مثل الرسائل الواردة المصممة جيداً والتي تضيف سياقاً إلى موقع ما.

لكن يجب تجنب أي شيء يخلّ بشكل كبير بتجربة المستخدم كي لا تصبح طريقة تؤدي إلى مغادرة الزائرين.

 

4- تحديد الكلمات المفتاحية للصفحة

لنفترض أن شخصاً ما يبحث عن “حلول برامج أتمتة التسويق” من المحتمل أن هذا الشخص يبحث عن برنامج للمساعدة في رعاية العملاء المحتملين.

لكن إذا كان شخص ما يستخدم الاستعلام “ما هي أتمتة التسويق؟” فمن المحتمل أنه ليس في مرحلة يتطلع فيها إلى شراء منتج، وبدلاً من ذلك يبحث هذا الشخص عن محتوى أكثر إفادة من أي شيء آخر.

 

لذلك عندما تقوم بتقييم الكلمات المفتاحية التي يتم ترتيب صفحتك من أجلها تأكد من أنها تتماشى مع المحتوى الفعلي.

بمجرد القيام بذلك حاول النظر في إطار عمل مجموعة الموضوعات (النوع الذي يجمع صفحات موقعك في مجموعات وفقاً للموضوع) للمساعدة في جذب حركة الزوار العضوية إلى الصفحات الصحيحة.

اقرأ أيضاً: كيفية القيام بالبحث عن الكلمات المفتاحية من أجل تحسين محركات البحث: دليل شامل

 

5- تحسين وقت تحميل الصفحة

تفترض العديد من جهات التسويق أنه إذا كان معدل الارتداد مرتفعاً، فأن المشكلة تكمن في محتوى الصفحة.

أي عندما تظهر مشكلات خطيرة قبل أن تتاح للمستخدم فرصة قراءة الصفحة.

من بين جميع المشاكل التي يمكن أن تواجهها صفحة الويب هي الاستغراق لوقت طويل في التحميل وهو الأمر الأسوأ.

بعد كل شيء لا يهم مدى الجودة أو سوء محتوى الصفحة إذا كان المستخدم لا يستطيع قراءته أو حتى رؤيته.

يتوقع 47% من المستخدمين تحميل صفحة الويب في ثانيتين أو أقل مما يجعل تحسين الصفحة أمراً بالغ الأهمية لتقليل معدل الارتداد.

تعد الصفحات البطيئة التحميل علاوةً على ذلك من بين الأسباب الرئيسية وراء التخلي عن عربة التسوق لتجار التجزئة في التجارة الإلكترونية.

هناك 2% فقط من مواقع التجارة الإلكترونية الرائدة في العالم البالغ عددها 100 لديها مواقع للهاتف المحمول يتم تحميلها بالكامل في أقل من خمس ثوانٍ على الأجهزة المحمولة.

قبل أن تفكر حتى في النظر إلى محتوى صفحاتك، تأكد من أنه يمكن للزائرين مشاهدتها بالفعل في فترة زمنية معقولة.

 

6- تضمين دعوة للعمل واضحة CTA

تماماً كما يجب أن تفكر في ما يريده المستخدم عند تقديم المحتوى فيجب عليك أيضاً التفكير في الإجراء المحدد الذي تريد أن يتخذه المستخدمون عندما يستهلكون أي محتوى تريده عرض.

بمجرد أن تعرف ما تريد منهم أن يفعلوه، يمكنك مطالبة زوارك باتخاذ إجراء من خلال تضمين عبارة واحدة واضحة تماماً للدعوة لاتخاذ إجراء.

 

كلما زاد عدد عبارات الدعوة لاتخاذ إجراء التي تقوم بتضمينها في صفحة واحدة كلما زادت احتمالية إرباك زوارك.

بالتأكيد سيكون أمراً رائعاً إذا تمكنا من تضمين العديد من عبارات الدعوة لاتخاذ إجراء في صفحة واحدة للتحقيق بجدية وتقييم كل منها قبل اتخاذ أي إجراء.

يجب أن يُسهّل موقعك على الزائرين العثور على ما يريدون والقيام به بسرعة وسهولة.

لا تربك زوارك بالعشرات من هذه العبارات، وفكر في نية المستخدم وكيف يمكن لصفحاتك أن تساعد الزائرين في تحقيق هدفهم.

ثم قم بتضمين عبارة واضحة وذات صلة تدعوهم لاتخاذ إجراء يساعدهم في إنجاز المهمة.

اقرأ أيضاً: كيف تكتب عبارة الحث على اتخاذ إجراء CTA فعّالة وعملية

 

7- استخدام بنية ربط داخلية منطقية ومفيدة

يُضمّن العديد من الأشخاص عشرات الروابط الداخلية في المحتوى كطريقة لتقليل معدل الارتداد.

على الرغم من أن هذه الإستراتيجية يمكن أن تعمل بشكل جيد لأنها توفر التحليلات بنقرة ثانية أساسية لقياس الوقت على الصفحة بدقة.

إلا أنها قد تأتي بنتائج عكسية أيضاً بجعل المحتوى يبدو رديئاً أو رخيصاً بعض الشيء.

لقد رأينا جميعاً مواقع ترتبط داخلياً بكل جملة، ولا يبدو هذا فظيعاً فحسب، بل إنه لا يفعل الكثير لإثراء تجربة المستخدم أو تقديم شيء ذي قيمة حقيقية للجمهور.

إذا كان لديك منشور مدونة مفيد وقابل للتنفيذ بشكل كبير يحدد موضوعاً معيناً بعمق كبير وسيكون ذا فائدة وقيمة لجمهورك، فاربطه بكل الوسائل من صفحات أخرى بدون أن تسرف في استخدام الروابط الداخلية.

إذ يمكن أن يؤدي ذلك إلى إرباك زوارك وأن يثني الزائرين أيضاً عن النقر فوق أي من الروابط الداخلية.

اقرأ أيضاً: استراتيجيات بناء الروابط لتحسين محركات البحث … الدليل الشامل

 

8- أعد صياغة صفحات المنتج

أحد الأسباب الرئيسية لفشل الأشخاص في التحويل من صفحات المنتج هو عدم استعدادهم لإكمال عملية شراء أو معاملة.

يكون هذا في بعض الأحيان بسيطاً مثل تردد المشتري أو نفوره من السعر.

لكن في بعض الأحيان يكون ذلك بسبب عدم توفير المعلومات التي يريدونها حول المنتج.

يمكن أن يشمل ذلك تفاصيل حول مكان تصنيع شيء ما أو تفاصيل سياسة الإرجاع أو مراجعات المستخدم.

تجدر الإشارة إلى أن معدلات الارتداد من صفحات المنتج يمكن أن تكون أعلى قليلاً من بعض أنواع الصفحات الأخرى.

ويختلف هذا بشكل أكبر اعتماداً على طبيعة المنتج أو الخدمة المعنية.

ومع ذلك، إذا كنت تلاحظ معدلات ارتداد عالية بشكل غير عادي على صفحات منتجك ففكر في اختبار ما إذا كانت إضافة المزيد من المعلومات مفيدة.

هل سياسة الإرجاع مذكورة بوضوح على صفحات المنتج لتعويض النفور من المخاطرة لدى العملاء المحتملين؟

هل من الواضح كيف وأين صُنِع المنتج؟

ما رأي عملائك الراضين عن منتجاتك؟ وهل المراجعات الحماسية تظهر بشكل بارز؟

 

أخيراً، نأمل أن تكون هذه المقالة ساعدتك في معرفة سبب ارتفاع معدل الارتداد لديك، وأصبح لديك فكرة جيدة عن كيفية إصلاحه.

تأكّد من أنك تنظر إلى الصورة الكاملة عندما تتحقق من معدلات الارتداد.و

لقِ نظرة على الوقت الذي يقضيه الأشخاص على موقعك، ومن أين أتوا وما الجهاز الذي يستخدمونه وما إذا كان محتواك وتجربتك متوافقين مع كل هذه العوامل.

قد تكتشف أنماطاً توضح كيف يمكنك إصلاح مشكلة معدل الارتداد وكيفية جعل موقعك مفيداً ويركز على المستخدم، فالمواقع الجيدة تجذب مستخدمين جيدين.

 

المصادر

هنا

وهنا

وهنا

تطور التسويق المحتوى

تطور التسويق بالمحتوى Content Marketing: كيف تغيّر وأين يتجه

تعد استراتيجية التسويق بالمحتوى Content Marketing السليم إحدى أفضل الطرق التي يمكن أن تساعد بها الأعمال التجارية في تشكيل هويّة علامتها التجارية، واكتساب الاهتمام من العملاء المحتملين، والاحتفاظ بالجمهور المتفاعِل.

ممّا يتيح لك توطيد قوّة مجالك، وإضفاء الشرعيّة، وبناء الثقة بينك وبين من الجمهور الذي تحاول الوصول إليه.

إنّ التسويق بالمحتوى ليس ثابتاً، فهو يتغيّر باستمرار.

لا يبدو الآن كما كان قبل عشر سنوات، وفي غضون عشر سنوات لن يبدو كما هو الآن.

إنّه موضوع يصعب تحديده – موضوع له ماض رائع ومستقبل مثير.

من خلال الاهتمام الحقيقي والتطبيق العملي للتفكير المستقبلي، من المهم أن نفهم أين كان وأين يتّجه.

هنا، سوف نحصل على بعض وجهات النظر لكليهما حيث سنلقي نظرة على كيفيّة تطور التسويق بالمحتوى في العقد الماضي، وكيف سيتطور في العقد التالي وفقاً لتوقّعات الخبراء.

اقرأ أيضاً: كل ما تريد معرفته عن التسويق بالمحتوى … الدليل الشامل

 

كيف تطور التسويق بالمحتوى في العقد الماضي

لقد غيّر جوجل الأسلوب

في عام 2011، أجرى جوجل دراسته التاريخيّة Zero Moment of Truth (ZMOT) ووجد أنّ 88% من المتسوّقين يستخدمون ما يُعرف بلحظة الصفر للحقيقة Zero Moment of Truth.

هي مرحلة اكتشاف ووعي في دورة الشراء حيث يبحث المستهلك عن المنتج قبل شرائه.

كما أشارت أبحاث جوجل أيضاً إلى أنّ الكلام الشفهي كان عاملاً محدّداً في التأثير على تلك اللحظة.

توفّر الدراسة نقطة مرجعيّة فريدة في سياق تطور التسويق بالمحتوى فهو يجسّد جوهر كيف ولماذا تحتاج الشركات إلى التركيز على التسويق بالمحتوى في بداية عام 2010.

لقد كان دليلاً ضمنياً على أنّ قصص الشركات تُروى عبر الإنترنت – خارج نطاق سيطرة أقسام التسويق – وكان من مصلحتهم المساعدة في تشكيل تلك المحادثات.

سلّطت دراسة ZMOT الضوء على الحاجة إلى تحسين محركات البحث الصوتية.

حيث أصبح تصنيف الكلمات المفتاحية ذات الصلة على محركات البحث أمراً ضرورياً تقريباً لتعزيز تواجد الشركة عبر الإنترنت والصمود خلال لحظات الحقيّقة الصفرية للمستهلكين.

لكن هذه الدراسة لم تكن المفاجأة الوحيدة التي أصدرها جوجل في أوائل عام 2010.

ففي وقت قريب من صدور الدراسة، تغيّرت خوارزمية ترتيب البحث في جوجل لتثبيط “حشو الكلمات المفتاحية keyword stuffing” أي ممارسة التحميل المتكرّر لصفحة ويب بكلمات مفتاحية محدّدة لمحاولة التأثير على ترتيب محركات البحث.

يمثّل التغيير ما لا يزال جهداً مستمراً من قِبل جوجل لتزويد المستخدمين بتجارب إيجابيّة ومفيدة عبر الإنترنت.

حقّقَ ذلك بالضبط. التحوّل الذي مهّد الطريق للشركات للتركيز على إنتاج المزيد من المحتوى عالي الجودة والهادف.

اقرأ أيضاً: قائمة بأهم أدوات التسويق بالمحتوى

 

تصاعدات مواقع التواصل الاجتماعي

تطور التسويق بالمحتوى لم يكن مرتبطاً بمحركات البحث فقط.

كان لتصاعد مواقع التواصل الاجتماعي إلى الصدارة – وهو أحد أكثر الاتجاهات اضطراباً في تاريخ البشريّة – تأثيراً عميقاً على هذ التطور.

نظراً لتطور هذه المنصّات لتصبح دعائم أساسيّة للحياة اليوميّة، قدّمت تحدّيات جديدة للمسوقين بالمحتوى.

مع تطور مواقع التواصل الاجتماعي، قامت بنشر نوع مختلف من المحتوى عن محركات البحث.

حيث يستخدم المستهلكون محركات البحث للعثور على المحتوى بشكل أكثر دقّة.

بشكل عام، عندما تستخدم محرك بحث، فأنت تبحث عن إجابة محدّدة أو موضوع معيّن.

لكن سمحت مواقع التواصل الاجتماعي للمستخدمين باستهلاك المحتوى بشكل أكثر اختلافاً على منصّاتهم المفضّلة.

فالمحتوى الذي تراه في خلاصة فيس بوك Facebook هو الذي يجد طريقه إليك – وليس العكس.

حفّز هذا الاتجاه على صناعة محتوى أكثر قابليّة للمشاركة وجذب الانتباه ويمكن نشره بسهولة عبر قنوات التواصل الاجتماعي.

في الواقع، اعتباراً من عام 2021، أصبحت مواقع التواصل الاجتماعي القناة الأساسيّة التي يستخدمها المسوّقون.

حيث يستخدم أكثر من 80% من المسوقين مواقع التواصل الاجتماعي – وبالمقارنة، يستخدم 40% فقط التسويق بالمحتوى وتحسين محركات البحث SEO.

تطور التسويق بالمحتوى

اقرأ أيضاً: دليل التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي

 

الفيديو

ظهر الفيديو أيضاً كأحد وسائل التسويق بالمحتوى السائدة مع تقدّم العقد، لا سيما بين المستهلكين الأصغر سنّاً.

اعتباراً من عام 2021، يقول ما يقرب من 70% من جهات التسويق أنّ الفيديو هو الآن الشكل الأساسي للوسائط المستخدَمة في استراتيجيات المحتوى.

بالإضافة إلى ذلك، أعرَب تسعة من كل عشرة أشخاص عن رغبتهم في مشاهدة المزيد من مقاطع الفيديو من العلامات التجارية.

الفيديو جذّاب بطبيعته وبشكل عام، من الأسهل المتابعة من منشورات المدونة أو الرسائل الإخباريّة عبر البريد الإلكتروني أو الكتب الإلكترونية.

تدريجياً، أخذها الجمهور أكثر فأكثر مع تقدم العقد.

بحلول نهاية عام 2010، كانت المنصّات مثل يوتيوب YouTube مركزية في التسويق بالمحتوى.

تطور التسويق بالمحتوى

من الواضح أنّ التسويق بالمحتوى خضع لعدّة تحولات في 2010، ولكن كما ذكرنا في بداية المقال، إنّ الممارسة ليست ولن تكون أبداً ثابتة.

لا يزال هناك الكثير من التغييرات القادمة.

اقرأ أيضاً: التسويق عبر الفيديو : أهميته وأنواعه

 

كيفية تطور التسويق بالمحتوى في العقد القادم

تطور التسويق بالمحتوى

 

سيستمر الفيديو في السيطرة

كما ذكرت للتو، ظهر الفيديو كواحد من أهم – إن لم يكن أهم – الوسائط للتسويق بالمحتوى في نهاية العقد الماضي.

ليس هناك ما يشير إلى أن هذا الاتجاه سيتوقف في أي وقت قريب.

في عام 2020، زادت تحميلات الوسائط بنسبة 80% عاماً بعد عام، ممّا يوضّح كيف أدّى هذا الانتشار الفيروسي إلى تسريع شعبيّة صناعة مقاطع الفيديو واستهلاكها.

وكما أوضحت راتشيل بيري Rachael Perry، رئيسة المحتوى في Canva:

“يتم وضع الفيديو لتحقيق نمو هائل الآن، لا سيما مع استمرار منصّات التواصل الاجتماعي للفيديو مثل تيك توك TikTok في السيطرة.”

وتقول بيري: “ينشئ الجميع المحتوى المرئي ويستوعبه في الزمن الحالي، ويُعد الفيديو طريقة رائعة لإضفاء الحيويّة على علامتك التجارية وبناء المزيد من العلاقات الشخصية مع جمهورك.”

وتضيف بيري: “حتّى الآن، كان إنشاء الفيديو معقّداً، ولكن هناك أدوات جديدة تسهّل الأمر. إذا تمكنت من فهم ما يحتاجه جمهورك حقاً، يمكن أن يساعدك الفيديو في توفير هذه القيمة بطريقة رائعة.”

أخيراً، يبدو أن استكشاف الفيديو وامتداده كوسيلة بارزة للتسويق بالمحتوى سيستمر.

حيث ستكون الأولويّة للمسوّقين هي مسألة التميّز.

قد يعني ذلك التأكّيد على جودة المحتوى الذي تنتجه – والتأكّد من إثرائه، وحسن صياغته، ووثاقة الصلة بالمشاهدين.

كما يمكنك محاولة البحث عن منصّات ناشئة مثل تيك توك.

كما يقول خوسيه (كايا) كاياسو Jose (Caya) Cayasso، الرئيس التنفيذي والمؤسس المشارك لشركة Slidebean، أّنه يشجع العلامات التجارية على الخروج من السبل التقليديّة للتسويق بالمحتوى – التدوين والتسويق عبر البريد الإلكتروني وتحسين محركات البحث – لإنشاء “مجالات أوسع” حول جهود المحتوى.

ويقول، في [Slidebean]: “قرّرنا المراهنة على يوتيوب، وأصبح أهم مصدر للإيرادات والوعي بالعلامة التجارية.

بدلاً من ذلك، فإنّ شركات مثل Morning Brew وDuolingo تقضي عليها على TikTok – لكن [التسويق عبر الفيديو Video Marketing] يتطلّب منا تطوير أنفسنا باستمرار، والتخلّص من الوضع الراهن لمحتوى الشركة النموذجي “.

ويضيف كاياسو: “عليك أن تكون ذكياً بشكل كافي وقادراً على التكيّف لتحقيق النجاح في صنع الفيديو – بالأخص إذا كنت تنافس كعلامة تجارية.”

بغض النظر عن كيفيّة تمكن المنتجين والشركات الفرديّة من الابتكار عندما يتعلّق الأمر بالتسويق عبر الفيديو، فإن الوسيلة ستكون الدعامة الأساسيّة في تطور التسويق بالمحتوى في المستقبل.

 

سيكون التكيّف مع الجوال ضرورياً وسيوفّر فرصاً جديدة

وفقاً لـ Statista، ستكون حركة بيانات الجوال العالميّة في عام 2022 أكبر بسبع مرات مّما كانت عليه في عام 2017.

حيث يتزايد استخدام الأجهزة المحمولة بشكل فيروسي، ومن مصلحة كل مسوق بالمحتوى مواكبة هذا الاتجاه.

في عام 2021، تمت 61% من عمليّات البحث على جوجل عبر الجوال، ولا يُظهِر هذا الاتجاه أي علامات على التباطؤ.

حيث سيكون امتلاك موقع ويب مُحسَّن للأجهزة المحمولة أمراً أساسياً لجهود تحسين محركات البحث الناجحة.

كما سيحتاج الكثير من المحتوى الذي تنشئه لملاءمة ذلك أيضاً.

يجب أن تكون المدوّنات قابلة للتنقّل عبرها بسهولة على الهواتف الذكيّة.

حيث سيكون الفيديو الذي يمكن الوصول إليه بسهولة والذي يمكن لجمهورك مشاهدته على الجوال مساعدة كبيرة أيضاً.

كما سيحتاج العملاء المحتملون والعملاء إلى أن يكونوا قادرين على الاستفادة من موارد الجوال مثل تلك الموجودة على جهاز الكومبيوتر.

سيوفّر هذا التحوّل نحو الجوال أيضاً فرصاً جديدة من خلال أنواع الوسائط الناشئة.

فالمزيد من تقنيّات الأجهزة المحمولة الجديدة – مثل الواقع الافتراضي والواقع المعزّز – سيكون لها دور حقيقي للغاية في مستقبل التسويق بالمحتوى.

مع استمرار الناس في الاعتماد بشكل أكبر على أجهزتهم المحمولة، سيتعيّن على المسوقين بالمحتوى أيضاً مواكبة ذلك.

 

سيكون المحتوى الناجح هادفاً وأكثر تفهّماً لأفكار العميل واهتماماً بأولويّته

تهدف خوارزميّة الترتيب في جوجل إلى إعطاء الأولويّة للمحتوى الذي سيعني أكبر قدر للباحثين.

وفقاً لمعايير جوجل، فإنّ أعلى مرتبة لنتيجة بحث لأي كلمة مفتاحية هي التي تتناول أفضل ما يبحث عنه المستخدمون.

في جميع الاحتمالات، سيستمرّون في العمل على عمليّتهم سعياً وراء هذا الاهتمام.

على الرغم من عدم وجود ما يوضّح بالضبط كيف يمكن أن تتغيّر الخوارزميّة من الآن فصاعداً، تظل هناك حقيقة واحدة – يحتاج المسوّقون إلى التركيز على محتوى عالي الجودة.

هذا يعني فهم جمهورك وبذل جهد كبير في كيفيّة الوصول إليهم بشكل أفضل.

كما صرحت أماندا زانتال-وينر Amanda Zantal-Wiener، خبيرة استراتيجيّات المحتوى في هب سبوت Hubspot:

“بدأت أرى المحتوى يتحوّل إلى منعطف في مجال التفهّم. في السنوات القادمة، سيبدأ المسوّقون في صناعة المزيد من المحتوى الذي تم صناعته حقاً في تقنيّة وضع أنفسهم مكان الآخرين – سواء أكانوا عملاء أم عملاء محتملين أو شركاء أو أي شخص آخر ضمن جمهورهم “.

وتضيف: “سيطرحون أسئلة مثل،” ما الذي يحتاجه جمهوري منّي الآن؟ ما الذي يمكنني إنشاؤه والذي سيساعدهم حقاً؟ “سيصبح هذا مطلباً للمسوّقين عندما يبدأون في تبادل الأفكار “.

يتّجه التسويق بالمحتوى نحو إثراء الجمهور بدلاً من ترويج المنتج.

إذا كان هذا التغيّر مستمراً في الصدق، فسيستمر التسويق بالمحتوى في أن يصبح أكثر استهدافاً وتركيزاً على العملاء مع تطور الممارسة.

على حد تعبير كاتلين سيز Katelyn Seese، استراتيجي المحتوى في Blue Frog:

“يتمتع التسويق بالمحتوى بالقدرة على إجراء اتصالات حقيقيّة مع جمهورك وتثقيفهم بقيمة علامتك التجارية بما يتجاوز خدماتك أو منتجاتك أو عروضك.

حيث يهتم المستهلكون كثيراً بشأن من ولماذا علامتك التجارية بدلاً من مجرّد ما تقدّمه.

إنّ فهم جمهورك من أنت ولماذا يحتاجون إلى علامتك التجارية هو المفتاح لصناعة محتوى هادف يلقّى صدى لدى جمهورك حقاً “.

بالطبع، صناعة المحتوى ليس بالأمر السهل.

لحسن الحظ، تعتقد كيم جيرو Kim Giroux، مديرة التسويق في Beautiful.ai، أنّ المستقبل يتضمّن زيادة في الأدوات التي ينبغي أن تساعد كتابك في صناعة المحتوى وتصميمه.

وأضافت: “على مدار العقد القادم، سيتم أتمتة صناعة المحتوى باستخدام أدوات مدعومة بالذكاء الاصطناعي ومعالجة اللغة الطبيعيّة.

سيعطي الاعتماد الواسع لمثل هذه الأدوات للمسوقين القدرة على صناعة محتوى عالي الجودة في وقت قصير.

في نفس الوقت، ستعمل عمليّات الدمج على تبسيط مجموعات التكنولوجيا وتجارب المستخدم النهائي.

لن يحتاج المحترفون بعد ذلك إلى فهم الأدوات المعقّدة، بينما سيكون سير العمل والتعاون الجماعي سلساً. ”

وتضيف أيضاً: “مع التشغيل الآلي في أدوات صناعة المحتوى كقاعدة، فإنّ محتوى التصميم أو العلامة التجارية مثل العروض التقديميّة والرسوم البيانيّة ومنشورات المدونات والأوراق البيضاء سيكون أمراً سهلاً.”

“ستنتهي أيام قضاء ساعات في تنسيق عناصر العلامة التجارية ودمجها ومبادئ التصميم في كل جزء من المحتوى لفترة طويلة.

حيث ستعمل التكنولوجيا الذكيّة على إنشاء ضمانات جذابّة بصرياً تحمل العلامة التجارية بشكل مباشر، وتُمكّن المسوقين من التركيز فقط على الرسائل والاستراتيجية الكامنة وراء العلامة التجارية.”

اقرأ أيضاً: كيفية صناعة المحتوى … أهم 12 نصيحة لـ كتابة المحتوى

 

سيصبح التحسين التاريخي مهمّاً بشكل متزايد

تعتقد باشا كولمان Basha Coleman، مديرة تسويق التحسين التاريخي في هب سبوت، أنّ مستقبل التسويق بالمحتوى سيتضمّن زيادة الوعي والتفاني في التحسين التاريخي.

وتقول: “مع دخولنا عصراً يظهر فيه محتوى منافس كل دقيقة، ستجد فرق المحتوى أنّه من المجدي استخلاص قيمة أكبر من كل دقيقة يتم إنفاقها على تطوير المحتوى”.

تضيف كولمان: “هذا يعني أنّ المواد الحاليّة التي يتم تحديثها ببيانات واتجاهات جديدة يمكن أن تتنافس مع محتوى جديد تماماً حول نفس الموضوع، مع قضاء وقت وموارد أقل لإنتاجه.”

سيساعد هذا الشركات الناشئة في صناعة محتوى ذي صلة وعالي الجودة دون البدء باستمرار من نقطة الصفر، وهو أسلوب مهم لتحسين محركات البحث للحفاظ على القوّة في صفحات نتائج محركات البحث SERPs.

 

سيستخدم المسوّقون المزيد من المحتوى التفاعلي على مواقع الويب

في الوقت الحاضر، يهتم المستهلكون بمحتوى تفاعلي سهل الفهم.

حيث يقول 45% من مشتري B2B أنّ المحتوى التفاعلي هو أحد أفضل ثلاثة أنواع للمحتوى المفضّل لديهم، ويحصل المحتوى التفاعلي على تفاعل أكبر مرّتين من المحتوى الثابت.

لخدمة احتياجات جمهورك، ضع في اعتبارك كيف يمكنك تنفيذ المزيد من المحتوى التفاعلي، والذي يفصل الفقرات الطويلة من النص ويوفّر للمشاهد طريقة بديلة لاستهلاك المحتوى.

كما قال جيل كالان Jill Callan نائب رئيس التسويق في Trusted Health، “مع تضاؤل ​​مدى الانتباه إلى أقل من الذاكرة الضعيفة إلى أقل من السمكة الذهبية، لم تعد العلامات التجارية قادرة على إجراء محادثات أحاديّة الاتجاه مع جمهورها”.

يقول كالان، “يمكن أن يساعد المحتوى التفاعلي على موقعك الويب أو مدونتك في جذب الزوّار وتسهيل استيعاب المعلومات المعقّدة.”

يضيف كالان، “في شركتي، Trusted Health، استخدمنا هذا النهج لإشراك جمهور التمريض لدينا بأشياء مثل حاسبة الرواتب، والتي تساعد الممرّضات في الحصول على معلومات مفصّلة عن الراتب وتكلفة المعيشة لكل ولاية.

بالإضافة أنّ إنشاء تجارب مستخدم سياقية لا يحتاج إلى اسنتفاذ المنتج الثمين أو الموارد الهندسية.”

إذا لم تكن واثقاً من كيفيّة البدء، يُمكنك اتباع ثلاث نصائح من كالان لبدء رحلة المحتوى التفاعلية:

1- قم بتضمين حاسب لعائد الاستثمار على موقع الويب لتظهر للعملاء المحتملين كيف ستوفّر لهم المال.

حيث تُظهر الأداة التفاعليّة على الفور قيمة منتجك مقابل الاعتماد على نسخة كثيفة النص لشرحها.

2- ابتكار منتج من مصادر متعدّدة.

استفد من دعاة علامتك التجارية والعملاء المخلصين لمعرفة المزيد عن نقاط الضعف وقائمة المنتجات المفضّلة لديهم.

استخدم هذه الأفكار في تطوير المنتَج.

3- قم بإنشاء اختبار.

تعد الاختبارات القصيرة طريقة رائعة لإشراك الزوار، كما أنها تمنحك فهماً أفضل لجمهورك لتتمكّن من إنشاء المزيد من الحملات المستهدفة في المستقبل.

 

ستصبح بيانات الطرف الصفري الخيار المفضّل لجمع بيانات العملاء المحتملين وبيانات العملاء

الطريقة التي نستخدم بها ملفّات تعريف الارتباط Cookies وأدوات تَتْبّع الإعلانات الأخرى في العقد القادم ستتغيّر بشكل كبير.

سيحتاج المسوّقون إلى الاستمرار في إعطاء الأولويّة لأمن بيانات العملاء المحتملين وبيانات العملاء، أو المخاطرة بفقدان ثقة المستهلكين.

للقيام بذلك، سيتحوّل العديد من المسوّقين من استخدام بيانات الطرف الأول أو الثاني أو الطرف الثالث إلى استخدام بيانات الطرف الصفري، وهي البيانات التي يتم جمعها طواعية من العملاء مقابل القيمة.

حيث تتجاوز بيانات الطرف الصفري عنوان البريد الإلكتروني أو رقم الهاتف، وبدلاً من ذلك يمكن أن تشمل السياق الشخصي والاهتمامات والتفضيلات – في المقابل، يمكن للعملاء المحتملين والعملاء توقّع تجربة مستخدم أكثر تخصيصاً.

يقول جون كوسلي John Cosley مدير التسويق الأول في Microsoft Advertising:

“تعدّ بيانات الأطراف الصفرية الأساس لعلاقة مبنيّة على الثقة وتبادل القيمة.

بالنسبة للمستهلكين، فهي تحمل وعداً بتجربة مخصّصة وأكثر صلة بالعلامات التجارية.

في المقابل، تحصل العلامات التجارية والشركات على إحصاءات أفضل وعلاقة طويلة الأمد “.

يمكّنك استخدام البيانات غير الطرفية من بناء الثقة بين علامتك التجارية وعملائها، مع ضمان تقديم المحتوى الأكثر تخصيصاً لعملائك.

نظراً لأنّه يتم التخلّص التدريجي من أنواع أخرى من جمع البيانات – بما في ذلك ملفّات تعريف الارتباط للجهات الخارجيّة – سينتقل المسوّقون إلى بيانات الطرف الصفري في العقد المقبل.

اقرأ أيضاً: كيفية توليد العملاء المحتملين … الدليل الشامل

 

إذا كان هناك أي شيء يمكن الاستغناء عنه من فهم التطورّات السابقة والقادمة للتسويق بالمحتوى فهو كذلك.

حيث تظهر دائماً اتجاهات وتحدّيات جديدة، وسيكون من مصلحتك دائماً مواكبة هذه الاتجاهات والتحدّيات.

كما يجب أن تركّز على صناعة محتوى عالي الجودة باستمرار بحيث يتمكّن جمهورك دائماً من الحصول على شيء ذو قيمة.

 

المصدر

هنا

كتابة مدونة

كيفية كتابة مدونة : دليل تفصيلي خطوة بخطوة

إذا سبق لك أن قرأت مدونة، فهذا يعني أنّك قرأت محتوى من دليل فكري خبير في مجاله، ومن المحتمل أنه إذا تمّت كتابة مدونة بشكل فعّال فستحصل على معرفة مفيدة ورأي إيجابي حول الكاتب أو العلامة التجارية التي صنعت المحتوى.

يمكن لأي شخص التواصل مع جمهوره من خلال التدوين والاستمتاع بالفوائد التي لا تعد ولا تحصى التي يوفرّها التدوين:

الزيارات العضوية من محركات البحث، والمحتوى الترويجي لمواقع التواصل الاجتماعي، والتقدير من جمهور جديد لم تقم بالاستفادة منه بعد.

اقرأ في هذا المقال:

1- ما هي المدونة الإلكترونية؟

2- كيفية البدء في إنشاء مدونة؟

3- كيفية كتابة منشور المدونة الأول؟

4- ما الذي يجعل منشور المدونة جيد؟

5- كيفية كتابة مدونة

اقرأ أيضاً: كل ما تريد معرفته عن التسويق بالمحتوى … الدليل الشامل

 

ما هي المدونة الإلكترونية؟

منشور المدونة Blog Post هو أي مقالة أو مقالة إخباريّة أو دليل يتم نشره في قسم المدونة في موقع ويب.

يغطّي منشور المدونة عادةً موضوعاً أو استعلاماً محدداً، وهو تعليمي بطبيعته.

يتراوح من 600 إلى 2000 كلمة أو أكثر، ويحتوي على أنواع وسائط أخرى مثل الصور ومقاطع الفيديو والرسوم البيانيّة والمخطّطات التفاعلية.

تسمح منشورات المدونة بنشر رؤى وأفكار وقصص على موقع الويب حول أي موضوع.

يمكن أن يساعد ذلك على تعزيز الوعي بالعلامة التجارية والمصداقيّة والتحويلات والأرباح.

الأهم من ذلك، يمكنهم مساعدتك في توجيه الزيارات إلى موقع الويب.

 

كيفيّة البدء في انشاء مدونة

1- افهم جمهورك.

2- تحقّق من منافسيك.

3- حدّد الموضوعات التي ستغطّيها.

4- حدّد أسلوبك الفريد.

5- قم بتسميّة المدونة.

6- إنشاء نطاق المدونة.

7- اختر نظام إدارة المحتوى CMS وقم بإعداد المدونة.

8- خصّص مظهر المدونة.

9- اكتب أوّل منشور مدونة.

 

1. افهم جمهورك

قبل أن تبدأ في كتابة منشور المدونة، تأكّد من أن لديك فهماً واضحاً لجمهورك المستهدف.

اطرح أسئلة مثل: ما الذي يريدون معرفته؟ ما الموضوع الذي سيكون له صدى؟

هنا تكمن فائدة عملية تكوين شخصية العميل.

ضع في اعتبارك ما تعرفه عن شخصية العميل واهتماماتهم أثناء طرح موضوع لمنشور المدونة.

على سبيل المثال، إذا كان قرّاؤك من جيل الألفيّة يتطلّعون إلى بدء عمل تجاري، فربما لا تحتاج إلى تزويدهم بمعلومات حول البدء على مواقع التواصل الاجتماعي معظمهم لديهم ذلك بالفعل.

ومع ذلك، قد ترغب في تزويدهم بمعلومات حول كيفيّة تعديل نهجهم في مواقع التواصل الاجتماعي.

على سبيل المثال – ممّا قد يكون نهجاً شخصياً غير رسمي إلى نهج أكثر ذكاءً في مجال الأعمال ويركّز على الشبكات.

هذا النوع من التعديل هو ما يساعدك على نشر محتوى حول الموضوعات التي يريدها جمهورك ويحتاجها حقاً.

إذا لم يكن لديك نموذج من أجل شخصية العميل في مكان عملك، ستساعدك هذه الموارد على البدء في ذلك:

 

2. تحقّق من منافسيك

ما هي أفضل طريقة لاستلهام الأفكار من إلقاء نظرة على منافسيك؟

يجدر التحقّق من المدونات الشهيرة والتي تمّت مراجعتها بشكل كبير لأنّ استراتيجيّتها وتنفيذها هو ما يزيد من مصداقيّتها.

الغرض من القيام بذلك ليس نسخ هذه العناصر، ولكن لاكتساب رؤية أفضل لما يقدّره القرّاء في مدونة عالية الجودة.

هناك عدّة زوايا يجب أن تنظر إليها عند إجراء تحليل تنافسي:

  • المرئيّات Visuals: انظر إلى العلامة التجارية للمدونة ولوحة الألوان والمظهر.
  • النسخ Copy: قم بتحليل نمط وأسلوب كتابة المنافسين لمعرفة ما يستجيب له القرّاء جيداً.
  • المواضيع Topics: تعرّف على الموضوع الذي يستمتع القرّاء بالتفاعل معه.

 

3. حدّد الموضوعات التي ستغطيها

قبل أن تكتب أي شيء، اختر الموضوع الذي ترغب في الكتابة عنه.

يمكن أن يكون الموضوع عامّاً جداً للبدء عندما تجد المجال الذي تريده في التدوين.

تتضمّن بعض طرق اختيار الموضوعات التي يجب تغطيتها طرح أسئلة على نفسك مثل:

  • لمن أريد أن أكتب؟
  • إلى أي مدى أفهم هذا الموضوع؟
  • هل هذا الموضوع ذو صلة؟

 

4. حدّد أسلوبك الفريد

ما هو الأسلوب الذي تقدّم به والذي يجعلك متميّزاً عن الآخرين؟

هذا هو المفتاح لتحديد مسار مدوّنتك.

هناك العديد من السبل للاختيار في هذه العمليّة:

  • ما هي التجربة الفريدة التي تجعلك خبيراً موثوقاً به أو دليلاً فكرياً حول الموضوع؟
  • هل ستعلّم القرّاء كيفيّة القيام بشيء ما؟
  • ما المشكلة التي ستحلّها للقراء؟
  • هل ستشارك بآرائك حول المناقشات الشائعة؟
  • هل ستقارن أو تشارك البحث الأصلي؟

الأمر يعود لك لتحديد الأسلوب الفريد التي ستتّخذه في الموضوعات.

 

5. قم بتسميّة مدونتك

هذه فرصة للإبداع وإنشاء اسم يمنح القرّاء فكرة عمّا يمكن توقّعه من مدوّنتك.

تتضمّن بعض النصائح حول كيفيّة اختيار اسم مدونتك ما يلي:

  • اجعل اسم مدونتك سهل النطق والتهجئة.
  • اربط اسم مدونتك برسالة علامتك التجارية.
  • ضع في اعتبارك ما يبحث عنه جمهورك المستهدَف.

تأكّد من أنّ الاسم الذي تبتكره لم يتم استخدامه بالفعل لأنّه قد يقلّل من ظهورك ويُربك القرّاء الذين يبحثون عن المحتوى.

 

6. إنشاء نطاق المدونة

النطاق هو جزء من تسميّة عنوان الويب التي قد يستخدمه شخص ما للعثور على موقع الويب أو صفحة من موقع الويب على الإنترنت.

سيبدو نطاق المدونة بالشكل التالي: www.yourblog.com.

يعود الاسم بين المجالين إليك، طالما أنّ اسم النطاق هذا غير موجود على الإنترنت.

تقدّم بعض منصّات نظام إدارة المحتوى CMS نطاقات فرعيّة كخدمة مجانيّة، حيث تستقر مدونتك على CMS، بدلاً من موقع شركتك على الويب.

على سبيل المثال، قد يبدو كالتالي: yourblog.contentmanagementsystem.com.

مع ذلك، لإنشاء نطاق فرعي ينتمي إلى موقع شركتك على الويب، قم بتسجيل النطاق الفرعي مع مضيف موقع الويب.

تتقاضى معظم خدمات استضافة مواقع الويب القليل جداً لاستضافة نطاق أصلي – في الواقع، يمكن أن تكون تكاليف موقع الويب غير مكلفة مثل 3 دولارات شهرياً عندما تلتزم بمدّة 36 شهراً.

فيما يلي خمس خدمات استضافة ويب شائعة للاختيار من بينها:

 

7. اختر نظام إدارة المحتوى CMS وقم بإعداد مدونتك

نظام إدارة المحتوى content management system هو تطبيق برمجي يتيح للمستخدمين إنشاء موقع ويب وصيانته دون الحاجة إلى ترميزه من البداية.

يمكن لأنظمة إدارة المحتوى إدارة النطاقات (حيث تقوم بإنشاء موقع الويب) والنطاقات الفرعيّة (حيث تقوم بإنشاء صفحة ويب تتصل بموقع ويب موجود).

 

8. تخصيص مظهر المدونة

بمجرد إعداد اسم النطاق، قم بتخصيص مظهر المدونة لتعكس موضوع المحتوى الذي تخطّط لإنشائه وعلامتك التجارية.

على سبيل المثال، إذا كنت تكتب عن الاستدامة والبيئة، فقد يكون اللون الأخضر لوناً يجب مراعاته أثناء تصميم المدونة.

إذا كنت تدير بالفعل موقعاً على الويب وتقوم بكتابة المنشور الأول لذلك الموقع الحالي، فتأكّد من توافق المقالة مع موقع الويب في المظهر والموضوع.

هناك طريقتان للقيام بذلك:

الشعار Logo: يمكن أن يكون هذا اسم شركتك وشعارها، سيذكر قرّاء المدونة بمن ينشر المحتوى.

صفحة “حول” About” Page: قد يكون لديك بالفعل دعاية مغالى فيها “حول” تصف نفسك أو عملك.

يعد هذا القسم امتداداً لبيان المستوى الأعلى هذا.

فكّر في الأمر على أنّه رسالة مدوّنتك، والذي يعمل على دعم أهداف شركتك.

 

9. اكتب أول منشور مدونة لك

بمجرد إعداد مدوّنتك، فإن الشيء الوحيد المفقود هو المحتوى.

في حين أنّ التصميم والتخطيط ممتعان وضروريان من الناحية الوظيفيّة، فإنّ المحتوى هو الذي سيجذب القرّاء ويجعلهم يعودون.

لهذا، ننتقل إلى القسم الثاني؛ كيفيّة كتابة منشور المدونة الأوّل.

اقرأ أيضاً: ما هو تدقيق المحتوى … أهميته وأهدافه

 

كتابة منشور المدونة الأول

المنشور الأوّل ليس مساحة لتقديم نفسك ومدوّنتك الجديدة.

على سبيل المثال، “مرحباً بك في مدوّنتي! هذا هو الموضوع الذي سأقوم بتغطيته. ها هي حساباتي على مواقع التواصل الاجتماعي. هل يمكنك المتابعة من فضلك؟”.

ابدأ بموضوع سهل الحصول عليه، والكتابة عن موضوع محدّد للغاية يخدم شريحة صغيرة من الجمهور المستهدَف.

يعتقد البعض أنّه إذا كلّما ازداد عدد الأشخاص الذين يبحثون عن مصطلح أو موضوع معيّن، زاد عدد من القراء بالنسبة لهم.

لكن هذا ليس صحيحاً.

إذا اخترت موضوعاً عاماً وشديد البحث تمّت تغطيته من قبل المنافسين أو المزيد من العلامات التجارية المعروفة، فمن غير المحتمل أن يتم ترتيب مشاركتك في الصفحة الأولى من صفحات نتائج محرّك البحث (SERPs).

امنح مدوّنتك الحديثة فرصة عن طريق اختيار موضوع كتب عنه عدد قليل من المدونين.

 

1. اختر موضوعاً أنت شغوف به وعلى دراية به

قبل أن تكتب أي شيء، اختر موضوعاً لمنشور مدونتك.

يمكن أن يكون الموضوع عاماً جدّاً للبدء.

على سبيل المثال، إذا كنت تدير شركة تبيع نظام إدارة المحتوى CRM للشركات الصغيرة إلى المؤسسات التجارية، فقد تكون مشاركتك حول أهمية استخدام برنامج واحد للحفاظ على توافق فرق التسويق والمبيعات والخدمة.

نصيحة: لا يجب أن تقفز إلى مقال “كيفية” لمنشور المدونة الأوّل، لأنّك لم تثبت مصداقيتك بعد.

قبل تعليم الآخرين كيفيّة القيام بشيء ما، ستحتاج أوّلاً إلى إظهار أنّك دليل في مجالك ومصدر موثوق.

على سبيل المثال، إذا كنت سبّاكاً تكتب منشورك الأولى، فلن تكتب بعد منشوراً بعنوان “كيفيّة استبدال نظام الأنابيب في حمامك”.

أولاً، ستكتب عن إعدادات الصنابير الحديثة، أو تخبر قصة نجاح معيّنة كنت قد أنقذت صنبوراً قبل أن يغمر منزل العميل.

فيما يلي أربعة أنواع أخرى من منشورات المدونة التي يمكنك البدء بها:

  • الطرائق: 5 طرق لإصلاح صنبور مسرّب
  • المجموعة المنسّقة: 10 علامات تجاريّة للصنابير والمغاسل يجب مراعاتها اليوم
  • عرض تقديمي من SlideShare: 5 أنواع من الحنفيات لاستبدال القديم (بالصور)
  • الأخبار News Piece: أظهرت دراسة جديدة أن X٪ من الناس لا يستبدلون صنبورهم بشكل متكرّر بما يكفي

إذا كنت تواجه مشكلة في الخروج بأفكار موضوعيّة، فمن المفترض أن تساعدك جلسة العصف الذهني.

حيث تساعدك هذه الجلسة في تحويل فكرة واحدة إلى عدّة أفكار.

على غرار أمثلة “الصنبور المتسرب” أعلاه، يمكنك “تكرار الموضوعات القديمة لابتكار مواضيع جديدة فريدة وجذّابة”.

يمكن القيام بذلك عن طريق:

  • تغيير نطاق الموضوع
  • تعديل الإطار الزمني
  • اختيار جمهور جديد
  • اتباع نهج إيجابي / سلبي
  • تقديم شكل جديد

بالإضافة إلى ذلك، فيما بعض الأمثلة الأولى لأفكار منشورات المدونة.

أفكار منشورات المدونة الأولى

الفرق بين [موضوع متخصّص] و [موضوع متخصّص]، أوضّحه [خبير متخصّص]
أفضل 10 وأسوأ [أدوات متخصّصة] لـ [نشاط متخصّص]
  • ما أفضل 10 برامج للكتابة الخيالية وأسوأها
  • أفضل وأسوأ 10 برامج لإدارة علاقات العملاء من أجل رعاية الآفاق
  • أفضل 10 سيارات عائليّة وأسوأها للرحلات عبر البلاد
8 [نشاط متخصّص] الأخطاء الشائعة (+ طرق إصلاحها)
  • 8 أخطاء شائعة في الكتابة غير الخياليّة (+ طرق لإصلاحها)
9 نصائح مثبتة لـ [نشاط متخصّص]
  • 9 نصائح مثبتة للتحقّق من مشاكل السباكة تحت حوض المطبخ
لماذا / لقد تحوّلنا من [أداة متخصصة] إلى [أداة متخصصة] (مقارنة)
  • لماذا قمنا بالتبديل من Pipedrive إلى HubSpot (مقارنة)
[أداة متخصّصة] مقابل [أداة متخصّصة]: ما [الأداة] الأفضل بالنسبة لك؟
  • Zendesk مقابل Freshcaller: ما هو برنامج الاتصال الأفضل لك؟
الخلاصة الشاملة لنصائح وحيل [نشاط متخّصص]
  • الخلاصة الشاملة لنصائح وحيل كتابة الروايات

 

2. استهدف الكلمة المفتاحية ذات معدّل البحث المنخفض لتحسينها

اعثر على كلمة مفتاحية مع عمليات بحث منخفضة في جوجل (يُنصَح بالالتزام بحوالي 10 إلى 150 عمليّة بحث شهريّة).

تقدّم هذه الموضوعات منافسة أقل وبالتالي يجب أن تسمح لمنشور مدونتك الجديدة بالترتيب بسهولة أكبر.

لاختيار موضوع، يمكنك إمّا إجراء جلسة عصف ذهني تقليديّة أو إجراء بحث عن الكلمات المفتاحية.

يُنصَح الخيار الأخير لأنّه يمكنك بالفعل معرفة عدد الأشخاص الذين يبحثون عن هذا الموضوع.

إنّ مصطلح “البحث عن الكلمات المفتاحية” ليس فقط للمسوقين، إنّما للمدوّنين الجدد أيضاً، وهو أمر سهل حقاً.

لبدء البحث عن الكلمات المفتاحية، ابدأ أوّلاً بتحديد الموضوع العام لمدوّنتك.

لنفترض أنّك سبّاك. قد يكون موضوعك العام عالي المستوى هو “السباكة” (67 ألف عمليّة بحث شهريّة).

بعد ذلك، ضع هذا المصطلح في أداة البحث عن الكلمات المفتاحية مثل:

عند البحث عن هذا المصطلح من خلال الأداة، ستظهر قائمة بالكلمات المفتاحية ذات الصلة.

افحص القائمة واختر واحدة ذات حجم بحث أقل.

في هذا المثال، سنستخدم “السباكة تحت المغسلة” (1.4 ألف عملية بحث شهريّة).

قم بالبحث عن الكلمة المفتاحية في أداة البحث مرة أخرى.

انظر إلى الكلمات المفتاحية ذات الصلة.

ابحث عن واحد بحجم بحث أقل. كرّر ذلك.

في هذا المثال، سنستقر على “مشاكل السباكة تحت حوض المطبخ” (10 عمليات بحث شهريّة).

هذا هو موضوع منشورنا الأولى.

باختصار: اختر كلمة مفتاحية ذات معدّل بحث منخفض ومنخفضة المنافسة تضمن حصولك على ترتيب منشورك الأوّل.

لمزيد من المساعدة حول البحث عن الكلمات المفتاحية، إليك المزيد من الموارد التي يمكنك استخدامها:

 

3. ابحث عن المصطلح لفهم هدف البحث لدى جمهورك

إذا كان شخص ما يبحث عن “مشاكل السباكة تحت حوض المطبخ”، فقد يكون يبحث عن برنامج تعليمي أو رسم تخطيطي أو مقالة أو منتج يمكنه حل المشكلة.

إذا كانوا يبحثون عن الثلاثة الأولى، وهذا ما تريد – يمكن تغطية ذلك في مدونة.

مع ذلك، فإن المنتج مختلف، ولن يتم ترتيب منشور مدوّنتك.

كيف يمكنك التحقّق مرة أخرى من هدف البحث؟

ابحث عن المصطلح وألقِ نظرة على النتائج.

إذا تمّ تصنيف المقالات ومنشورات المدوّنات الأخرى لهذا المصطلح، فهذا جيّد.

إذا وجدت صفحات منتج أو قوائم من المنشورات المفتاحية فقط، فابحث عن موضوع جديد لتغطيته في منشورك الأولى.

ضع في اعتبارك مصطلح “السباكة تحت المغسلة” (30 عمليّة بحث شهريّة).

بدا وكأنّه مناسب تماماً لأنّه يحتوي على عمليّات بحث شهريّة منخفضة.

قبل كتابة أوّل منشور في مدونتك حول موضوع ذو معدّل بحث منخفض، تحقّق مرّة أخرى من هدف المستخدم عن طريق البحث في جوجل عن الكلمة المفتاحية.

أيضاً، لا تنس إلقاء نظرة على من كتب عن هذا الموضوع حتّى الآن.

إذا رأيت علامة تجارية رئيسيّة، ففكّر في الكتابة عن موضوع آخر.

 

4. البحث عن الأسئلة والمصطلحات المتعلّقة بهذا الموضوع

بعد أن أصبح لديك موضوع فريد للغاية تمّت تغطيته من قِبل عدد قليل من الأشخاص حتّى الآن، حان الوقت لتجسيد ذلك من خلال تغطية الموضوعات ذات الصلة.

استخدم الأدوات التالية:

  • أجب الجمهور Answer the Public: عندما تضع كلمتك المفتاحية في هذه الأداة، ستعطيك قائمة بالأسئلة المتعلّقة بهذا المصطلح.
  • جوجل Google: جوجل هو أفضل صديق لك. ابحث عن المصطلح وابحث ضمن “يسأل الأشخاص أيضاً” و “يبحث الأشخاص أيضاً عن”.

تأكّد من التطرّق إلى تلك الموضوعات في المنشور.

 

5. ابتكر عنوان عمل

قد تبتكر بعض عناوين العمل المختلفة – بعبارة أخرى، تكرارات تناول هذا الموضوع لمساعدتك في التركيز على كتابتك.

على سبيل المثال، قد تقرّر تضييق موضوعك إلى “أدوات لإصلاح الحنفيات المتسرّبة” أو “الأسباب الشائعة للحنفيات المتسرّبة.” عنوان العمل محدّد وسيوجّه رسالتك حتّى تتمكّن من البدء في الكتابة.

لنأخذ منشوراً حقيقياً كمثال: “كيف تختار موضوعاً قويّاً لمنشورك التالي في المدونة.”

ربّما كان الموضوع في هذه الحالة هو “التدوين”.

ثمّ قد يكون عنوان العمل شيئاً مثل، “عمليّة اختيار موضوع مدونة.”

انتهى الأمر بالعنوان الأخير “كيف تختار موضوعاً قويّاً لمنشور مدوّنتك التالي”.

لاحظ التطور من الموضوع، إلى عنوان العمل، إلى العنوان النهائي.

على الرغم من أنّ عنوان العمل قد لا ينتهي به الأمر ليكون العنوان النهائي، فإنّه لا يزال يوفر معلومات كافية حتى تتمكّن من تركيز منشور المدونة على شيء أكثر تحديداً من موضوع عام وشديد.

 

6. إنشاء مخطّط تفصيلي

في بعض الأحيان، يمكن أن تحتوي منشورات المدونة على قدر هائل من المعلومات – للقارئ والكاتب.

الحيلة هي تنظيم المعلومات بطريقة لا تخيف القرّاء بسبب طول أو مقدار المحتوى.

يمكن أن يتّخذ هذه المخطط أشكالاً متعدّدة – أقسام وقوائم وإرشادات – أياً كان الأنسب. لكن يجب أن تكون منظّمة!

لإكمال هذه الخطوة، كلّ ما عليك فعله حقّاً هو تحديد رسالتك.

بهذه الطريقة، قبل أن تبدأ الكتابة، ستعرف النقاط التي تريد تغطيتها وأفضل ترتيب للقيام بذلك.

 

7. اكتب مقدّمة (واجعلها مشوّقة)

أوّلاً، اجذب انتباه القارئ.

إذا خسرت القارئ في الفقرات القليلة الأولى – أو حتّى الجمل – من المقدّمة، فسيتوقّف عن القراءة (حتّى قبل أن يمرّر منشورك بشكل عادل).

يمكنك القيام بذلك بعدة طرق: سرد قصة أو نكتة، التعاطف، تضمين حقيقة أو إحصائيّة مثيرة للاهتمام.

بعد ذلك، صِف الغرض من المنشور واشرح كيف ستعالج مشكلة قد يواجهها القارئ.

سيعطي هذا القارئ سبباً لمواصلة القراءة ويوضّح لهم كيف سيساعدهم المنشور على تحسين عملهم أو حياتهم.

 

8. قم بتطوير كل قسم من المخطط التفصيلي

الخطوة التالية هي كتابة المحتوى فعلياً.

الآن بعد أن أصبح لديك المخطط أو القالب، فأنت جاهز لملء الفراغات.

استخدم المخطط التفصيلي كدليل ووسع في جميع النقاط حسب الحاجة.

اكتب عما تعرفه بالفعل، وإذا لزم الأمر، قم بإجراء بحث إضافي لجمع المزيد من المعلومات والأمثلة والبيانات لدعم نقاطك، مع توفير الإسناد المناسب عند دمج المصادر الخارجيّة.

عندما تفعل ذلك، حاول دائماً العثور على بيانات دقيقة ومقنعة لاستخدامها في المنشور.

إذا كنت تواجه مشكلة في تنسيق الجمل معاً، هناك الكثير من الأدوات التي يمكنك الاعتماد عليها لمساعدتك على تحسين كتابتك.

هذه بعض الأمثلة لتبدأ بها:

  • Power Thesaurus: قاموس المرادفات القوي هو أداة توفّر للمستخدمين عدداً من اختيارات الكلمات البديلة من مجتمع الكتّاب.
  • ZenPen: إذا كنت تواجه مشكلة في الاستمرار في التركيز، فتحقّق من أداة الكتابة الخالية من الإلهاء.

ينشئ ZenPen “مساحة كتابة” مبسّطة مصمّمة للمساعدة في تدوين الكلمات دون الاضطرار إلى الاهتمام بالتنسيق على الفور.

  • Cliché Finder: حين تشعر وكأن كتابتك قد تكون مبتذلة بعض الشيء، حدد الحالات التي يمكنك أن تكون فيها أكثر تحديداً باستخدام أداة الكليشيهات المفيدة هذه.

إذا كنت تبحث عن مزيد من التوجيه، فإن الموارد التالية مليئة بالنصائح الكتابيّة القيّمة:

 

9. انشر وروّج لمنشورك الأوّل بأي طريقة ممكنة

بصفتك مدوّناً جديداً، من المحتمل ألّا يكون لديك متابع على مواقع التواصل الاجتماعي حتى الآن.

لحسن الحظ، لا تحتاج إلى عدد كبير من المتابعين قبل أن تتمكّن من إنشاء استراتيجيّة ترويج.

استراتيجيّة الترويج هي الخطة الرئيسيّة لكيفيّة صناعة محتوى الوسائط الاجتماعيّة ونشره والتفاعل معه.

حيث يساعدك على الاستفادة من التقنيّات الاجتماعيّة والرقميّة لمشاركة عملك، أو في هذه الحالة، المحتوى.

إنّ وجود استراتيجيّة ترويجيّة قويّة يوفّر لجمهورك من قنوات التسويق المختلفة طرقاً أكثر للعثور على منشورات مدوّنتك.

إليك المزيد من موارد الترويج لنشر المدونة:

 

ما الذي يجعل منشور المدونة جيد؟

قبل كتابة مدونة تأكّد من معرفة إجابات أسئلة مثل، “لماذا يستمر شخص ما في قراءة منشور المدونة هذا بالكامل؟” و “ما الذي يجعل جمهورنا يعود للمزيد؟”

للبدء، فإن المنشور الجيد في المدونة يكون ممتعاً وتعليمياً.

يجب أن تجيب المدوّنات على الأسئلة وتساعد القرّاء على حل التحدّي الذي يواجهونه – وعليك القيام بذلك بطريقة ممتعة.

لا يكفي مجرّد الإجابة على أسئلة شخص ما – بل عليك أيضاً تقديم خطوات قابلة للتنفيذ أثناء المشاركة.

على سبيل المثال، يجب أن تجذب المقدّمة القارئ وتجعله يرغب في مواصلة قراءة منشورك.

ثم استخدم الأمثلة لإبقاء القراء مهتمّين بما تريد قوله.

تذكّر أن المنشور الجيّد في المدونة مثير للاهتمام للقراءة ويوفر محتوى تعليمياً لأعضاء الجمهور.

 

نصائح سريعة لـ كتابة مدونة

1- قم بإجراء بحث إذا لزم الأمر لنقل وجهة نظرك.

2- اجعل المحتوى سهل الاستخدام؛ قسّمه إلى أجزاء سهلة الفهم.

3- قم بتضمين اقتباسات أو حقائق مثيرة للاهتمام للتأكيد على الموضوع.

4- ارسم صورة كاملة بالصور أو الرسومات أو الفيديو.

5- استخدم القواعد النحويّة للتخلّص من الأخطاء.

6- إذا كنت لا تعرف من أين تبدأ، فابدأ بسرد قصّة.

7- راجع منشورات مواقع التواصل الاجتماعي.

8- يجب أن تنقل كل جملة فكرة واحدة.

 

إرشادات تنسيق المدونة

1- قم بتضمين H2s لترتيب الأفكار.

2- ضع الصور في المنتصف.

3- أضف نصاً بديلاً Alt text.

4- اجعل جملك واضحة وموجزة.

5- استخدم الوسائط لأهداف محدّدة.

 

1. قم بتضمين H2s لترتيب الأفكار

عندما تبدأ في كتابة مدونة من المهم أن تقسّم الفقرات إلى أقسام تسهل على القارئ العثور على ما يحتاج إليه.

إذا كنت مبتدئ، فركّز على H2s الشاملة التي تريد التحدث عنها، وستكون قادراً على التفرّع إلى عناوين فرعيّة وبشكل طبيعي بشكل أكبر كلّما تابعت.

 

2. وضع الصور في المنتصف

يمكن أن يساعد ذلك في جعل المحتوى يبدو أكثر احترافية مع القليل من الجهد.

حيث يؤدّي توسيط الصور إلى جذب انتباه القارئ إلى الموضوع – وليس البحث عنه في مكان آخر.

يبدو التوسيط أيضاً أفضل عند الترجمة من الكمبيوتر إلى الأجهزة المحمولة.

كتنسيق انتقالات إلى الشاشات الصغيرة أو النوافذ، ستظل الصورة المركزية هي النقطة المحوريّة.

 

3. أضف نصاً بديلاً

تأكّد من أن لديك نصّاً بديلاً وصفياً للصور التي ركّزت عليها سابقاً.

يسمح النص البديل للصورة لمحركات البحث، مثل جوجل، بالزحف إلى منشور مدونتك وترتيبه بشكل أفضل من الصفحات التي تفتقر إلى العنصر.

كما أنّه يقود القرّاء إلى منشور المدونة إذا كانت الكلمات المفتاحية المضمّنة هي ما بحثوا عنه في المقام الأول.

إلى جانب ميزات صفحات نتائج محركات البحث SERP، يعدّ النص البديل للصورة مفيداً للقرّاء من خلال توفير المزيد من إمكانيّة الوصول.

حيث يسمح النص البديل للصورة للأشخاص بتصوّر أفضل للصور عندما لا يتمكّنون من رؤيتها، وباستخدام التكنولوجيا المساعدة، يمكن قراءتها صوتياً بصوت عالٍ ليستمتع بها الأشخاص.

 

4. اجعل جملك قصيرة وموجزة

عندما تبدأ في العمل على نص منشور مدونتك، تأكّد من أن القرّاء يمكنهم فهم ما تحاول تحقيقه بوضوح.

يجب ألا تشعر بالضغط لإطالة المنشور بتفاصيل غير ضرورية، ومن المحتمل أنّه إذا حافظت على إيجازه، فإنّ القرّاء سيستمدّون قيمة أكبر من عملك.

 

5. استخدام وسائل الإعلام لغرض

قسّم رتابة منشور المدونة ببعض محتوى الوسائط المتعدّدة حين تراه مناسباً.

سيستمتع القارئ بزيارة صفحة مدونة تحتوي على صور أو مقاطع فيديو أو استطلاعات رأي أو صوت أو عروض شرائح بدلاً من صفحة بها نص أبيض وأسود.

كما أنّه يجعله أكثر تفاعليّة ويحسن تحسين محركات البحث على الصفحة.

فيما يلي بعض الأمثلة الحقيقيّة لمنشورات المدونة. تعرّف على الشكل الذي يمكن أن يبدو عليه منشور المدونة الأوّل بناءً على الموضوع الذي تختاره والجمهور الذي تستهدفه.

 

أمثلة عن منشورات المدونة

1- منشور قائم على القائمة List-Based Post

2- الإرشاد الفكري Thought Leadership Post

3- منشور مجموعة برعاية Curated Collection Post

4- عرض SlideShare

5- اصطياد الأخبار Newsjacking Post

6- مخطّط معلومات رسومي Infographic Post

7- منشور “كيف” How-to Post

8- منشور استضافي Guest Post

 

1. مدونة قائم على القائمة

مثال على المنشور القائم إلى القائمة: 15 دعوة للعمل CTA يجب أن تتضمنها منشورات مدونتك

يطلق أحيانّا على المنشورات القائمة إلى القوائم “صحافة القوائم”، وهي مزيج من الكلمات “قائمة” و “مقالة”.

هي المقالات التي تقدّم معلومات في شكل قائمة.

والتي تستخدم عناوين فرعيّة لتقسيم منشور المدونة إلى أجزاء فردية، ممّا يساعد القرّاء على قراءة المحتوى وفهمه بسهولة أكبر.

كما ترى في المثال من مدونتنا، يمكن أن تقدّم القوائم نصائح وطرق مختلفة لحل مشكلة ما.

 

2. منشور الإرشاد الفكري

تتيح لك منشورات الإرشاد الفكري مشاركة خبرتك في موضوع معيّن ومشاركة المعرفة المباشرة مع القرّاء.

تساعدك هذه الأجزاء – التي يمكن كتابتها بصيغة المتكلم، مثل المنشور الموضّح أعلاه – على بناء الثقة مع جمهورك حتّى يأخذ الأشخاص مدوّنتك على محمل الجد بينما تستمر في الكتابة من أجلها.

 

3. منشور مجموعة برعاية

هي نوع خاص من منشورات مدونة القائمة.

حيث تشارك هذه المنشورات قائمة من الأمثلة الحقيقية التي تشترك جميعها في شيء ما لإثبات نقطة أكبر.

المجموعات المنظّمة هي نوع خاص من منشورات مدونة صحافة القاوئم. بدلاً من مشاركة النصائح أو الطرق للقيام بشيء ما، يشارك هذا النوع من منشورات المدونة قائمة من الأمثلة الحقيقيّة التي تشترك جميعها في شيء ما لإثبات نقطة أكبر.

في المثال أعلاه، تشارك Listverse ثمانية أمثلة حقيقيّة للتطوّر في العمل بين ثمانية حيوانات مختلفة – بدءاً من العثة المرقطة.

 

4. عرض SlideShare

SlideShare هي أداة عرض تقديمي تساعد الناشرين على تجميع الكثير من المعلومات في شرائح يمكن مشاركتها بسهولة.

مثل PowerPoint، ولكن للويب.

مع وضع ذلك في الاعتبار، تساعدك منشورات مدونة SlideShare في الترويج لـ SlideShare حتّى تتمكّن من توليد تدفّق مستمر من الزوّار.

على عكس المدوّنات، لا يتم تصنيف مجموعات SlideShare جيّداً في محركات البحث، لذا فهم بحاجة إلى نظام أساسي لإيصال رسالتهم إلى الأشخاص الذين يبحثون عنها.

من خلال تضمين وتلخيص SlideShare في مدونة، يمكنك مشاركة قدر كبير من المعلومات ومنحها فرصة للترتيب على جوجل في نفس الوقت.

 

5. منشور Newsjacking

“Newsjacking” هو لقب “اصطياد” مدوّنتك لنشر الأخبار المهمّة المتعلّقة بمجال عملك.

لذلك، فإنّ منشور Newsjack هو نوع من المقالات التي هدفها الوحيد هو جذب انتباه المستهلكين، وبينما تقدّم لهم المشورة المهنيّة، تثبت أن مدوّنتك هي مصدر موثوق به للتعرّف على الأشياء الكبيرة التي تحدث في مجال عملك.

 

6. منشور مخطّط المعلومات الرسومي (الانفوجرافيك)

مثال: انفوجرافيك: ما الفرق بين التسويق الالكتروني والتسويق التقليدي

يخدم منشور المعلومات الرسومي غرضاً مشابهاً لمنشور SlideShare من حيث أنّه ينقل المعلومات التي قد لا تكون نسخة المدونة العاديّة هي أفضل تنسيق لها.

على سبيل المثال، عندما تتطلّع إلى مشاركة الكثير من المعلومات الإحصائيّة (دون الشعور بالملل أو إرباك القراء)، فإنّ بناء هذه البيانات في تصميم جيّد، وحتى إشراكه في مخطط معلومات رسومي يمكن أن يحافظ على تفاعل القرّاء مع المحتوى.

كما أنّه يساعد القرّاء على تذكّر المعلومات بعد فترة طويلة من مغادرتهم لموقع الويب.

اقرأ أيضاً: دليلك إلى جميع أنواع المحتوى الرقمي … أكثر من 100 نوع

 

7. منشور “كيف”

مثال: كيفيّة انشاء مدونة احترافية … خطوة بخطوة

في هذا المثال، لا تحتاج إلى مزيد من البحث عن منشور المدونة الذي تقرأه الآن!

أدلة إرشاديّة مثل هذه تساعد في حل مشكلة لقرّائك. حيث تقوم بتوجيه جمهورك عبر مشروع خطوة بخطوة لتحسين معرفتهم بالقراءة والكتابة حول هذا الموضوع.

كلّما قمت بإنشاء المزيد من المنشورات مثل هذه، سيكون القرّاء أكثر استعداداً للعمل معك والاستثمار في الخدمات التي تقدّمها.

 

8. منشور استضافي

استضافة المنشورات هي نوع من منشورات المدونة التي يمكنك استخدامها لتضمين أصوات أخرى في مدونتك. على سبيل المثال، إذا كنت ترغب في الحصول على رأي خبير خارجي حول موضوع ما، فإن استضافة المنشور مثالي لذلك.

بالإضافة إلى ذلك، تضفي هذه المنشورات على مدوّنتك مجموعة متنوّعة من حيث الموضوع ووجهة النظر.

إذا كان عميلك لديه مشكلة لا يمكنك حلها، فإن استضافة منشور يعدّ حلاً رائعاً.

إذا بدأت في قبول استضافة المنشورات، فقم بإعداد إرشادات التحرير للتأكّد من أنّها تتوافق مع نفس معايير مشاركاتك.

 

كيفية كتابة مدونة

1- ارسم شخصية العميل وما تعرفه عن جمهورك.

2- الاختيار من استراتيجية المحتوى و / أو مواضيع العصف الذهني.

3- تحديد ما ينقص المنشور الحالي.

4- اختيار نوع منشور المدونة الذي تكتبه.

5- إنشاء بعض العناوين المختلفة واختر أفضلها.

6- إنشاء مخطّط تفصيلي وتعيين H2s وH3s الغنيّة بالكلمات المفتاحية.

7- كتابة منشور المدونة.

8- تدقيق المنشور.

9- إضافة الصور وعناصر الوسائط الأخرى لدعم الأفكار.

10- تحميل المنشور في نظام إدارة المحتوى.

11- تحديد مسار التحويل (ما تريد أن يفعله جمهورك بعد ذلك).

12- إضافة عبارات الحث على اتخاذ إجراء CTA.

13- الربط إلى منشورات المدونة الأخرى ذات الصلة داخل المحتوى.

14- تحسين محركات البحث داخلياً أو السيو الداخلي.

15- نشر وتعزيز منشور المدونة.

16- تتبّع أداء منشور المدونة بمرور الوقت.

 

1. ارسم شخصية العميل Buyer Persona الذي تتعامل معه وما تعرفه عن جمهورك

قبل أن تبدأ في كتابة منشور مدونتك، تأكّد من أنّ لديك فهماً واضحاً لجمهورك المستهدف.

اطرح أسئلة مثل: ما الذي يريدون معرفته؟ ما الذي سيكون له صدى؟

هنا ستكون عمليّة تكوين شخصية العميل مفيدة.

ضع في اعتبارك ما تعرفه عن شخصية العميل واهتماماتهم أثناء طرح موضوع ما لنشر مدوّنتك.

على سبيل المثال، إذا كان القرّاء من جيل الألفيّة يتطلّعون إلى بدء عمل تجاري، فربّما لا تحتاج إلى تزويدهم بمعلومات حول البدء في مواقع التواصل الاجتماعي – فمعظمهم يمتلكون ذلك بالفعل.

ومع ذلك، قد ترغب في تزويدهم بمعلومات حول كيفيّة تعديل نهجهم في مواقع التواصل الاجتماعي (على سبيل المثال – ممّا قد يكون نهجاً شخصياً غير رسمي إلى نهج أكثر ذكاءً في مجال الأعمال ويركّز على الشبكات).

هذا النوع من التعديل هو ما يساعدك على نشر محتوى حول الموضوعات التي يريدها جمهورك ويحتاجها حقاً.

إذا لم يكن لديك شخصية العميل في مكان عملك، إليك بعض الموارد لمساعدتك على البدء:

 

2. الاختيار من استراتيجيّة المحتوى و / أو مواضيع العصف الذهني

إذا كان لديك بالفعل ملف موجود مسبقاً لإلقاء نظرة عليه، فسيكون من المفيد لك الاختيار من أفكار المنشورات التي تمّ طرحها أو استراتيجيّة المحتوى السابقة.

3. تحديد ما هو مفقود من المنشور الحالي

املأ فجوات المنشور الموجود في الموضوع الذي تختاره.

الهدف الرئيسي هو تلبية حاجة لم يتم تلبيتها بالفعل في مجموعة الموضوعات.

خلاف ذلك، فإنّك تخاطر بصناعة محتوى لموضوعات مشبعة بالفعل.

من الصعب التغلّب على استفسارات البحث المشبعة عندما تحاول الترتيب في مقابل المنشورات عالية المستوى – ولكن ليس مستحيلاً إذا كان المحتوى يجيب على الاستفسارات التي لا تجيب عليها المدوّنات المنافسة.

4. اختر نوع منشور المدونة التي تكتبها

هناك عدّة أنواع من منشورات المدونة التي يمكنك إنشاؤها، ولكلّ منها تنسيقات مختلفة لاتباعها.

تشمل ستة من التنسيقات الأكثر شيوعاً ما يلي:

  • المنشور القائم على القائمة The List-Based Post
  • منشور “ما هو” The “What Is” Post
  • منشور صفحة عمود المحتوى (“الدليل الشامل”) The Pillar Page Post (“Ultimate Guide”)
  •  اصطياد الأخبار The Newsjacking Post
  • منشور مخطّط المعلومات الرسومي (الانفوجرافيك) The Infographic Post
  • منشور “كيفيّة” The “How-To” Post

5. إنشاء عدّة عناوين مختلفة واختيار أفضلها

يجب أن يخبر عنوان مدونتك القرّاء بما يمكن توقّعه، ومع ذلك يجب أن يتركهم يرغبون في معرفة المزيد.

لهذا يجب عليك طرح أفكار متعدّدة بدلاً من عنوان واحد فقط عندما تبتكر عنوان مدونة.

6. إنشاء مخطّط تفصيلي وتعيين H2s وH3s الغنيّة بالكلمات المفتاحية

ستكون هذه العناوين والعناوين الفرعيّة التي يبحث عنها القرّاء عادةً، والمعلومات التي يزحف إليها محرّك بحث جوجل عند فهرسة المحتوى وترتيبه.

7. اكتب منشور المدونة

اكتب عمّا تعرفه بالفعل، وإذا لزم الأمر، قم بإجراء بحث إضافي لجمع المزيد من المعلومات والأمثلة والبيانات لدعم مجالك، مع توفير الإسناد المناسب عند دمج المصادر الخارجيّة.

عندما تفعل ذلك، حاول دائماً العثور على بيانات دقيقة ومقنعة لاستخدامها في منشورك.

هذه أيضاً فرصتك لإظهار الشخصية في كتاباتك.

لا يجب أن تكون منشورات المدونة إعلاميّة بحتة، بل يمكن ملؤها بالحكايات الشيقة وحتّى الدعابة إذا كانت تخدم غرضاً في التعبير عن أفكارك.

إنها أيضاً عوامل في إنشاء صوت العلامة التجارية للمدونة والحفاظ عليه.

8. تدقيق المنشور

تعتبر عملية التحرير جزءاً مهماً من التدوين لا يجب أن تغفلها.

اطلب من زميل في العمل الواعي بالقواعد النحويّة نسخ المنشور وتعديله وتصحيحه.

9. أضف صوراً وعناصر وسائط أخرى لدعم أفكارك

عندما تنتهي من التحقّق من القواعد النحويّة، حوّل تركيزك إلى إضافة عناصر أخرى إلى منشور المدونة بدلاً من النص.

هناك الكثير لإنشاء منشور مدونة جيّدة أكثر من النسخ، وإليك بعض العناصر التالية لإضافتها لدعم أفكارك:

صورة مميزة

اختر صورة جذّابة وذات صلة لمشاركتك.

نظراً لأن الشبكات الاجتماعيّة تتعامل مع المحتوى بالصور بشكل أكثر بروزاً، فإنّ العناصر المرئيّة هي المسؤولة أكثر من أي وقت مضى عن نجاح محتوى مدونتك.

المظهر المرئي

ليست الصور فقط هي التي تجعل المنشور جذّاباً بصرياً، بل تنسيق المنشور وتنظيمه أيضاً.

حيث ستلاحظ أن العناوين والعناوين الفرعيّة تُستخدم لفصل الأجزاء الطويلة من النص – ويتم تصميم هذه العناوين بشكل متسق.

المواضيع والعلامات Tags

العلامات هي كلمات مفتاحية محدّدة تظهر للجمهور تصف المنشور.

كما أنّها تسمح للقراء بالتصفح بحثاً عن المزيد من المحتوى في نفس الفئة في مدونتك.

الامتناع عن إضافة قائمة كاملة بالعلامات لكل منشور.

بدلاً من ذلك، ضع بعض الأفكار في استراتيجيّة وضع علامات على المدونة.

فكّر في العلامات على أنّها “مواضيع” أو “فئات”، واختر 10-20 علامة تمثّل جميع الموضوعات الرئيسيّة التي تريد تغطيتها في مدوّنتك. ثم التزم بهم.

10. تحميل رسالتك في نظام إدارة المحتوى

يمكنك اختيار نشر المحتوى على الفور، أو حفظه كمسودّة، أو تحديد موعد عندما تريد نشره مباشرة في حالة التزامك بجدول النشر.

11. حدّد مسار التحويل (ما تريد أن يفعله جمهورك بعد ذلك)

مسار التحويل conversion path هو عملية يصبح من خلالها زائر موقع ويب مجهول عميلاً محتملاً معروفاً.

يبدو الأمر بسيطاً بدرجة كافية، لكن إنشاء مسار تحويل فعّال يتطلب فهماً واضحاً لجمهورك المستهدَف واحتياجاتهم.

يعدّ وجود مسار التحويل أمراً مهماً لأنّه عند مشاركة المحتوى على الويب، يجب أن تكون لديك فكرة عمّا يجب أن يفعله جمهورك بعد ذلك، أو بعبارة أخرى، قم بتزويدهم بمسار للمضي قدماً.

12. أضف عبارات الحث على اتخاذ إجراء CTA

عبارة الحث على اتخاذ إجراء هي جزء من صفحة ويب أو إعلان أو جزء من المحتوى الذي يشجّع الجمهور على القيام بشيء ما.

والتي يمكنك إضافتها إلى منشور المدونة لإرشاد القارئ “بالخطوات التالية” أو مسار التحويل.

تشمل الأنواع المختلفة من عبارات الحث على اتخاذ إجراءات مطالبة القرّاء بما يلي:

  • اشترك في الرسائل الإخباريّة لمعرفة متى تنشر المزيد من المحتوى.
  • انضم إلى مجتمع عبر الإنترنت في مجال مدوّنتك.
  • تعرّف على المزيد حول موضوع ذي محتوى قابل للتنزيل.
  • جرب شيئاً مجّاناً أو خصماً لتحويل القرّاء إلى عملاء.

للحصول على فكرة أفضل عن كيفيّة عمل CTA الذي يرغب القراء في النقر فوقه، لدينا قائمة كاملة بأمثلة فعّالة للحث على اتخاذ إجراء يمكنك التحقّق منها.

اقرأ أيضاً: كيف تكتب عبارة الحث على اتخاذ إجراء CTA فعالة وعملية

13. الربط إلى منشورات المدونة الأخرى ذات الصلة داخل المحتوى

عند استكمال منشور المدونّة، يجب ربط المحتوى ذي الصلة من خلاله. فهي طريقة فعّالة للقيام بذلك للارتباط داخل نفس جزء المحتوى.

يمكن أن يوفّر الاحتفاظ بالمحتوى ذي الصلة في منشورك مزيداً من المعلومات المفيدة للقرّاء، ويحتمل أن يعزّز ترتيب محركات البحث باستخدام الكلمات المفتاحية طويلة الذيل المقابلة.

14. تحسين محركات البحث داخلياً أو السيو الداخلي on-page SEO

بعد الانتهاء من الكتابة، عد وقم بتحسين العناصر الموجودة على الصفحة للمنشور.

لا تستحوذ على عدد الكلمات المفتاحية المراد تضمينها.

إلّا إذا كانت هناك فرص لدمج الكلمات المفتاحية التي تستهدفها، ولن تؤثر على تجربة القارئ.

إذا كان بإمكانك جعل عنوان URL أقصر وأكثر ملاءمة للكلمات المفتاحية، فابحث عنه.

لكن لا تحشو الكلمات المفتاحية للحصول على كثافة الكلمات المفتاحية – إن جوجل أكثر ذكاءً من ذلك!

يجب عليك مراجعة وتطوير تحسين محركات البحث في المدونة كما التالي:

اكتب الوصف التعريفي Meta Description

هي الأوصاف الموجودة أسفل عنوان صفحة المنشور على صفحات نتائج بحث جوجل.

حيث يزوّد الباحثين بملخّص قصير للمنشور قبل النقر عليه.

تتألّف بشكل مثالي من 150 إلى 160 حرفاً وتبدأ بفعل، مثل “تعلّم” أو “اقرأ” أو “اكتشف”.

رغم أنّ الأوصاف التعريفيّة لم تعد عاملاً في خوارزميّة ترتيب الكلمات المفتاحية في جوجل، إلا أنّها تمنح الباحثين لمحة عمّا سيحصلون عليه من قراءة المنشور وتساعد في تحسين نسبة النقر إلى الظهور من البحث.

تحسين عنوان الصفحة والعناوين الرئيسيّة

تستخدم معظم برامج التدوين عنوان المنشور كعنوان للصفحة، وهو أهم عنصر في تحسين محركات البحث داخلياً يمكن التحكّم به.

لا تبالغ في تعقيد العنوان من خلال محاولة تضمين الكلمات المفتاحية التي لا تنتمي إليها بشكل طبيعي.

مع ذلك، إذا كانت هناك فرص واضحة لإضافة كلمات مفتاحية تستهدفها إلى عنوان المنشور والعناوين، لا بأس بتضمينها.

حاول أيضاً أن تجعل عناوينك قصيرة – من الناحية المثالية، أقل من 65 حرفاً – حتى لا يتم اقتطاعها في نتائج محركات البحث.

ضع في اعتبارك أفضل ممارسات النص الأساسي عند الارتباط بصفحات أخرى

نص الرابط هو الكلمة أو الكلمات التي ترتبط بصفحة أخرى – سواء على موقع الويب أو على موقع ويب آخر.

حدّد بعناية الكلمات المفتاحية التي تريد ربطها بصفحات أخرى على موقعك لأنّ محركات البحث تأخذ ذلك في الاعتبار عند ترتيب صفحتك لكلمات مفتاحية معينة.

من المهم أيضاً أن تفكّر في الصفحات التي ترتبط بها.

ضع في اعتبارك ربط الصفحات التي تريد تصنيفها لكلمة مفتاحية معيّنة.

قد يحقّق ذلك احتلال مرتبة في الصفحة الأولى من نتائج جوجل بدلاً من الصفحة الثانية.

اكتب نصّاً بديلاً لجميع صورك

ينقل النص البديل “سبب” الصورة من حيث صلته بمحتوى منشور المدونة إلى جوجل.

من خلال إضافة نص بديل مرتبط بمجموعات المواضيع والكلمات المفتاحية للمشاركة، يمكن لجوجل توجيه عمليّات بحث المستخدمين إليك بشكل أفضل.

تأكّد من أنّ جميع الصور مضغوطة لسرعة الصفحة

عندما يزحف محرك بحث جوجل إلى مواقع ويب مختلفة، فإنّ سرعة تحميل الصفحة لها أهميّة في ترتيب الصفحات.

تأكّد من أنّ الصور التي تقوم بتضمينها في جميع أنحاء الصفحة ليست كبيرة بشكل غير ضروري لتقليل المدّة التي يستغرقها التحميل.

استخدم تطبيقات مثل Squoosh لتقليل حجم الصور دون فقدان الجودة.

تأكّد من أن منشور المدونة متوافق مع الجوال

تتم أكثر من 60% من الزيارات العضويّة على جهاز محمول.

على هذا النحو، فإنّ امتلاك موقع ويب بتصميم سريع الاستجابة أمر بالغ الأهميّة.

بالإضافة إلى التأكد من أنّ زوار موقع الويب (بما في ذلك زوّار المدونة) يتمتّعون بأفضل تجربة ممكنة، فإنّ التحسين للجوال سيحرز موقع الويب بعض نقاط تحسين محرّكات البحث.

اقرأ أيضاً: كيفية انشاء استراتيجية سيو … دليل شامل عن استراتيجية تحسين محركات البحث

15. نشر وترويج منشور المدونة

شارك المنشور عبر جميع قنوات التسويق في المجموعة.

كلّما زاد الوصول، زادت احتماليّة أن يجده القرّاء.

تشمل القنوات لتوسيع استراتيجية الترويج لنشر المدونة ما يلي:

  • التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي Social Media Marketing: مشاركة المحتوى على مواقع التواصل الاجتماعي الأكثر شهرة مثل تويتر Twitter وانستقرام Instagram وتيك توك Tik Tok وما إلى ذلك.
  • التسويق عبر البريد الإلكتروني Email Marketing: مشاركة أحدث منشور مع مشتركي البريد الإلكتروني للعثور عليهم.
  • المنشورات المعزّزة Boosted Posts أو الإعلانات المدفوعة Paid Ads: تخصيص الميزانيّة للإعلان على محرّكات البحث بشكل غير عضوي.
  • التسويق بالكلام Word of Mouth Marketing: التأثير بشكل فعال على الناس لقراءة المحتوى بشكل طبيعي.

16. تتبّع أداء منشور المدونة مع مرور الوقت.

بعد أن تمّ نشر المنشور ليراه الجمهور، تأكّد من أنّك تراقب أدائه بمرور الوقت حتّى تتمكّن من معرفة ما إذا كانت استراتيجيّة نشر المدونة تعمل بشكل جيد بما يكفي لتحقيق أهدافك.

هناك عدد كبير من أدوات تحليل زيارات موقع الويب التي يمكنك الاستفادة منها لفهم سلوك جمهورك بشكل أفضل في منشورات المدونة.

 

هل أنت جاهز للتدوين؟

يمكن أن يساعدك التدوين في بناء الوعي بالعلامة التجارية، وأن تصبح رائداً فكرياً وخبيراً في مجالك، وجذب العملاء المحتملين المؤهّلين، وتعزيز التحويلات.

اتبع الخطوات والنصائح التي تناولناها أعلاه لبدء نشر مدونتك وتحسينها اليوم.

 

المصدر

هنا

السيو التقني

ما هو السيو التقني Technical SEO … الدليل الشامل لـ تحسين محركات البحث التقنية

إنّ تكتيكات البحث عن الكلمات المفتاحية، والمحتوى عالي الجودة، وبناء الروابط، تساعدك على تحسين الترتيب العضوي، لكن ما دور السيو التقني ؟

تُعتبر استراتيجيات تحسين محرك البحث هي الأهم وذلك من خلال إعطاء الباحثين تجربة ويب عالية الجودة وصفحات ويب سريعة التحميل ورسومات مستقرة ومحتوى يسهل التفاعل معه.

في إحدى الدراسات، ذُكر أنّ 59% من هواة السيو التقني أن استراتيجيتهم هي الأكثر فعالية للسيو SEO.

بالنسبة للشركات من المستوى المؤسسي والمتوسط، يصل هذا الرقم إلى 65.4 و66.7 في المائة على التوالي.

اقرأ في هذا المقال:

1- ما هو السيو التقني

2- الفرق بينه وبين السيو الداخلي والسيو الخارجي

3- أهمية السيو التقني وأساسياته

اقرأ أيضاً: دليل تحسين محركات البحث … كل ما تريد معرفته عن السيو

ماهو السيو التقني Technical SEO

هو عملية ضمان تلبية موقع الويب للمتطلبات التقنية لمحركات البحث الحديثة.

يعمل جنباً إلى جنب مع استراتيجيات المحتوى واستراتيجيات بناء الروابط  لحصول الصفحات على ترتيبات عالية في البحث.

تشمل العناصر المهمة للسيو التقني الزحف Crawling والفهرسة Indexing والتقديم Rendering وبنية موقع الويب Website Architecture.

اقرأ أيضاً: ما هو تحسين محركات البحث المحلية … الدليل الشامل لـ السيو المحلي

الفرق بين السيو التقني Technical SEO والسيو الداخلي On-Page SEO والسيو الخارجي Off-Page SEO

 

السيو الداخلي On-Page SEO

يشير إلى المحتوى الذي يخبر محركات البحث والقراء ما تدور حوله الصفحة.

بما في ذلك نص بديل للصورة واستخدام الكلمات المفتاحية وأوصاف التعريف وعلامات H1 وتسمية عنوان URL “عنوان موقع الويب”والربط الداخلي.

يوجد أكبر قدر من التحكم في السيو الداخلي لأنه يُمثل كل شيء على الموقع.

اقرأ أيضاً: كيفية القيام بـ البحث عن الكلمات المفتاحية من أجل تحسين محركات البحث : الدليل الشامل

 

السيو الخارجي Off-Page SEO

يخبر محركات البحث بمدى شعبية الصفحة وفائدتها من خلال الروابط الخلفية Backlinks، أو الروابط من مواقع أخرى إلى مواقع المستخدم الخاصة.

تعزز كمية الروابط الخلفية وجودتها ترتيب صفحات الصفحة.

إذا تساوت كل الأشياء، فإن الصفحة التي تحتوي على 100 رابط ذي صلة من مواقع موثوقة ستتفوق على صفحة تحتوي على 50 رابط ذا صلة من مواقع موثوقة أو 100 رابط غير ذي صلة من مواقع موثوقة.

اقرأ أيضاً: استراتيجيات بناء الروابط لـ تحسين محركات البحث … دليل شامل

 

السيو التقني Technical SEO

يكون تحت السيطرة أيضاً ولكن من الصعب بعض الشيء إتقانه لأنه أقل سهولة.

 

لماذا يعد السيو التقني مهماً

إنه يلعب دوراً مهماً في حركة الزوار العضوية الخاصة بالمستخدم، فقد يكون المحتوى هو الأكثر شمولاً وفائدة ومكتوب بشكل جيد.

لكن ما لم يتمكن محرك البحث من الزحف إليه، فلن يراه سوى عدد قليل جداً من الناس على الإطلاق.

بدون أساس قوي للسيو التقني لن يصدر المحتوى أي صوت لمحركات البحث.

 

أساسيات تدقيق الـ السيو التقني

قبل البدء بتدقيق السيو التقني، هناك بعض الأساسيات التي يجب وضعها موضع التنفيذ

1- مراجعة النطاق المفضل:

النطاق هو عنوان URL الذي يكتبه الأشخاص للوصول إلى موقع ما.

يؤثر نطاق موقع الويب الخاص بالمستخدم على ما إذا كان بإمكان الأشخاص العثور عليه من خلال البحث ويوفر طريقة متسقة لتحديد موقعه.

عندما يحدد المستخدم النطاق المفضل، فإنه يخبر محركات البحث ما إذا كان يُفضل عرض إصدار www أو غير www من موقعه في نتائج البحث.

طلبت جوجل تحديد إصدار عنوان URL المفضل والآن، ستحدد جوجل وتختار إصداراً لإظهار الباحثين.

مع ذلك، إذا كان المستخدم يفضّل تعيين الإصدار المفضل من نطاقه، فيمكنه القيام بذلك من خلال العلامات الأساسية.

في كلتا الحالتين، بمجرد تعيين النطاق المفضل، يحب التأكد من إعادة توجيه جميع المتغيرات بشكل دائم إلى هذا الإصدار.

 

2- تنفيذ طبقة المنافذ الآمنة SSL:

يُنشئ طبقة من الحماية بين خادم الويب (البرنامج المسؤول عن تلبية طلب عبر الإنترنت) والمتصفح، مما يجعل الموقع آمناً.

عندما يرسل الزائر معلومات إلى موقع الويب الخاص بالمستخدم مثل الدفع أو معلومات الاتصال، فمن غير المرجح اختراق هذه المعلومات لوجود SSL لحمايتها.

يشار إلى شهادة SSL بنطاق يبدأ ب “https://” بدلا من “http://” ورمز القفل في شريط عنوان URL.

السيو التقني

 

بعد إعداد SSL، سيحتاج المستخدم  إلى ترحيل أي صفحات غير SSL من http إلى https.

إنه ترتيب طويل، ولكنه يستحق الجهد باسم الترتيب المحسن.

فيما يلي الخطوات التي يحتاج إلى اتخاذها:

  • إعادة توجيه جميع صفحات http://yourwebsite.com إلى https://yourwebsite.com.
  • تحديث جميع العلامات القانونية وفقا لذلك.
  • تحديث عناوين URL على خريطة الموقع الخاصة بالمستخدم (الموجودة على yourwebsite.com/sitemap.xml) و robot.txt”بروتوكول استبعاد الروبوتات”  (الموجودة على yourwebsite.com/robots.txt).

 

3- تحسين سرعة الصفحة:

  • ضغط جميع الملفات حيث يقلل الضغط من حجم الصور، بالإضافة إلى ملفات CSS “أوراق الأنماط المتتالية” وHTML “لغة ترميز النص الفائق(لغة برمجة)” وJavaScript “جافا سكريبت” بحيث تشغل مساحة أقل ويتم تحميلها بشكل أسرع.
  • إعادة توجيه التدقيق بانتظام حيث تستغرق إعادة التوجيه 301 بضع ثوان للمعالجة.

بضرب ذلك على عدة صفحات أو طبقات من عمليات إعادة التوجيه، وستؤثر بشكل خطير على سرعة الموقع.

  • يمكن أن تؤثر التعليمات البرمجية الفوضوية سلباً على سرعة الموقع.

الرمز الفوضوي يعني الرمز الكسول.

الأمر أشبه بالكتابة – ربما في المسودة الأولى، يمكن توضيح وجهة النظر في 6 جمل.

في المسودة الثانية، يمكن القيام بذلك في 3.

كلما كان الرمز أكثر كفاءة، كلما زادت سرعة تحميل الصفحة بشكل عام.

  • التمير بشبكات CDN “شبكات توزيع المحتوى” وهي خوادم ويب موزعة تخزن نسخاً من موقع الويب الخاص بالمستخدم في مواقع جغرافية مختلفة وتقدم موقع المستخدم بناءً على موقع الباحث.

نظراً لأن المعلومات بين الخوادم لها مسافة أقصر، يتم تحميل الموقع بشكل أسرع للطرف الطالب.

  • التأكد دائماً من استخدام أحدث إصدارات المكونات الإضافية وتقليل الاستخدام إلى الأكثر أهمية.

بالإضافة إلى التفكير  في استخدام سمات مخصصة، لأن سمات موقع الويب مسبقة الصنع غالباً ما تأتي مع الكثير من التعليمات البرمجية غير الضرورية.

  • الاستفادة من المكونات الإضافية لذاكرة التخزين المؤقت التي تقوم بتخزين نسخة ثابتة من الموقع لإرسالها إلى الزوار العائدين، مما يقلل من وقت تحميل الموقع أثناء الزيارات المتكررة.
  • البرامج النصية هي تعليمات تحتاج الخوادم إلى قراءتها قبل أن تتمكن من معالجة HTML أو نص صفحة الويب الخاصة بالمستخدم أي الأشياء التي يريد الزوار رؤيتها على الموقع.

عادة، يعني استخدام التعليمات البرمجية غير المتزامنة أنه يمكن للخادم معالجة HTML والبرنامج النصي في وقت واحد، وبالتالي تقليل التأخير وزيادة وقت تحميل الصفحة.

 

بمجرد وضع الأساسيات سيتم الانتقال إلى تدقيق السيو التقني:

قابلية الزحف Crawl Ability

الزحف هو أساس استراتيجية التدقيق التقني للسيو الخاصة بالمستخدم حيث تزحف روبوتات البحث إلى الصفحات لجمع معلومات حول الموقع.

إذا تم حظر هذه الروبوتات بطريقة أو بأخرى من الزحف، فلا يمكنها فهرسة الصفحات أو ترتيبها.

يجب التأكد من إمكانية الوصول إلى جميع صفحاتك المهمة وسهولة التنقل فيها.

هناك بعض العناصر للتأكد من أن صفحاتك جاهزة للزحف:

1- إنشاء خريطة موقع XML:

خريطة موقع XML تساعد روبوتات البحث على فهم صفحات الويب الخاصة بالمستخدم والزحف إليها.

تُرسَل خريطة الموقع الخاصة بالمستخدم إلى أدوات مشرفي محركات البحث جوجل Google Search Console بمجرد اكتمالها.

كما يجب إبقاء خريطة الموقع محدثة أثناء إضافة صفحات الويب وإزالتها.

 

2- تعظيم ميزانية البحث الخاصة بالمستخدم:

  • إزالة الصفحات المكررة.
  • إصلاح أو إعادة توجيه أي روابط معطلة.
  • التأكد من أن ملفات CSS وJavascript قابلة للزحف.
  • التحقق من إحصائيات الزحف بانتظام ومشاهدة الانخفاضات أو الزيادات المفاجئة.
  • التأكد من حظر أي روبوت أو صفحة لم يسمح لها بالزحف.
  • المحافظة على تحديث خريطة الموقع  وإرسالها إلى أدوات مشرفي المواقع المناسبة.
  • تقليم الموقع من المحتوى غير الضروري أو القديم.
  • الاحتراس من عناوين URL التي تم إنشاؤها ديناميكياً، والتي يمكن أن تجعل عدد الصفحات على الموقع يرتفع بشكل كبير.

 

3- تحسين بنية الموقع:

يتم تجميع الصفحات ذات الصلة معاً على سبيل المثال، ترتبط الصفحة الرئيسية بالمدونة بمنشورات المدونات الفردية، والتي يرتبط كل منها بصفحات المؤلف الخاصة بها.

يساعد هذا الهيكل روبوتات البحث على فهم العلاقة بين الصفحات.

كلما اقتربت الصفحة (أ) من صفحة المستخدم الرئيسية، زاد عدد الصفحات التي ترتبط بالصفحة (أ).

كالمزيد من حقوق الملكية في الروابط التي تتمتع بها تلك الصفحات، زادت الأهمية التي ستعطيها محركات البحث للصفحة (أ).

على سبيل المثال، يوضح الرابط من صفحة المستخدم الرئيسية إلى الصفحة (أ) أهمية أكبر من رابط من منشور مدونة.

كلما زاد عدد الروابط إلى الصفحة (أ)، كلما أصبحت تلك الصفحة أكثر أهمية لمحركات البحث.

من الناحية المفاهيمية، يمكن أن تبدو بنية الموقع مثل هذه، حيث يتم وضع صفحات عن الشركة والمنتج والأخبار وما إلى ذلك في الجزء العلوي من التسلسل الهرمي لأهمية الصفحة.

 

يجب على المستخدم التأكد من أن أهم الصفحات لعمله هي في الجزء العلوي من التسلسل الهرمي مع أكبر عدد من الروابط داخلية.

 

4- تعيين بنية عنوان URL:

تشير بنية عنوان URL إلى كيفية هيكلة عناوين URL الخاصة بالمستخدم، والتي يمكن تحديدها بواسطة بنية موقعه.

للتوضيح إن عناوين URL يمكن أن تحتوي على أدلة فرعية، مثل blog.hubspot.com،  أومجلدات فرعية، مثل hubspot.com/blog، التي تشير إلى أين يؤدي عنوان URL.

سواء تم استخدام نطاقات فرعية أو أدلة فرعية في عنوان URL الخاص بالمستخدم، فإن الأمر متروك له تماماً.

يكمن جمال إنشاء موقع الويب الخاص بالمستخدم بإمكانيته إنشاء القواعد.

المهم هو أن تتبع هذه القواعد بنية موحدة، مما يعني أنه لا يجب التبديل بين blog.yourwebsite.com وyourwebsite.com/blogs على صفحات مختلفة.

فيما يلي بعض النصائح الأخرى حول كيفية كتابة عناوين URL:

  • استخدام أحرف صغيرة.
  • استخدام الداشات Dashes (-) لفصل الكلمات.
  • أن تكون قصيرة ووصفية.
  • تجنب استخدام الأحرف أو الكلمات غير الضرورية (بما في ذلك حروف الجر).
  • تضمين الكلمات المفتاحية المستهدفة.

بمجرد حصول المستخدم على زر بنية عنوان URL، سيرسل قائمة بعناوين URL لصفحاته المهمة إلى محركات البحث في شكل خريطة موقع XML.

القيام بذلك يعطي روبوتات البحث سياقاً إضافياً حول موقعه حتى لا يضطروا إلى معرفة ذلك أثناء زحفهم.

 

5- استخدام robots.txt:

يسمح هذا البروتوكول أو لا يسمح بروبوتات ويب محددة بالزحف إلى الموقع، بما في ذلك أقسام محددة أو حتى صفحات من الموقع.

في حال الرغبة في منع الروبوتات من فهرسة الموقع، يجب استخدام علامة تعريف روبوتات noindex “نويندكس”.

فيما يتعلق بالفهرسة، تزحف روبوتات البحث إلى الموقع لجمع القرائن والعثور على الكلمات المفتاحية.

لكن توجد ميزانية زحف لا يجب إنفاقها على البيانات غير الضرورية.

يتم استبعاد الصفحات التي لا تساعد روبوتات البحث على فهم ما يدور حوله موقع الويب على سبيل المثال، صفحة شكر من عرض أو صفحة تسجيل دخول.

 

6- إضافة قوائم مسارات التنقل Breadcrumbs:

مسار يرشد الزوار إلى العودة إلى بداية رحلتهم على موقع الويب الخاص بالمستخدم.

إنها قائمة بالصفحات تخبر الزوار بكيفية ارتباط صفحتهم الحالية ببقية الموقع.

هي ليست فقط لزوار الموقع، تستخدمها روبوتات البحث أيضاً.

السيو التقني

 

يجب أن تكون مسارات التنقل:

  • مرئية للزوار حتى يتمكنوا من التنقل بسهولة في صفحات الويب الخاصة بالمستخدم دون استخدام زر الرجوع.
  • تحتوي على لغة ترميز منظمة لإعطاء سياق دقيق للبحث عن برامج الروبوت التي تزحف إلى موقع المستخدم.

 

7- استخدام ترقيم الصفحات:

يستخدم ترقيم الصفحات التعليمات البرمجية لإخبار محركات البحث عندما ترتبط الصفحات ذات عناوين URL المتميزة ببعضها البعض.

على سبيل المثال، قد يكون لدى المستخدم سلسلة محتوى يقسمها إلى فصول أو صفحات ويب متعددة.

إذا كان يرغب في تسهيل اكتشاف روبوتات البحث لهذه الصفحات والزحف إليها، سيستخدم  ترقيم الصفحات.

الطريقة التي تعمل بها بسيطة جداً:

الذهاب إلى <head> من الصفحة الأولى من السلسلة واستخدام Rel=”next” لإخبار روبوت البحث بالصفحة التي يجب الزحف إليها ثانية.

بعد ذلك، في الصفحة الثانية، استخدام rel=”prev” للإشارة إلى الصفحة السابقة وrel=”next” للإشارة إلى الصفحة التالية، وما إلى ذلك.

 

8- التحقق من ملفات سجل السيو الخاصة بالمستخدم:

تقوم خوادم الويب بتسجيل وتخزين بيانات السجل حول كل إجراء يتخذونه على موقعك في ملفات السجل.

تتضمن البيانات المسجلة وقت  وتاريخ الطلب والمحتوى المطلوب.

تترك روبوتات البحث أثراً في شكل ملفات سجل عندما تزحف إلى الموقع ويمكن تحديد متى تم الزحف وما تم الزحف إليه عن طريق التحقق من ملفات السجل والتصفية من قبل وكيل المستخدم ومحرك البحث.

هذه المعلومات مفيدة لأنه يمكن تحديد كيفية إنفاق ميزانية الزحف وما هي الحواجز التي تواجه الفهرسة أو الوصول إلى الروبوت.

للوصول إلى ملفات السجل يمكنك إما أن تسأل مطوراً أو تستخدم محلل ملفات السجل.

لمجرد أن روبوت البحث يمكنه الزحف إلى موقعك لا يعني بالضرورة أنه يمكنه فهرسة جميع صفحاتك.

 

قابلية الفهرسة Index Ability

عندما تزحف روبوتات البحث إلى موقع الويب الخاص بالمستخدم، فإنها تبدأ في فهرسة الصفحات بناء على موضوعها وصلتها بهذا الموضوع.

بمجرد فهرستها، تكون الصفحة مؤهلة للترتيب على صفحات نتائج محركات البحث SERPs.

فيما يلي بعض العوامل التي يمكن أن تساعد على فهرسة الصفحات:

1- إلغاء حظر روبوتات البحث من الوصول إلى الصفحات:

يجب التأكد من إرسال برامج الروبوت إلى الصفحات المفضلة وأنه يمكنها الوصول إليها بحرية.

سيعطي اختبار robots.txt من جوجل Google قائمة بالصفحات غير المسموح بها ويمكنك استخدام أداة الفحص في وحدة تحكم بحث جوجل لتحديد سبب الصفحات المحظورة.

 

2- إزالة المحتوى المكرر:

يخلط المحتوى المكرر بين روبوتات البحث ويؤثر سلباً على قابلية الفهرسة الخاصة بالمستخدم.

يجب استخدام عناوين URL الأساسية لإنشاء الصفحات المفضلة.

 

3- مراجعة عمليات إعادة التوجيه الخاصة بالمستخدم:

يمكن أن تسبب حلقات إعادة التوجيه أو عناوين URL المكسورة أو عمليات إعادة التوجيه غير الصحيحة مشكلات عند فهرسة موقع المستخدم.

لتجنب ذلك، يجب مراجعة جميع عمليات إعادة التوجيه الخاصة به بانتظام.

 

4- التحقق من استجابة الموقع للجوال:

بدأت جوجل في فهرسة مواقع الجوال أولاً، مع إعطاء الأولوية لتجربة الهاتف المحمول عبر الكومبيوتر.

اليوم، يتم تمكين هذه الفهرسة افتراضياً.

لمواكبة هذا الاتجاه المهم، يمكن استخدام اختبار جوجل الصديق للجوال للتحقق من المكان الذي يحتاج موقع الويب إلى تحسينه.

 

5- إصلاح أخطاء بروتوكول النص التشعبي HTTP:

يمكن أن تعيق أخطاء HTTP عمل روبوتات البحث عن طريق حظرها من المحتوى المهم على موقع المستخدم.

لذلك، من المهم للغاية معالجة هذه الأخطاء بسرعة ودقة.

نظراً لأن كل خطأ HTTP فريد ويتطلب دقة محددة، يحتوي القسم أدناه على شرح موجز لكل منها:

  • 301

إعادة توجيه دائمة تُستخدم لإرسال حركة الزوار بشكل دائم من عنوان URL إلى آخر.

يسمح نظام إدارة المحتوى الخاص بالمستخدم بإعداد عمليات إعادة التوجيه هذه.

لكن الكثير منها يمكن أن يبطئ موقعه ويحط حيث تضيف كل عملية إعادة توجيه إضافية إلى وقت تحميل الصفحة.

لأن الكثير منها سيتسبب في أن تتخلى محركات البحث عن الزحف إلى تلك الصفحة.

  • 302

إعادة التوجيه المؤقتة هي طريقة لإعادة توجيه حركة الزوار مؤقتاً من عنوان URL إلى صفحة ويب مختلفة.

في حين أن رمز الحالة هذا سيرسل الزوار تلقائياً إلى صفحة الويب الجديدة، ستظل علامة العنوان وعنوان URL والوصف المخزن مؤقتاً متسقة مع عنوان URL الأصلي.

إذا بقيت إعادة التوجيه المؤقتة في مكانها لفترة كافية، فسيتم التعامل معها في نهاية المطاف على أنها إعادة توجيه دائمة وسيتم تمرير هذه العناصر إلى عنوان URL الوجهة.

  • 403

الرسائل المحظورة تعني أن المحتوى الذي طلبه المستخدم مقيد بناء على أذونات الوصول أو بسبب سوء تكوين الخادم.

  • 404

صفحات الأخطاء تخبر المستخدمين أن الصفحة التي طلبوها غير موجودة، إما لأنها تمت إزالتها أو قاموا بكتابة عنوان URL الخاطئ.

من الجيد دائماً إنشاء هذا النوع من الصفحات على العلامة التجارية فهي تجذب الزوار للبقاء على موقعك .

  • 405

غير مسموح بها هي طريقة تعني أن خادم موقع الويب الخاص بالمستخدم تعرف على طريقة الوصول ولا تزال محظورة، مما أدى إلى رسالة خطأ.

  • 500

خطأ داخلي في الخادم هي رسالة خطأ عامة تعني أن خادم الويب الخاص بالمستخدم يواجه مشكلات في تسليم الموقع إلى الطرف الطالب.

  • 502

خطأ البوابة السيئة يرتبط بسوء التواصل، أو الاستجابة غير الصالحة، بين خوادم الموقع.

  • 503  

الخدمة غير متوفرة تخبر المستخدم أنه على الرغم من أن الخادم الخاص به يعمل بشكل صحيح، إلا أنه غير قادر على تلبية الطلب.

  • 504

مهلة البوابة البعيدة تعني أن الخادم لم يتلق استجابة في الوقت المناسب من خادم الويب الخاص بالمستخدم للوصول إلى المعلومات المطلوبة.

مهما كان سبب هذه الأخطاء، من المهم معالجتها للحفاظ على سعادة كل من الزوار ومحركات البحث، والحفاظ على عودة كليهما إلى الموقع.

 

 

قابلية التقديم Render Ability

يعتمد الموقع الذي يمكن الوصول إليه على سهولة التقديم.

فيما يلي عناصر موقع الويب التي يجب مراجعتها لتدقيق قابلية التقديم الخاصة بالمستخدم:

1- أداء الخادم:

إذا لاحظ المستخدم أن الخادم الخاص به يواجه مشكلات، فعليه استكشاف الأخطاء وإصلاحها وحلها.

يمكن أن يؤدي عدم القيام بذلك في الوقت المناسب إلى إزالة محركات البحث لصفحة الويب من فهرسها لأنها تجربة سيئة لإظهار صفحة مكسورة.

 

3- حالة HTTP:

على غرار أداء الخادم، ستمنع أخطاء HTTP الوصول إلى صفحات الويب الخاصة بالمستخدم، يمكن استخدام زاحف ويب، مثل Screaming Frog “الضفدع الصارخ” لإجراء تدقيق شامل للأخطاء في موقعك.

 

4- وقت التحميل وحجم الصفحة:

إذا استغرق تحميل الصفحة الخاصة بالمستخدم وقتا طويلاً جداً، فإن معدل الارتداد ليس المشكلة الوحيدة التي يجب القلق بشأنها.

يمكن أن يؤدي التأخير في وقت تحميل الصفحة إلى خطأ في الخادم يمنع برامج الروبوت من صفحات الويب الخاصة بالمستخدم أو يجعلها تزحف إلى الإصدارات المحملة جزئياً التي تفتقد أقساماً مهمة من المحتوى.

اعتماداً على مقدار طلب الزحف لمورد معين، ستنفق الروبوتات مبلغاً مكافئاً من الموارد لمحاولة تحميل الصفحات وعرضها وفهرستها.

 

5- تقديم جافا سكريبت JavaScript:

من المسلم به أن جوجل تواجه صعوبة في معالجة جافا سكريبت.

بالتالي توصي باستخدام محتوى تم تقديمه مسبقاً لتحسين إمكانية الوصول.

لدى جوجل أيضاً مجموعة من الموارد للمساعدة على فهم كيفية وصول روبوتات البحث إلى جافا سكريبت على موقع المستخدم وكيفية تحسين المشكلات المتعلقة بالبحث.

 

6- الصفحات اليتيمة Orphan Pages:

يجب على المستخدم ربط كل صفحة على موقعه بصفحة أخرى على الأقل ويفضل أن تكون أكثر، اعتماداً على مدى أهمية الصفحة.

عندما لا تحتوي الصفحة على روابط  داخلية، يطلق عليها صفحة يتيمة.

مثل مقال بدون مقدمة، تفتقر هذه الصفحات إلى السياق الذي تحتاج الروبوتات إلى فهم كيفية فهرستها.

 

7- عمق الصفحة Page Depth:

يشير عمق الصفحة إلى عدد الطبقات الموجودة أسفل الصفحة في بنية موقع المستخدم، أي عدد النقرات بعيداً عن صفحته الرئيسية.

من الأفضل الحفاظ على بنية الموقع ضحلة قدر الإمكان مع الحفاظ على تسلسل هرمي بديهي.

في بعض الأحيان يكون الموقع متعدد الطبقات أمراً لا مفر منه، في هذه الحالة يجب إعطاء الأولوية لتنظيم جيد للموقع.

بغض النظر عن عدد الطبقات في بنية الموقع، ويُفضل الاحتفاظ بالصفحات المهمة – مثل المنتج وصفحات الاتصال – بعمق لا يزيد عن ثلاث نقرات.

 

8- سلاسل إعادة التوجيه:

عند إعادة توجيه حركة الزوار من صفحة إلى أخرى، يتم دفع ثمن يكون هو كفاءة الزحف.

يمكن أن تؤدي عمليات إعادة التوجيه إلى إبطاء الزحف وتقليل وقت تحميل الصفحة وعدم إمكانية الوصول إلى الموقع إذا لم يتم إعداد عمليات إعادة التوجيه هذه بشكل صحيح.

بمجرد معالجة مشكلات إمكانية الوصول، يمكنك الانتقال إلى كيفية ترتيب صفحاتك في صفحات نتائج محركات البحث SERPs.

 

قابلية الترتيب Rank Ability

يتضمن ترتيب الصفحات بعض العناصر الموجودة على الصفحة وخارجها التي ذكرناها من قبل ولكن من عدسة تقنية.

والآن سنتعمق في الأمر:

1- الرابط الداخلي والخارجي:

تساعد الروابط روبوتات البحث على فهم مكان تناسب الصفحة في المخطط الكبير للاستعلام وتعطي سياقاً لكيفية ترتيب تلك الصفحة.

توجه الروابط روبوتات البحث والزوار إلى المحتوى ذي الصلة وأهمية صفحة النقل.

بشكل عام، يحسن الربط الزحف والفهرسة والقدرة على الترتيب.

 

2- جودة الرابط الخلفي:

توفر الروابط الخلفية – الروابط من مواقع أخرى إلى مواقع المستخدم الخاصة – تصويتاً بالثقة لموقعه.

يخبرون روبوتات البحث أن موقع الويب الخارجي A يعتقد أن صفحة المستخدم عالية الجودة وتستحق الزحف.

تتعامل روبوتات البحث مع موقعه على أنه أكثر مصداقية.

كما تُعد جودة تلك الروابط الخلفية مهمة جداً.

يمكن أن تضر الروابط من المواقع منخفضة الجودة بالترتيب بالفعل.

هناك العديد من الطرق للحصول على روابط خلفية عالية الجودة للموقع، مثل الوصول إلى المنشورات ذات الصلة، والمطالبة بالإشارات غير المرتبطة، وتوفير محتوى مفيد تريد المواقع الأخرى الارتباط به.

 

3- مجموعات المحتوى:

تربط  المحتوى ذي الصلة حتى تتمكن روبوتات البحث بسهولة من العثور على جميع الصفحات التي يملكها المستخدم حول موضوع معين والزحف إليها وفهرستها.

إنها تعمل كأداة للترويج الذاتي لإظهار مدى معرفة المستخدم بموضوع ما لمحركات البحث.

قابلية الترتيب الخاصة بالمستخدم هي المحدد الرئيسي لنمو حركة الزوار العضوية لأن الدراسات تظهر أن الباحثين أكثر عرضة للنقر على نتائج البحث الثلاث الأولى على SERPs.

اقرأ أيضاً: كيفية صناعة المحتوى … أهم نصيحة من أجل كتابة المحتوى

 

قابلية النقر click Ability

الترتيب ومعدل النقر يقدمان جنباً إلى جنب إجابات فورية.

كلما تبرز نتيجة المستخدم على صفحات نتائج محركات البحث SERP، زاد احتمال حصوله على النقرة.

وهنا  نستعرض بعض الطرق لتحسين إمكانية النقر:

1- استخدام البيانات المنظمة:

تستخدم البيانات المنظمة مفردات محددة تسمى المخطط لترتيب العناصر وتسميتها على صفحة الويب الخاصة بالمستخدم للحصول على روبوتات البحث.

يوضح المخطط ما هو كل عنصر، ومدى ارتباطه بالموقع وكيفية تفسيره.

في الأساس، تخبر البيانات المنظمة الروبوتات، “هذا فيديو” أو “هذا منتج” أو “هذه وصفة”، ولا تترك مجالا للتفسير.

إن استخدام البيانات المنظمة ليس “عامل قابلية النقر” ولكنه يساعد في تنظيم المحتوى بطريقة تجعل من السهل على روبوتات البحث فهم الصفحات وفهرستها وربما ترتيبها.

 

2- ربح ميزات صفحات نتائج محركات البحث SERP:

ميزات SERP، والمعروفة باسم النتائج الغنية، هي سيف ذو حدين.

إذا تم الفوز بهم والحصول  على النقر، يُعد ذلك انتصار حقيقي.

إذا لم يكن الأمر كذلك، يتم دفع النتائج العضوية لأسفل الصفحة أسفل الإعلانات الدعائية ومربعات الإجابة النصية وإعلانات الفيديو الدائرية وما شابه ذلك.

النتائج الغنية هي تلك العناصر التي لا تتبع عنوان الصفحة وعنوان URL .

على سبيل المثال، تعرض الصورة أدناه ميزتين ل SERP – إعلان فيديو دائري ومربع “الناس يسألون أيضاً” – فوق النتيجة العضوية الأولى.

السيو التقني

 

3- تحسين المقتطفات المميزة Featured Snippets:

إحدى ميزات SERP التي لا علاقة لها بترميز المخطط هي المقتطفات المميزة، تلك المربعات فوق نتائج البحث التي توفر إجابات موجزة على استعلامات البحث.

السيو التقني

 

تهدف المقتطفات المميزة إلى الحصول على إجابات للباحثين على استفساراتهم في أسرع وقت ممكن.

 

4- التفكير في Google Discover “اكتشف جوجل”:

هي قائمة خوارزمية جديدة نسبياً للمحتوى حسب الفئة خصيصاً لمستخدمي الهاتف المحمول.

تسمح الأداة للمستخدمين ببناء مكتبة من المحتوى عن طريق تحديد الفئات ذات الاهتمام.

يُفضل استثمار بعض الوقت في البحث عن هذه الميزة الجديدة التي تؤدي إلى عائد هو قاعدة مستخدمين عالية المشاركة اختارت المحتوى الذي عمل المستخدم بجد لإنشائه يدوياً.

 

يعمل السيو التقني والسيو الداخلي والسيو الخارجي معاً لفتح الباب أمام حركة الزوار العضوية.

على الرغم من أن التقنيات داخل الصفحة وخارجها غالباً ما تكون أول التقنيات التي يتم نشرها، إلا أن السيو التقني يلعب دوراً حاسماً في جعل الموقع على رأس نتائج البحث والمحتوى أمام الجمهور المثالي.

 

السيو التقني هو عملية مستمرة، وسيكون من المستحيل تضمين جميع الخطوات في دليل واحد.

ومع ذلك، إذا تمَّت معالجة جميع العناصر المذكورة أعلاه، سيكون التوجه نحو ترتيب أعلى لمحركات البحث مع التقدم على المنافسين وهو كل مايهم.

 

المصادر

هنا

وهنا

وهنا

 

 

استراتيجيات بناء الروابط

استراتيجيات بناء الروابط Link Building لـ تحسين محركات البحث SEO … دليل شامل 

إذا كنت تتطلّع إلى مزيدٍ من بناء الروابط الخلفية Backlinks في موقعك، فهذا الدليل يناسبك، في هذا الدليل سنغطّي استراتيجيات بناء الروابط الأكثر فاعليّة، بدءاً من تكتيكات بناء الروابط الأساسيّة ولكن الفعّالة.

وصولاً إلى تقنيّات الفوز بالرابط المتقدمة لمنشئي الروابط على المستوى الاحترافي.

بالنسبة لكل واحدة من استراتيجيات بناء الروابط الواردة في هذا المنشور، سنقدّم إرشادات خطوة بخطوة، حتّى تتمكّن من تكرار هذه الأساليب بسهولة لموقعك على الويب.

استراتيجيات بناء الروابط التي سنغطّيها هي:

استراتيجيات بناء الروابط الأساسية:

  • بناء رابط الشهادة أو الدليل
  • إشارات العلامة التجارية غير المرتبطة
  • التواصل مع البائعين
  • التدوين الصوتي أو البودكاست
  • البحث العكسي عن الصور
  • ضيف المدونات Guest Blogging
  • بناء رابط رعاية الحدث
  • الربط الداخلي Internal Linking
  • روابط الجولة

 

استراتيجيات بناء الروابط المتقدمة:

  • بناء رابط معطل
  • عمليات التحرير المتخصّصة
  • روابط خلفية للمنافسين
  • المحتوى المعتمِد على البيانات
  • بناء رابط غوستوجرافيكس (رسومات إعلاميّة مقترنة بمحتويات فريدة)
  • تقنيّة ناطحة سحاب عكسيّة
  • بناء رابط ويكيبيديا
  • عوامل تشغيل البحث المتقدّم
  • صياغة مصطلح جديد
  • عمليّات إعادة التوجيه 301

إذا كان هناك تكتيك محدّد لـ بناء الروابط تريد معرفة المزيد عنه، فلا تتردد في التخطي إلى هذا القسم من خلال النقر على التكتيك الفردي أو الأسلوب أعلاه.

اقرأ أيضاً: دليل تحسين محركات البحث SEO … كل ما تريد معرفته عن سيو

 

استراتيجيات بناء الروابط الأساسية

إذا كنت جديداً في إنشاء الروابط، فستساعدك هذه الأساليب الأساسيّة على البدء والتأكّد من حصول موقعك على النوع الصحيح من الروابط الخلفية Backlinks المعتمدة من جوجل Google.

كما يمكن تطبيق كل هذه الروابط على غالبيّة الصناعات والمراكز الموجودة هناك.

 

1. قدِّم شهادة، واحصل على رابط خلفي

لا توجد شركة واحدة كبيرة كانت أم صغيرة لا تحب التباهي بالثناء الذي تلقّته من العملاء السعداء.

ممّا يجعل تقديم الشهادات هو الأداة المُثلى لبناء علامة تجارية شخصيّة والفوز بروابط من صفحات ذات سلطة عالية.

ملحوظة؛ يضع العديد من مالكي مواقع الويب شهاداتهم مباشرةً في مقدمة الصفحة الرئيسيّة وهي الصفحة الأكثر قوّة في كل موقع تقريباً:

استراتيجيات بناء الروابط

إذا كانت هناك منتجات أو خدمات تستخدمها – ويسعدك المصادقة عليها – ففكّر في منحها شهادة.

إليك كيفيّة العثور على فرص الوصلة الخلفية للشهادة:

أوّلاً، أعد قائمة بجميع المنتجات والخدمات والكتب والدورات التدريبيّة وما إلى ذلك التي اشتريتها في السنوات القليلة الماضية.

بعد ذلك، قم بتدوين مواقع الويب الخاصّة بهذه المنتجات والخدمات واستخدم عوامل تشغيل البحث للعثور على الصفحات الموجودة على مواقعهم حيث يتم عرض الشهادات.

إليك بعض الأشياء التي يمكنك تجربتها:

  • site: website.com “الشهادات”
  • site: website.com “المديح”
  • And, site: website.com “ما يقوله عملاؤنا”

ثم باستخدام الوظيفة الإضافية للمتصفّح مثل “No Follow”، يمكنك التحقّق لمعرفة ما إذا كانت الشهادات مرتبطة بموقع العميل باستخدام رابط do-follow.

تلك التي تفعل، يجب أن تكون أهدافك الأساسيّة.

الخطوة الأخيرة هي كتابة شهادتك وإرسالها إلى الموقع.

عندما تفعل ذلك، تأكّد من الإشارة إلى أنّه سيكون من دواعي سرورك أن يتم عرض كتابتك على موقعهم مع رابط لك.

 

2. كيفيّة تحويل إشارات العلامات التجارية غير المرتبطة إلى روابط خلفية

عندما تجد ذكراً لاسمك أو علامتك التجارية بدون رابط خلفي، يكون لديك فرصة ذهبيّة لبناء الروابط في متناول يديك.

كل ما عليك فعله نظرياً هو الاتصال بالموقع واطلب منهم أن ينسبوا الإشارة إلى موقعك.

على سبيل المثال، اقتبس أحد الأشخاص هنا عن جيمس، دون الارتباط بموقع seosherpa.com

استراتيجيات بناء الروابط

 

لتحويل هذه الإشارة إلى رابط خلفي، تمّ إرسال بريداً إلكترونياً إلى المؤلّف والطلب منه بلطف أن ينسب الاقتباس برابط. بهذه الطريقة.

يمكن للأشخاص بسهولة تحديد موقع جيمس وموقع SEO Sherpa الإلكتروني.

لنقسم العمليّة بالتفصيل.

فرص البحث القابلة للربط

الخطوة الأولى في الحصول على هذه الروابط هي العثور عليها.

للقيام بذلك، يمكنك استخدام أداة مثل:

  • Ahrefs مستكشف المحتوى
  • أداة مراقبة BuzzSumo
  • أداة مراقبة العلامة التجارية من Semrush

أو، إذا كانت ميزانيّتك محدودة، يمكنك استخدام عامل البحث “intext”:

للعثور على إشارات للعلامة التجارية عبر جوجل وحتّى استبعاد الإشارات على موقعك والشبكات الاجتماعيّة، مثل:

استراتيجيات بناء الروابط

 

إذا كنت تبحث عن إشارات إلى “SEO Sherpa” عبر جوجل، فإليك عامل البحث المحدّد الذي يجب أن تستخدمه:

intext:”seo sherpa” -seosherpa.com -twitter.com -youtube.com -facebook.com -pinterest.com -instagram.com

بصرف النظر عن البحث عن علامتك التجارية، يمكنك أيضاً البحث (في الأدوات المذكورة أعلاه وعبر بحث جوجل) عن أي أسماء منتجات ذات علامة تجارية أو موظّفين رئيسيين أو أصول.

على سبيل المثال، يمكن لشركة “آبلApple البحث عن إشارات غير مرتبطة بالمنتجات ذات العلامات التجارية مثل HomePod وApple Music وAppleCare وحتّى شعارها “فكّر بشكل مختلف Think Different”.

سيكون الاسمان ستيف جوبز Steve Jobs وتيم كوك Tim Cook أيضاً فرصاً ذات صلة بالعلامات التجارية الخلفية لشركة آبل.

إذا كنت مالك علامة تجارية راسخة ذات حضور قوي عبر الإنترنت، فقد تكتشف المئات، إن لم يكن الآلاف من الإشارات غير المرتبطة.

حيث يمكن أن تكون التصفية من خلال كل هذه الفرص مهمّة شاقة.

في هذه الحالة، تتمثّل الاستراتيجية المثلى في تعيين بعض المعلمات وتضييق نطاق البحث.

باستخدام Ahrefs Content Explorer، يمكن تصفية

(أ) المحتوى المنشور في العام الماضي

(ب) على مجالات DR 20 وما فوق

و (ج) حيث لا يوجد ارتباط إلى المجال المستهدف.

استراتيجيات بناء الروابط

يؤدّي هذا إلى تحويل مواقع الويب المستهدفة إلى عدد أكثر قابليّة للإدارة والتي من المرجّح أن يتم تحويلها في النهاية.

ابحث عن معلومات الاتصال الصحيحة

الآن وبعد أن أصبح لديك قائمة بالإشارات غير المرتبطة، فقد حان الوقت لتحويلها إلى روابط خلفية.

الخطوة الأولى هي العثور على الشخص المناسب للاتصال به.

من الناحية المثاليّة، ستحتاج إلى التواصل مع مؤلّف المنشور الذي ذكر علامتك التجارية.

إذا لم تتمكن من العثور على معلومات الاتصال هذه، فجرّب التواصل مع محرّر موقع الويب بدلاً من ذلك.

ملاحظة جانبية – إذا كانت مشاركة ضيف، فاختر المحرّر افتراضياً.

فالمساهمون عادةً غير قادرين على تحديث المنشورات المنشورة.

وإذا لم تتمكّن من العثور على عنوان البريد الإلكتروني لجهة الاتصال المثاليّة، يمكنك استخدام البريد الإلكتروني للمعلومات العامّة للشركة.

حيث تحتوي معظم المواقع أيضاً على نماذج اتصال يمكنك ملؤها أيضاً.

 

أرسل عرضك

عند طلب رابط خلفي، تأكّد من التأكيد على القيمة التي سيوفّرها الرابط لجمهورهم.

كما يُنصَح بأن تجعل رسائلك قصيرة ولطيفة.

استراتيجيات بناء الروابط

إذا كنت تبحث عن نموذج، فإن النموذج أعلاه يعمل بشكل رائع!

بصرف النظر عن الوصول إلى العلامات التجارية، هناك فرصة أخرى للإشارة إلى علامة تجارية ربّما تكون قد أغفلتها.

 

3. روابط البائعين والمؤسّسات: فرصة إنشاء الروابط “التي تمّ التغاضي عنها”:

تمتلك معظم الأنشطة التجارية قائمة بالمنظّمات التي أقاموا معها علاقة مهنيّة.

حيث يمكن أن تكون جمعيات، مصنّعين، مورّدين، موزّعين، مخزنين …

والجيّد في ذلك هو أنّ معظم المؤسسات من هذا النوع لديها صفحات مخصّصة تسرد فيها “أعضائها”، تماماً كما يفعل المعهد البريطاني للمصوّرين المحترفين:

استراتيجيات بناء الروابط

أو هذه العلامة التجارية للأزياء التي لديها صفحة مستقلّة لكلّ من البائعين والموزّعين:

والأفضل من ذلك، أنّ معظمها يتضمّن روابط داخل القائمة.

وللاستفادة من هذه الفرص، تصفّح الموقع وتحقّق ممّا إذا كانت هناك روابط. فإذا كانت الإجابة بنعم، ولم يذكر اسمك، فاطلب تضمينه.

إذا كنت ترغب في نقل هذه الاستراتيجية إلى المستوى التالي، فإنّ العديد من مواقع الويب تكتب ميّزات لأعضائها بحيث تسلّط الضوء على ما ينوي القيام به، ومشاركة دراسات الحالة، وحتّى المقابلات.

فإذا كانت لديك وقائع شيّقة تريد أن ترويها، يمكنك أن تطلب منهم كتابتها.

وبمجرّد الانتهاء من الاتصال بالمورّدين والجمعيات، سنتطرّق إلى كيفيّة الاستفادة من قوّة ملفات البودكاست Podcast.

 

4. الاستفادة من الفوائد الجانبيّة المخفية للبودكاست (الروابط الخلفية):

مثال على ذلك هو البودكاست الشعبي Traffic Jam.

بصرف النظر عن كونه أداة قويّة لتوليد الوصول على iTunes (مشغّل وسائط)، وبناء العلاقات، وزيادة الظهور عبر مواقع التواصل الاجتماعي، قدم البودكاست منفعة جانبيّة أخرى: الروابط الخلفية!

كيف يمكن أن يكون البودكاست مصدراً للروابط الخلفية؟

لأن الضيوف أحبّوا التباهي بمقابلاتهم.

شارك كلّ من تمّت مقابلتهم تقريباً حلقة البودكاست على مواقع التواصل الاجتماعي.

كما تمّ ربط العديد منهم بصفحة البودكاست من أقسام الصحافة والمقابلات على موقع الويب.

استراتيجيات بناء الروابط

ومن خلال إجراء مقابلات مع خبراء السوق البارزين، يمكن الحصول على العشرات من الروابط الخلفية الرسميّة بشكل عضوي.

ولكن استضافة بودكاست تتطلّب التزاماً كبيراً بالوقت، فالروابط الخلفية وحدها لا تستحقّ الجهد المبذول.

لهذا السبب يُنصَح بطريقة بديلة للاستفادة من البث الصوتي لبناء الروابط، وذلك عبر الظهور كضيف على ملفات بودكاست للآخرين.

على مر السنين، يمكن أن تظهر في العديد من البودكاست.

على كل واحد من هذه البودكاست تقريباً، تتلقّى رابطاً خلفياً واحداً على الأقل لموقع الويب:

استراتيجيات بناء الروابط

إنّ مفتاح الحصول على البودكاست الخاص بأشخاص آخرين هو تحديد العروض ذات الصلة (بحث بسيط بكلمة مفتاحية على iTunes يمكن أن يفيد في ذلك)، إلى جانب نهج مخصّص.

في مثالنا عن جيمس، عندما استخدم هذه التقنيّة، استهدف البودكاست المتعلّق بـ التسويق الرقمي وأرسل لهم هذا العرض البسيط:

استراتيجيات بناء الروابط

كما هو واضح من هذا الرد، فقد نجح الأمر!

استراتيجيات بناء الروابط

اقرأ أيضاً: ما هو البودكاست وما هي أنواعه وكيف تبدأ به

 

5. استخدم البحث العكسي عن الصور وقم بتحويل الرسومات المسروقة إلى روابط خلفية:

تساعد الرسومات الجميلة القرّاء على فهم المحتوى بشكل أفضل، وزيادة قيمة المحتوى.

إذا تمّ تحسينها بشكل فعّال فإنّها تجذب المزيد من الزيارات من بحث الصور من جوجل.

ورغم ذلك فهي ليست الأسباب الوحيدة لوجوب استخدام الكثير من الصور المخصّصة في منشورات المدونة.

فالصور المخصّصة هي أصول قويّة لبناء الروابط.

يساعد ذلك في كسب عشرات الروابط إلى المنشور، مع القليل من الجهد من مالك الموقع.

استراتيجيات بناء الروابط

في حين أن العديد من مواقع الويب ستعيد نشر صورك مع رابط يعود إلى موقعك لأغراض الإسناد، سيكون هناك على الأقل العديد ممّن لا يتضمنون رابطاً.

من خلال تحديد المواقع التي نشرت صورك دون إسناد، يمكنك تحويل هذا الإشارة غير المرتبطة إلى فوز في الحصول على رابط.

ذلك عن طريق إجراء بحث عكسي عن الصورة.

فيما يلي خطوات القيام بذلك:

  • البحث عن فرص بناء رابط الصورة:

أسهل طريقة للكشف عن العناصر المرئيّة التي تم تحميلها على مواقع الويب الأخرى هي استخدام ميّزة البحث العكسي عن الصور من جوجل.

استراتيجيات بناء الروابط

ما عليك سوى تحميل صورتك أو لصق عنوان URL الخاص بصورتك في شريط البحث.

سيعرض جوجل نتائج مكان استخدام صورتك.

كما يوفّر متصفح كروم Chrome أيضاً ميّزة البحث العكسي.

من خلال النقر بزر الماوس الأيمن على الصورة، يمكنك تحديد خيار البحث في جوجل عن الصورة.

حيث سيؤدّي هذا إلى فتح علامة تبويب جديدة توضّح مكان فهرسة جوجل لصورتك.

استراتيجيات بناء الروابط

بمجرّد حصولك على نتائج البحث، قم بتفحّصها للتأكّد من أن صورتك يمكن العثور عليها على الموقع وغير معتمدة.

ضع في اعتبارك التحوّل من بحث صور جوجل إلى أداة مدفوعة مثل Image Raider لتوسيع نطاق هذه العمليّة بشكل أفضل.

كما يمكن لأدوات البحث عن الصور مثل هذه أتمتة عمليّة الاكتشاف، ومراقبة مئات إلى آلاف الصور في وقت واحد.

 

  • قم بالتوعية للمطالبة بهذا الارتباط:

مع وجود قائمتك في متناول اليد، قم بالبحث للعثور على معلومات الاتصال الصحيحة.

بمجرّد حصولك على هذه المعلومات، يمكنك إرسال بريد إلكتروني يطلب الإسناد مرّة أخرى إلى موقعك.

لا يلزم أن يكون بريدك الإلكتروني خياليّاً أو معقدّاً.

ما عليك سوى استخدام نموذج بريد إلكتروني أساسي مثل هذا:

استراتيجيات بناء الروابط

 

يمكنك أيضاً تخصيص بريدك الإلكتروني لإضفاء المزيد من المعنى عليه وتحسين جهود التوعية بشكل أفضل.

حيث سيقدّر الأشخاص الذين تتواصل معهم دائماً ذلك أكثر عندما تحاول التواصل معهم.

الآن بعد أن تحدّثنا الصور بالكامل، سنتحدّث عن كيفيّة تحويل المحتوى إلى مغناطيس لبناء الروابط.

 

6. بناء رابط المنشور الاستضافي مع تعديل المعنى:

في عام 2014، أعلن مات كاتس Matt Cutts، الرئيس السابق لفريق البريد العشوائي في جوجل، أنّ التدوينة الاستضافية أصبحت قديمة.

ولكن، إذا قرأت تماماً منشور مات على المدونات الخاصّة بالاستضافة، فمن الواضح أنّه كان ينادي بممارسة ما بعد منشورات الاستضافة المحدّدة:

أسلوب التدوين الاستضافيّ غير المرغوب فيه منخفض الجودة.

حتّى أنّه يسلّط الضوء على مثال على رسالة بريد إلكتروني تلقاها تنتهك إرشادات الجودة في جوجل.

استراتيجيات بناء الروابط

وهذا يطرح السؤال، هل المدوّنات الاستضافية انتهى وقتها بالفعل؟

إذا كنت تشارك في ممارسات التدوين غير المرغوب فيها للاستضافة، فعندئذٍ، فإنّ التدوينات الاستضافية أصبح شيئاً من الماضي.

ولكن إذا كنت موثّقاً وتلتزم بممارسات إنشاء روابط E-A-T وسيو القبعة البيضاء white hat، فيمكن أن تظل التدوينات الاستضافية وسيلة فعّالة للغاية لكسب روابط خلفية موثوقة.

فيما يلي سنقسّم الخطوات التي تحتاج إلى اتّباعها لاستخدام التدوين الاستضافي لإنشاء روابط خلفية مرغوبة.

  • لا تركّز على الحصول على روابط خلفية:

رغم أنّه يبدو غير منطقي، لكنه صحيح.

فالمدونات الاستضافية المنشئة من أجل الروابط الخلفية هي العقلية المحدّدة التي كان مات كاتس يُناضل ضدها.

فبدلاً من استخدام التدوينات الاستضافية فقط للفوز بالرابط، استخدمه بقصد بناء قوّة العلامة التجارية وزيادة القراء.

فإذا كان بإمكانك كتابة تدوينات استضافية مع وضع هذه الفكرة في الاعتبار، فستحصل على فرصة للكتابة لأهم المنشورات.

 

  • ابحث عن فرص التدوينات الاستضافية:

إذا كانت هذه أولى خطواتك في التدوينات الاستضافية، فستحتاج إلى العثور على مواقع محترمة في مجال تخصصك.

في البداية، قد لا تكون الفرص التي تحصل عليها هي مواقع السلطة العليا.

مع ذلك، يجب أن تهدف إلى النشر على مواقع الويب المعروفة التي يعرفها الجمهور في مجال تخصّصك.

للعثور على فرص التدوينات الاستضافية، استخدم أوامر بحث جوجل.

فيما يلي بعض المصطلحات التي يجب استخدامها:

  • “[كلمة مفتاحية]” + “اكتب لنا”
  • “[كلمة مفتاحية]” + “إرشادات نشر / تدوينة استضافية”
  • “[كلمة مفتاحية]” + “كن مُساهماً”

استراتيجيات بناء الروابط

يمكنك أيضاً استخدام أوامر بحث متعدّدة لتضييق نتائج البحث بشكل أكبر.

Intitle: “اكتب لنا” أو intitle: “كن مساهماً” أو inurl: “إرشادات المساهمين” [كلمة مفتاحية]

راجع بعناية مواقع الويب التي تجدها وتريد الكتابة إليها.

ادرس محتواها وتأكّد من أنّها تعمل في مجال تخصّصك وأنّها لا تزال تقبل المشاركات من المؤلّفين الاستضافيين.

عند تصفية فرص التدوينات الاستضافية، استخدم مقاييس مثل قوّة المجال Domain Authority والزيارات العضوية Organic Traffic وجودة المحتوى Content Quality وموقع موقع الويب Website Location والتفاعل Engagement لتحديد ما إذا كان الموقع يستحقّ جهودك.

تذكر أنّك لا تريد أن تأتي الروابط الخلفية من مدوّنات منخفضة الجودة، حيث قد تضر دون قصد بترتيبات البحث.

 

  • تواصل مع جهة الاتصال الصحيحة:

بعد تصفية قائمتك، يمكنك البدء في الاقتراب من المواقع المستهدفة، بشرط أن تجد معلومات الاتصال الصحيحة.

بمجرّد العثور على البريد الإلكتروني لجهة الاتصال، يمكنك استخدام نموذج البريد الإلكتروني البارد Cold Email التالي لعرض نفسك كمساهم في منشور استضافة:

استراتيجيات بناء الروابط

على الرغم من أن البريد الإلكتروني البارد قد يعمل مع معظم مواقع التدوينات الاستضافية، إلا أنّ بعض المنشورات ذات السلطة الأعلى لن تقبل المساهمات غير المرغوب فيها.

لتعزيز علاقة مهنيّة ممتازة تؤدّي إلى فرصة التدوينات الاستضافية، ستحتاج إلى التأكّد من ورود اسمك على رادارهم.

يمكنك بناء علاقة مع موقعك المستهدف من خلال التواصل مع جهة الاتصال على مواقع التواصل الاجتماعي مثل تويتر Twitter والرد على تغريداتهم.

كما يجب عليك متابعة مدوّنتهم وترك التعليقات على منشوراتهم.

الهدف هنا هو إقامة اتصال منتظم مع موقعك المستهدَف قبل استجوابه للحصول على فرصة استضافة.

اقرأ أيضاً: ما هي أهمية التسويق عبر البريد الإلكتروني … الدليل الشامل للتسويق عبر الايميل

 

  • تبادل الأفكار حول المحتوى

إذا استجاب البريد الإلكتروني لجهة الاتصال بشكل إيجابي لجهود التوعية، فقد حان الوقت لبدء العصف الذهني لأفكار مدونة المستضيف.

حيث ستحتاج إلى استعراض محتوى الموقع وتدوين أطر عمل المحتوى التي يتفاعل معها الجمهور أكثر من غيرها.

إذا كان إطار عمل المحتوى الأكثر شيوعاً في الموقع هو القوائم، فيجب أن تطرح أفكار قائمة على قوائم.

أو إذا كان محتوى “الكيفيّة” يهيمن على مدوّنة الموقع، فاكتب هذه الفكرة مع وضع هذه الفكرة في الاعتبار.

ستحتاج أيضاً إلى قياس مستوى خبرة جمهور الموقع عند صياغة أفكار المحتوى.

يجب أن يعكس مدى تعقيد موضوعك مستوى فهم الجمهور.

فإذا كان المحتوى الموجود على الموقع عبارة عن مواد ذات مستوى متقدّم، فلن يتمكّن دليل المبتدئين من حلّها.

ستحتاج إلى وضع ثلاث أفكار للمحتوى على الأقل في الاعتبار قبل تقديم العرض.

بمجرّد أن تكون لديك هذه الأفكار، فقد حان الوقت لإرسال بريد إلكتروني إلى موقعك المستهدَف مثل:

استراتيجيات بناء الروابط

اقرأ أيضاً: ما هي خريطة المحتوى وعلاقتها مع شخصية العميل ورحلة العميل

 

  • اكتب مقالك:

بعد أن يوافق الموقع على عنوان فكرتك، ابدأ في صناعة المحتوى.

تأكّد من أن تضع في اعتبارك أفضل إجراءات محتوى تحسين محركات البحث SEO لضمان تحسين كتابتك لمحركات البحث.

فيما يلي نظرة عامّة سريعة على ما يجب التركيز عليه أثناء صناعة المحتوى:

استراتيجيات بناء الروابط

بينما سيساعد إطار عمل مثل الإطار أعلاه في بناء الكفاءة في كتابة منشورات الاستضافة، فقد تجد صعوبة في توسيع نطاق جهود التدوينات الاستضافية.

لمساعدتك في كتابة المزيد من المحتوى عالي الجودة في وقت أقل، ضع في اعتبارك استخدام تقنيّة Splintering.

فإذا كنت تكتب بانتظام لمدوّنة موقعك، فأنت تعلم بالفعل أن جوجل يفضّل المحتوى الطويل على المحتوى البسيط والقصير.

قد تتفاجأ عندما تعلم أن متوسّط طول المنشورات التسعة الماضية لأحد المواقع هو 7،899 كلمة.

وهنا يأتي دور تقنيّة الانقسام.

يمكن تقسيم المحتوى المفصّل الذي تنشئه إلى مقالات فرديّة “منقسمة” وإرسالها كمدوّنات استضافية إلى مواقع موثوقة.

مثال على كيفيّة قيام أحد المواقع بذلك في الماضي. حيث كان يبلغ طول دليلهم لتحسين جوجل بزنس أو نشاطي التجاري على جوجل GMB ما يقرب من 12000 كلمة.

هناك قسم في دليل جوجل بزنس GMB هذا يساعد الأنشطة التجارية المحليّة على معالجة تعليق محتمل لـ GMB.

أخذوا هذه الاستراتيجية، وقسّموها إلى مقال كامل، وتمّ نشرها كمنشور استضافي على موقع Business 2 Community.

استراتيجيات بناء الروابط

بما في ذلك رابط العودة إلى منشوراتنا الأصليّة بالطبع.

ونظراً لأن المدونة الاستضافية التي تمّت كتابتها جاءت من دليل تفصيلي كنت قد تمّ نشره سابقاً، فإنّ المقالة نفسها لم تستغرق سوى القليل من الوقت.

لذلك إذا كنت تكافح من أجل توسيع نطاق جهود التدوين الاستضافي، فامنح الأسلوب المُقسّم محاولة.

اقرأ أيضاً: كيفية صناعة المحتوى … أهم 12 نصيحة لـ كتابة المحتوى

 

7. بناء روابط خلفية قويّة مع رعاية الحدث:

تركّز معظم استراتيجيات بناء الروابط على تعزيز حضور علامتك التجارية عبر الإنترنت.

ولكن، ماذا لو كنت تملك نشاطاً تجاريّاً محليّاً ولا تريد فقط إنشاء روابط خلفية قويّة ولكن أيضاً زيادة ظهور علامتك التجارية في وضع عدم الاتصال؟

باشر باستخدام أداة رعاية الحدث.

استراتيجيات بناء الروابط

فيما يلي سنوضّح كيفيّة الاستفادة من قوّة الأحداث التي يقودها المجتمع.

  • البحث عن الأحداث لرعاية:

إحدى أقوى الأدوات التي لديك تحت تصرّفك عند البحث عن أحداث لرعايتها هي مشغّلي بحث جوجل.

إنّ أوامر البحث التي ستستخدمها كثيراً لتصفية نتائج البحث للأحداث المحلية هي “site:” و”intitle:” و”inurl:”.

إليك بعض أمثلة طلبات البحث التي يمكنك تجربتها في بحث جوجل:

  • site:domain.com inurl: الأحداث + “الرعاة”
  • site:domain.com + “كن راعٍ”
  • And, site:domain.com + “التبرّع”
  • site:eventful.com inurl: الأحداث + “رابط إلى موقع الويب”
  • intitle: الجهات المتبرّعة “المدينة”

استراتيجيات بناء الروابط

يمكنك أيضاً الاستفادة من مواقع الويب التي تستضيف الأحداث المحليّة.

حيث تختلف هذه حسب موقعك ولكنها يمكن أن تشمل Meetup وEventbrite وFacebook Events وEvents.org.

يمكن استخدام هذه المواقع في استعلامات البحث أعلاه للعثور على نتائج في منطقتك المحليّة.

الجمعيات الخيريّة المحلّيّة هي منظّمات أخرى من نوع الأحداث التي يمكنك الاستفادة منها باستخدام تكتيك بناء الروابط هذا.

تأكّد من استخدام عوامل تشغيل البحث، بما في ذلك اسم مدينتك للعثور على فرص رعاية محلّيّة (مثل “رعاة أحداث نيويورك”).

 

  • تأهيل فرص الحدث:

مثل معظم تكتيكات بناء الروابط السابقة، تهدف إلى استخدام التنقيب المستهدَف بدلاً من نهج النثر العشوائي وانتظار النتائج.

لن يعمل كل حدث محلي أو مؤسسة خيريّة ضمن مكانتك.

حيث يجب ألّا تكون المنظّمات التي تتواصل معها ذات صلة بجمهورك المستهدّف فحسب، بل يجب أن تتمتّع بحضور قوي على الإنترنت بما يكفي لتوفير رابط خلفي عالي الجودة.

لتأهيل الفرص المحتمَلة، قم بقياس سجل الموقع من خلال مقاييس محدّدة مثل:

  • قوّة المجال Domain authority
  • صلة المحتوى Content relevancy
  • صفحة ربط Linking page
  • عنوان IP IP Address
  • موقع الرابط Link location

وبدون ذكر ما هو بديهي، تأكّد من أنّ بإمكانهم إعطائك رابط خلفي:

استراتيجيات بناء الروابط

يجب عليك أيضاً التفكير في استخدام أدوات تحسين محركات البحث مثل Semrush أو Ahrefs لمعرفة ما إذا كان الموقع المحتمل قد شهد انخفاضاً في الزيارات أو تصنيفات البحث.

كما يمكن أن يكون هذا مؤشّراً على قيام محرّك البحث بتقليل قيمة موقع الويب، وإسقاط قيمة الارتباط الخاصّة به.

 

  • تطوير علاقة محلّيّة:

عند القيام برعاية الحدث بشكل صحيح، يمكن أن تكون التقنيّة دائمة لبناء الروابط لشركة محلّيّة.

ولهذا تُنصح الشركات التي تحاول رعاية الحدث على اتباع نهج بناء العلاقات لتكتيك اكتساب هذا الرابط.

إنّ المفتاح للحصول على الأحداث والجمعيات الخيريّة المحلّيّة لتكون على استعداد للعمل معك هو أن تكون صادقاً.

أظهر أنّك تريد إحداث فرق في مجتمعك، وبالتالي، قد تجد علامتك التجارية فرصاً تجارية مربحة أكثر والتي تمتد إلى ما هو أبعد من الرعاية.

 

8. لا تهمل الارتباط الداخلي Internal Linking:

عندما تناقش تحسين محركات البحث بناء الروابط، يفترض الجميع أنهم يتحدّثون عن الروابط الخلفية خارج الصفحة.

لكن هذا النوع من التفكير يؤدّي إلى إهمال قوّة تعزيز المرتبة للروابط الداخلية.

كما يمكن أن تؤدّي بعض الروابط الداخلية الجيّدة الترتيب إلى الحصول على ترتيب أيضاً.

فيما يلي نظرة عامّة وسريعة على كيفيّة جعل الارتباط الداخلي يعمل لصالحك.

  • ركّز على الارتباط بالصفحات الأكثر احتياجاً لجوهر الارتباط:

يعد تضمين الروابط الداخلية للمحتوى التكميلي أمراً مفيداً لتجربة المستخدم، كما أنّه يساعد في تمرير نظام ترتيب الصفحات (على سبيل المثال، “جوهر الارتباط”) إلى الصفحة المستهدَفة.

في حين أنّ تضمين روابط من منشورات جديدة إلى منشورات قديمة متنوّعة يعدّ أمراً رائعاً.

للاستفادة حقّاً من الروابط الداخلية، يجب أن تقوم ببناء الروابط الداخلية بشكل أكثر استراتيجية.

ذلك من خلال بناء روابط داخلية للصفحات ضعيفة الأداء والصفحات التي تمّ إطلاقها حديثاً.

فعليّاً هذه هي الصفحات الأكثر احتياجاً لجوهر الارتباط.

إذا كنت تعرف المحتوى الذي تريد تعزيزه، فإنّ الخطوة الأولى هي تحديد الصفحات ذات الصلة حيث يكون الارتباط الداخلي للصفحة المستهدفة منطقياً.

للعثور بسرعة على هذه الصفحات على موقعك، استخدم عامل تشغيل البحث “site:” جنباً إلى جنب مع الكلمات المفتاحية ذات الصلة بمحتوى الصفحة المستهدفة.

على سبيل المثال، لنفترض أنّك تريد استخدام الروابط الداخلية لتمرير جوهر الرابط إلى مشاركتك حول تحسين محركات البحث على الصور، ستستخدم عوامل تشغيل البحث مثل:

  • site: seosherpa.com “image seo”
  • site: seosherpa.com “تحسين الصورة”
  • And, site: seosherpa.com “تحسين الصور”

استراتيجيات بناء الروابط

في هذا المثال، لدينا 52 فرصة محتملة للربط بدليل تحسين محركات البحث الخاص بالصور.

علينا ببساطة تصفية الصفحات للتأكّد من أنّ مصطلح “تحسين محركات البحث على الصور” لم يتم ربطه بعد.

إذا لم يكن كذلك، فقم بتسجيل الدخول للقيام بجولة في نظام إدارة المحتوى وتحديث المحتوى برابط داخلي:

استراتيجيات بناء الروابط

ومع ذلك، إذا وجدت المئات من فرص الروابط الداخلية المحتملة، فيُنصح بالقيام بخطوة ثانية؛ تحديد أولويّات فرص الارتباط الداخليّة باستخدام تصنيف URL.

في هذه الخطوة، ستحتاج إلى تثبيت Ahrefs SEO Toolbar، وهو امتداد كروم مجّاني.

يتيح لك شريط أدوات Ahrefs SEO تنزيل نتائج البحث ومقاييسها في جدول بيانات.

بمجرّد الانتهاء من ذلك، يمكنك حينئذٍ تصفية القائمة بناءً على تصنيف عناوين URL لصفحاتك (UR).

استراتيجيات بناء الروابط

تتمتّع الصفحات ذات أعلى تصنيف لعناوين URL بأعلى قوّة، وبالتالي يمكنها تمرير جوهر الارتباط الأكثر تأثيراً في التصنيف إلى صفحتك المستهدَفة.

ما عليك سوى تنظيم عمود UR من الأعلى إلى الأقل للعثور على الصفحات الأكثر فاعليّة التي يجب أن تحدّد أولويّاتها.

 

  • استخدم نصاً وصفياً وغنياً بالكلمات المفتاحية:

في دليل تحسين نص الارتباط Anchor Text، تمّ التحذير من الإفراط في استخدام أدوات التثبيت ذات المطابقة التامة Exact-match anchors.

حيث تكمن مشكلة وجود عدد كبير من نقاط الربط المطابقة تماماً في النص في مدى ظهوره بشكل غير طبيعي.

استراتيجيات بناء الروابط

يُعتبَر استخدام نص المطابقة التامة أمراً غير مرغوب به، ويمكن أن يؤدّي استخدام الكثير من أدوات إرساء المطابقة التامة إلى عقوبات خوارزميّة.

هذا بالطبع أمر يجب تجنّبه.

بدلاً من التركيز بشكل أساسي على نقاط الربط ذات المطابقة التامة، اخلط نص الرابط مع مصطلحات المطابقة الوصفية والجزئية.

على سبيل المثال، الكلمات المفتاحية التي يمكن استهدافها لمنشور تحسين عنوان URL الخاص هي “عناوين URL الملائمة لتحسين محركات البحث” و “الروابط الثابتة لعناوين URL”.

استراتيجيات بناء الروابط

يُرضي نص الرابط هذا (جزء من عنوان URL) كلّاً من المستخدمين ومحركات البحث من خلال ملاءمة الرابط بشكل طبيعي في سياق النص وهو وصفي بدرجة كافية للقراء وبرامج البحث الآلية لفهم ما تدور حوله الصفحة المرتبطة.

اقرأ أيضاً: كيفية البحث عن الكلمات المفتاحية من أجل تحسين محركات البحث … الدليل الشامل

 

  • نقطة أخيرة على الرابط الداخلي:

تجنب استخدام نفس نص الرابط لصفحات متعدّدة

لنفترض أنّك تدير مدوّنة طعام وقررت نشر وصفتين مختلفتين لملفاّت تعريف الارتباط برقائق الشوكولاتة.

الأولى وصفة كعكة الشوكولاتة كيتو لتلبية احتياجات جمهورك الذي يحب تناول الأطعمة منخفضة الكربوهيدرات، والثانية وصفة خالية من الغلوتين لمن يعانون من عدم تحمل الغلوتين.

إذا قمت بربط هاتين الوصفتين بنفس النص الأساسي داخلياً، سيتم تفكيك الكلمات المفتاحية.

يحدث تفكيك الكلمات المفتاحية عندما تتنافس صفحتان مع بعضهما البعض على نفس المصطلحات.

عندما يحتوي موقع ويب على صفحتين محسّنتين للكلمات المفتاحية نفسها، لا يعرف جوجل أيّهما يختار، ممّا يؤدي إلى ضعف أداء كلتا الصفحتين.

سيساعدك التكتيك الأساسي الأخير لبناء الروابط الذي سنتطرّق له على زيادة تأثيرك في مجال عملك.

 

9. كيفيّة كسب روابط خلفية عالية الجودة من مجموعات الروابط:

عندما تبذل جهداً كبيراً في المحتوى، فلن ترغب في أن يذهب مجهودك سدى.

بينما يمكنك الترويج للمحتوى من خلال مواقع التواصل الاجتماعي أو الرسائل الإخباريّة عبر البريد الإلكتروني، ستحتاج إلى روابط خلفية عالية الجودة لكي يحتل المحتوى مرتبة عالية على جوجل.

حيث يُعتبر ذلك من أكثر الطرق فاعليّة للحصول على روابط للمحتوى المنشور مؤخّراً من خلال الروابط التقديميّة.

فيما يلي سنوضّح ما سيبدو عليه الرابط التقريبي:

استراتيجيات بناء الروابط

كما يوضّح مثال LeadG2، فإنّ مجموعات الروابط هي قوائم منسّقة لأفضل محتوى حول موضوع معيّن أو مكانة أو صناعة معيّنة.

حيث يتم نشر معظم مجموعات الروابط أسبوعياً أو شهرياً.

ونظراً لأنّ هذه القائمة منظّمة، فإنّ الحصول على مكان في مجموعة رابط يمكن أن يساعد علامتك التجارية في إجراء الروابط وتعزيز الزيارات العضويّة لموقعك.

فيما يلي سنتعرّف على كيفيّة كسب رابط خلفي عالي الجودة من مجموعات الروابط.

  • اصنع محتوى عالي الجودة (وقابل للمشاركة!):

يعتقد معظم الناس أن تكتيك بناء الروابط يتعلّق بجمع المواقع التي تنشر مجموعات الروابط والرسائل الالكترونيّة الوثائقيّة.

لكن لن يرغب أي موقع في مشاركة مقالتك إذا لم تكن من الدرجة الأولى.

لذا، فإن الخطوة الأولى (الحقيقيّة) للنجاح باستخدام مجموعات الروابط هي إنشاء محتوى عالي الجودة ويستحق المشاركة.

استراتيجيات بناء الروابط

تحدّد المواقع التي تنشر مجموعات الروابط أولويّة دائماً للجودة على الكميّة، لذا استهدف صناعة محتوى يريدون مشاركته.

 

  • بناء قائمة مجموعة الارتباط:

الآن بعد أن صنعت محتوى يناسب تحسين محركات البحث SEO وقابل للمشاركة بشكل كبير، فقد حان الوقت للبحث في الإنترنت عن المواقع التي تنشر مجموعات روابط في مجال تخصّصك.

للقيام بذلك، سننتقل إلى بحث جوجل.

عند البحث من خلال جوجل، يمكنك ببساطة كتابة “مجموعة الرابط” أو “المجموعة الأسبوعيّة” والضغط على إدخال.

مع ذلك، فإنّ هذا البحث سيعرض الكثير من النتائج غير ذات الصلة.

بدلاً من ذلك، من الأفضل استخدام أوامر البحث المتقدّم لتركيز نتائجك.

فيما يلي بعض ما يمكنك تجربته:

  • “الكلمة المفتاحية” + “رابط المجموعة”
  • “الكلمة المفتاحية” + “رابط أسبوعي”
  • و”الكلمة المفتاحية” + inurl: roundup
  • “الكلمة المفتاحية” + intitle: roundup
  • “الكلمة المفتاحية” + أفضل مشاركات الأسبوع
  • و”الكلمة المفتاحية” + أفضل المشاركات لهذا الشهر

استراتيجيات بناء الروابط

إذا وجدت نفسك تائهاً في الآلاف من نتائج البحث، فيمكنك تضييق قائمتك بشكل أكبر باستخدام ميّزات البحث المتقدّم من جوجل، والتي تكون أكثر تحديداً.

استراتيجيات بناء الروابط

يمكن أن ينتقل البحث من 1410 نتيجة إلى 80 نتيجة يمكن التحكم فيها عن طريق إضافة عامل تصفية للشهر الماضي.

إلى جانب تبسيط البحث، يمكنك العثور على المواقع التي لا تزال تنشر بشكل نشط مجموعات الروابط.

استراتيجيات بناء الروابط

يعدّ استهداف المواقع التي لا تنشر مجموعاتها بشكل نشط جهداً هائلاً ضائعاً.

حيث يُنصَح بالوصول فقط إلى مواقع الويب التي نشرت مجموعة موجزاً ​​في الأشهر الثلاثة الماضية.

بمجرّد استعراض النتائج والعثور على مواقع تستحق المتابعة، قم بإضافتها إلى جدول بيانات، مع استكمال معلومات التواصل.

 

  • إرسال بريد إلكتروني إلى جهات اتصال الجولة:

بعد إنشاء قائمة جهات الاتصال، حان الوقت لعرض المحتوى.

مثل أي وسيلة تواصل أخرى، من مصلحتك أن تعزّز علاقة عمل إيجابيّة مع موقعك المستهدف.

حيث ستحدّد قدرتك على بناء علاقة مع جهات الاتصال هذه مدى احتماليّة نشرها للمحتوى في المجموعات المستقبلية.

في هذا الصدد، عند إرسال عرض تقديمي، قم بتخصيص بريدك الإلكتروني.

يمكنك أن تحدّد شيئاً تستمتع به حول محتواهم أو مجموعات الروابط في رسائل البريد الإلكتروني الخاصة بمجموعة الروابط.

بعد ذلك، تقوم بتقديم عرض تقديمي سريع حيث تصف المحتوى الذي تعرضه على الجمهور ولماذا سيستفيد جمهورهم من قراءته.

إذا كنت ترغب في ذلك، يمكنك أيضاً إنهاء رسالة البريد الإلكتروني بعرض لمشاركة مجموعة الارتباط الخاص بهم عبر قنوات التواصل الاجتماعي لتحفيزهم على تضمينك في المجموعة الخاصّة بهم.

هذا نموذج يمكن استخدامه لإرسال رسائل البريد الإلكتروني الخاصّة بالمجموعات الدوريّة:

استراتيجيات بناء الروابط

ابقَ مستمرّاً بعد هذا الاتصال الأولي.

القيام بصفقة لمرّة واحدة ليست أفضل طريقة لبناء علاقة.

يجب أن تبقى على اطلاع دائم بالمحتوى الخاص بهم وقدّم بعض التعليقات على منشوراتهم من وقت لآخر.

إذا كنت قادراً على بناء علاقة عمل، فستكون الاتصالات المستقبليّة أكثر بساطة.

قد يؤدي أيضاً إلى المزيد من الفرص (مثل الإعلانات مدفوعة الأجر أو المشاركات الاستضافية) أسفل الخط.

 

استراتيجيات بناء الروابط المتقدّمة:

ستساعد تقنيّات بناء الروابط العشر التالية عملك على توسيع نطاق اكتساب الروابط بطرق لا يمكن أن تتخيّلها التكتيكات الأساسيّة لبناء الروابط.

 

10. كيفيّة البحث عن الروابط المعطلة Broken Links واستبدالها بروابط العمل المؤديّة إلى موقعك:

يعدّ بناء الروابط المعطلة أحد أكثر أساليب بناء الروابط ذات القبعات البيضاء white-hat link تأثيراً لإنشاء روابط خلفية إلى موقعك.

أفضل ما في بناء الروابط المعطلة هو أنّ أيّ عمل تجاري في أيّ مكان يمكنه تطبيق تقنيّة بناء الروابط المعيّنة هذه.

إذا لم تكن قد سمعت عن هذا النهج من قبل، فإنّ بناء الروابط المعطلة هو كلّ ما يتعلّق بالعثور على الموارد الميّتة أي الروابط على موقع الويب واستبدال الروابط المعطلة بروابط العمل المؤدّية إلى المحتوى.

يعدّ أسلوب بناء الارتباط هذا قابل للتطوير بدرجة كبيرة لأنّه لا يوجد موقع يريد روابط معطلة على صفحاته.

حيث يمكن أن يساهم الارتباط المعطل في تكوين انطباع سيّئ لدى المستخدِم، والذي بدوره يمكن أن يضر بالترتيب.

من خلال الوصول إلى مسؤول الموقع وتقديم حل للروابط المعطلة، فأنت لا تقوم بعمل جيد لمجال عملك فحسب، بل يمكنك إنشاء روابط بسرعة من مواقع تتمتّع بالقوّة.

وإذا كان لديك بالفعل محتوى ذي صلة، فسيتم العمل من منتصف الاستراتيجية.

لكن لا تتوقّف هنا، فبمجرّد تحديد ارتباط معطل تعرّف على من يرتبط بعنوان URL المعطل.

للقيام بذلك، ما عليك سوى إدخال عنوان URL هذا في Ahrefs Site Explorer وتحديد “الروابط الخلفية” من القائمة:

استراتيجيات بناء الروابط

يؤدّي القيام بذلك إلى الكشف عن 312 فرصة ارتباط معطل لالتقاطها!

إذن كيف يمكنك القيام بذلك لعلامتك التجارية؟ فيما يلي بعض الخطوات.

  • ابحث عن أفضل المواقع في مجال تخصّصك:

تتمثّل الخطوة الأولى للمطالبة بهذه الروابط المعطلة في إنشاء جدول بيانات لأهم منافسيك.

يمكن أن تكون هذه أيضاً شخصيات ذات سلطة عالية في مساحتك.

إنّ أسهل طريقة للعثور على هذه المجالات هي إجراء بعض أبحاث المنافسين.

من خلال البحث في كلماتك المفتاحية الرئيسيّة في بحث جوجل، ستتمكّن من العثور على مواقع الويب التي تحتل مرتبة حسب كلماتك المفتاحية الأوليّة.

عند تحليل نتائج صفحات محركات البحث SERPs، انتبه إلى النتائج المدفوعة أيضاً.

فالشركات التي تظهر في الإعلانات لديها عروض أسعار لهذه الكلمات المفتاحية، ممّا يعني عادةً أنّها منافسة مباشرة.

على سبيل المثال، لنفترض أنّك أنشأت مدونة حول نمط الحياة تغطي كل شيء من الأنظمة الغذائيّة إلى الحياة الطبيعيّة.

قد بدأت مؤخّراً فئة الوصفات في نظام كيتو الغذائي.

قد تكون إحدى كلماتك المفتاحية الأساسيّة “وجبات خفيفة منخفضة الكربوهيدرات”.

يعد بحث جوجل طريقة سهلة لكنها يدويّة لاكتشاف العلامات التجارية والشركات التي تحتل مرتّبة حسب كلماتك المفتاحية الرئيسيّة.

والنتائج التي تراها في صفحات نتائج محركات البحث SERPs، سواء المدفوعة أو العضوية، هي لمنافسين في مساحتك الخاصّة.

استراتيجيات بناء الروابط

بعد إضافة منافسيك إلى جدول بيانات، استخدم أداة مثل Ahrefs Site Explorer للعثور على فرص الروابط المعطلة.

فإذا قمنا بتوصيل أحد منافسينا وانتقلنا إلى الصفحات والنقر على الروابط الأفضل حسب Ahrefs، ثم تصفية أخطاء 404، فإليك ما سنجده:

استراتيجيات بناء الروابط

واحدة من أكثر صفحات الموقع ارتباطاً بالصفحات المعطلة هي مقالة عن تجنب السكّر، والذي يتكوّن أساساً من الكربوهيدرات.

عند الانتقال إلى هذا الرابط المكسور من خلال ملف تعريف Backlink> Backlinks في Ahrefs؛ ستعثر على 127 فرصة ارتباط معطل.

مع وجود قائمة لأفضل المنافسين لديك، يمكنك تكرار هذه العملية للعثور على المزيد من فرص الروابط المعطلة.

بعد ذلك، سنبدأ في استهداف بعض فرص الروابط المعطلة.

 

  • ابحث عن عملاء البريد الإلكتروني المحتملين:

بعد إنشاء قائمة بالروابط المعطلة المحتمّلة للحصول عليها، حان وقت التواصل عبر البريد الإلكتروني.

يجب أن يكون لديك بالفعل المحتوى الذي تريد إرساله إلى موقعك المستهدَف قبل إجراء التوعية عبر البريد الإلكتروني.

لا يجب أن تتسرّع في الوصول إلى مواقعك المستهدَفة باقتراح مقال.

اكتب المقال أوّلاً، ثم ابدأ في سلب تلك الروابط.

لتحقيق النجاح في جهود التوعية، لا تكتفي بمجرّد الوصول إلى عنوان بريد إلكتروني عام مثل [email protected] أو [email protected].

كل هذا العمل الذي بذلته في البحث عن فرص الروابط المعطلة سيضيع سدى إذا قمت بذلك.

ابذل جهداً للعثور على الشخص المناسب للوصول إليه.

 

  • تواصل مع العملاء المحتملين:

عند إرسال أي بريد إلكتروني للتواصل، يجب أن تكون رسالتك قصيرة ولطيفة.

الأهم من ذلك كلّه، ألّا تكون انتهازياً أبداً.

إذا أخبرت مُستلم بريدك الإلكتروني أنّه يجب عليه استبدال الرابط المعطل بالرابط الخاص بك، فمن المحتمل أنّه لن يفعل ذلك.

عادة ما يستاء الأشخاص من إخبارهم بما يجب عليهم فعله، خاصّة عند طلب خدمة.

إليك نموذج بسيط من Outreach Crayon يمكنك تقليده:

استراتيجيات بناء الروابط

مثل جميع قوالب البريد الإلكتروني للتوعية، لا تقلّد هذا النموذج كلمة بكلمة فقط.

كلّما قمت بنسخ ولصق المحتوى غير الخاص بك أكثر، كلّما تضاءلت نتائجك.

حيث قد تكون مواقعك المستهدَفة قد تلقّت البريد الإلكتروني من قبل.

قم دائماً بتخصيص القوالب وفقاً لشخصية علامتك التجارية.

إذا لم تتلق رداً من بريدك الإلكتروني الأولي في غضون 6-7 أيام، فأرسل بريداً إلكترونياً للمتابعة.

أي فقط أرسل تذكيراً قصيراً بمشكلة الرابط المعطل التي وجدتها دون أن تكون ملحّاً.

وبمجرّد إتقان الروابط المعطلة، فكر في تجربة التكتيك التالي لبناء الروابط السياقيّة.

اقرأ أيضاً: كيفية توليد العملاء المحتملين … الدليل الشامل

 

11. التعديلات المتخصصة: كيف تربح روابط سيّاقية بسهولة:

مثل الروابط المعطلة، تتعلّق التعديلات المتخصصة بالوصول إلى المؤلّفين أو المحرّرين أو مشرفي المواقع لكسب رابط في جزء موجود بالفعل من المحتوى.

يتمثل الاختلاف بين بناء الروابط المعطلة والتعديل المتخصّص في أنّ الروابط المعطلة تهدف إلى استبدال ارتباط معطل داخل المحتوى الحالي.

كما يتطلّب التعديل المتخصّص فقط “تحرير” لمنشور ثابت مع إدراج رابط خلفي سياقي.

هناك عدّة طرق يمكنك من خلالها كسب مواضع روابط التعديل المتخصّصة، ويتطلّب معظمها المقايضة مع صاحب الموقع أو مشرف الموقع للحصول على الرابط الخلفي الذي تريده.

كما تنتهك كلمة تحذير أو شراء أو تبادل الروابط إرشادات مشرفي المواقع من جوجل.

لذا عليك التصرّف بحذر مع نهج إنشاء الروابط “القبعة الرمادية grey hat”.

استراتيجيات بناء الروابط

ومع ذلك، إذا كنت تعمل على إنشاء رابط تعديل مناسب بالطريقة الصحيحة، فهذه طريقة آمنة وقابلة للتطوير لربط المبنى.

فيما يلي سنوضّح كيف يتم ذلك:

 

  • ابحث عن مواقع تقبل الإعلانات والمحتوى المدعوم Sponsored Content:

تتمثّل أسهل طريقة للعثور على فرص الروابط السياقيّة في العثور على مواقع الويب التي تقبل المعلنين بنشاط.

كما يمكنك أن تتخيّل، عادةً ما تكون المواقع التي تجني الأموال من خلال المحتوى المدعوم على استعداد شديد لقبول عروض التحرير المتخصصة.

كما تعد إضافة رابط إلى محتوى موجود مصدر جلب أموال سهل لهم.

فكلّ ما يحتاجون إليه هو تسجيل الدخول إلى نظام إدارة المحتوى وإضافة الرابط (مهمّة مدتها 30 ثانية).

يعد طلب مواضع الروابط السياقيّة على المحتوى الدعائي مفيداً لك أيضاً:

  • تعدّ روابط التعديل المتخصصة أرخص من المشاركات الدعائيّة، حيث لا يتعيّن عليك كتابة أي محتوى.
  • تحصل على روابط من صفحات موثوقة بالفعل (على سبيل المثال، تلك التي لها روابط ومشاركات) بدلاً من صفحات جديدة ذات حقوق ملكيّة قليلة أو معدومة.

يمكنك العثور على مواقع الويب المتخصصة ذات الصلة التي تقبل الإعلانات باستخدام عوامل تشغيل البحث المستهدفة.

فيما يلي بعض التوصيات التي يُنصح بها:

  • الكلمة المفتاحية “أعلن على موقعنا”
  • الكلمة المفتاحية “إعلان”
  • والكلمة المفتاحية “منشور دعائي”
  • والكلمة المفتاحية ضمن النص: “هذه مشاركة برعاية”
  • الكلمة المفتاحية ضمن النص: “هذا منشور مدفوع”
  • الكلمة المفتاحية ضمن النص: “أعلن معنا”

فيما يلي مثال على مجموعة من النتائج باستخدام الكلمة المفتاحية لمدوّنة موضة:

استراتيجيات بناء الروابط

كن مبدعاً مع مُعامِلات البحث لديك للكشف عن أكبر مجموعة من الفرص.

إذا كنت تبحث عن فرص تعديل متخصّصة لموقع ويب للأزياء، فستستخدم كلمات مفتاحية مثل الموضة، ومدونة الموضة، ومدون الموضة، والأناقة، ومدونة الأناقة، وما إلى ذلك.

قم بإنشاء قائمة بالفرص، ثم قم بإضافتها إلى قاعدة البيانات.

 

  • استهدف مواقع ذات سلطة عالية:

كما تعلم، لا يتم إنشاء جميع الروابط بشكل متساوٍ.

قد يكون كسب الروابط من صفحات ذات قوّة منخفضة ضارّاً بملف تعريف الارتباط العام.

عند إنشاء قائمة فرص التحرير المتخصصة، قم بتشغيل المواقع من خلال أداة ترتيب / قوة المجال مثل Moz أو Ahrefs.

يجب أن يكون أي شيء يتعلق بـ DA أو DR لـ 50+ من أولوياتك.

هذه مواقع ذات سلطة عالية بشكل خاص.

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/07/domain-rating-distribution.png

المشكلة الوحيدة هي أنّه لا يوجد الكثير منهم، وهذا هو السبب في أن أي شيء أعلى من 20 DR يستحق الترويج.

 

  • اعرض مواقع الويب المستهدَفة:

النموذج الذي يُنصَح استخدامه يبدو كالتالي:

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/07/niche-edits-outreach.png

يوضّح هذا العرض الترويجي أنّ مُستخدمه سيكون مهتمّاً بإدراج رابط في مشاركة موجودة على موقع الويب، بدلاً من المشاركة برعاية أو إعلان بانر Banner advertisement.

عندما يوافق فريق موقع الويب، فيجب حينها أن تعثر على إدراج الرابط الخاص بك.

للقيام بذلك، قم بتوصيل موقع الويب بـ Ahrefs Link Explorer ثم تنظيم الصفحات حسب UR من الأعلى إلى الأدنى.

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/07/best-by-links-report-ahrefs.png

وبمجرّد أن تجد منشوراً يبدو ذا صلة، راجع المحتوى واعثر على مكان ذي صلة لإضافة إدراج ارتباط.

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/07/niche-edit-details-1.png

وبهذا تكون قد انتهيت.

تأكد من مراجعة الصفحة المستهدَفة بحثاً عن أي ذكر لمنشور برعاية أو إعلان أو شراكة مدفوعة.

فإذا تمّ إدراج الرابط في محتوى ينص صراحةً على أنه تمت رعايته، فلن يحمل الرابط الخاص بك قيمة كبيرة.

 

12. كيف تختلس الروابط الخلفية للمنافسين: 3 استراتيجيات بسيطة:

إذا مللت من البحث عن فرص إنشاء روابط لموقعك يدوياً، فدع منافسيك يفعلون ذلك نيابةً عنك.

من خلال إجراء بحث عن الروابط الخلفية للمنافسين، يمكنك اختلاس آلاف، من الروابط الخلفية الأفضل أداءً لموقع الويب.

فيما يلي بعض الخطوات لكيفيّة تكرار الروابط الخلفية للمنافسين:

 

  • حدّد منافسيك:

في حين أنّ منافسيك في الواقع قد يكونون واضحين لك، فقد لا يكونوا في البحث العضوي واضحين بهذا الشكل الذي تراهم به.

الطريقة الأكثر فاعليّة لمعرفة من تنافسه في صفحات نتائج محركات البحث SERPs هي استخدام أداة تحسين محركات البحث مثل Ahrefs.

فيما يلي كيفيّة العثور على منافسيك في Ahrefs:

للعثور على منافسيك على مستوى المجال، قم بتسجيل الدخول إلى Ahrefs Site Explorer وانتقل إلى ميّزة المجالات المتنافسة.

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/07/competing-domains-ahrefs.png

سيعرض هذا المجالات التي تشارك الكلمات المفتاحية معها.

ونظراً لأنّك تشارك كلمات مفتاحية مشتركة مع هذه المجالات، فسوف تشارك أيضاً فرص الارتباط.

فبمجرّد تحديد بعض المنافسين الجيّدين لتحليلهم، أضفهم إلى جدول بيانات، ثمّ استخدم هذه الأساليب الثلاثة لاختلاس تلك الروابط الخلفية القويّة من منافسيك.

A. تعرّف على من يرتبط بالصفحة الرئيسية لمنافسك واحصل على هذه الروابط لنفسك:

تعدّ الصفحة الرئيسية لمنافسك نقطة انطلاق جيّدة للعثور على فرص الروابط الخلفية لعلامتك التجارية.

ويرجع ذلك إلى أنّ المواقع ستستخدم في أغلب الأحيان الصفحة الرئيسية لموقع الويب عند الإشارة إلى العلامة التجارية.

حيث سيمنحك تحليل الصفحة الرئيسية لمنافسك نظرة سريعة على المواقع التي يتم ذكرها.

وللعثور على إشارات العلامات التجارية هذه، أدخل منافسك في شريط بحث Ahrefs وقم بالتصفية حسب عنوان URL بدلاً من النطاق في القائمة المنسدلة.

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/07/ahrefs-referring-domains-to-url.png

سيسمح لك ذلك بمشاهدة المجالات المرتبطة بعنوان URL للصفحة الرئيسية بدلاً من النطاق الكامل.

كما ترون أعلاه، تلقّى Hobo Web، روابط إلى صفحته الرئيسيّة من 517 مجالاً مختلفاً.

للعثور على الروابط الخلفية الفعليّة للصفحة الرئيسيّة الخاصّة بالمنافس، انتقل إلى تقرير الروابط الخلفية وقم بالتصفية عن طريق do-follow.

من خلال تحديد “Dofollow”، ستظهر لك الروابط التي تشير إلى صفحتهم الرئيسيّة والتي تتمتّع بقوّة التأثير على الترتيب.

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/07/backlinks-ahrefs.png

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/07/resources-link-1.png

Ahrefs تذكر أيضاً Hobo Web في تقرير إخباري عن “مدونات Awesome SEO للمتابعة” ولم تذكر SEO Sherpa.

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/07/ahrefs-best-blogs-list.png

تحصل على هذه النقطة.

من خلال غربلة قائمة الروابط إلى الصفحة الرئيسيّة لمنافسك، ستجد عدداً كبيراً من فرص الروابط الخلفية التي يمكنك اختلاسها لنفسك.

B. اكتب لنفس المواقع مثل منافسيك:

إذا كان منافسك يستثمر بشكل كبير في التدوينة الاستضافية، فيمكنك أيضاً المساهمة في نفس هذه المواقع.

بالنسبة لهذا التكتيك، سنستخدم أحد SpyFu كمثال.

مؤلّف بارز في SpyFu هو Sidra Condron.

لمعرفة المكان الذي يساهم فيه كمدونة استضافية، سنستخدم طلب بحث متقدم:

“اسم المؤلف” + “مشاركة الضيف” – الموقع: “Competitordomain.com” – الموقع: twitter.com

كما ترى، فإن نتيجة البحث الأولى هي موقع رائع لعرض مشاركة استضافية:

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/07/guest-post-opportunity.png

إذا أردت عرض استضافة على Rebrandly، فستستخدم ببساطة النموذج الذي شاركناه مُسبقاً حول النشر الاستضافي.

 

C. احصل على تنبيه للروابط الخلفية الجديدة منافسيك:

يمكنك تعطيل الروابط الجديدة لمنافسيك بمجرّد أن يفوز بها وذلك باستخدام تنبيه مخصص.

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/07/ahrefs-backlink-alert.png

باستخدام Ahrefs Backlinks alert، يمكنك الحصول على إشعار بمجرّد فوز منافسك برابط جديد والانتقال إلى فرصة الارتباط هذه بنفسك.

قد تجد أن التنبيهات العامة على مستوى النطاق توفّر لك الآلاف من فرص الروابط الخلفية.

هذا صحيح خصوصاً إذا كان لمنافسك علامة تجارية مُعتَرَف بها قانونيّاً في مجال تخصّصك.

لتضييق نطاق النتائج، قم بتعيين التنبيهات لعناوين URL على مستوى الصفحة (مثل منشورات المدونة) بدلاً من النطاق الكامل نفسه.

ستجعل مهمّتك في العثور على أفضل الفرص أسهل كثيراً.

 

13. أضف مصدر بياناتك الخاصّة للروابط الموثوقة:

تتمثّل إحدى أفضل الطرق لإنشاء روابط خلفية في صناعة محتوى ذي قيمة تضطر المواقع إلى الارتباط به.

وربّما يكون المحتوى الذي يعتمد على البيانات هو أفضل نوع من المحتوى الذي يمكنك إنشاؤه لجذب الروابط على نطاق واسع.

مصادر البيانات قابلة للتحكّم بدرجة عالية.

غالباً ما يصنع المحتوى المستند إلى البيانات الآلاف من الروابط، لا سيما من مواقع الويب الموثوقة التي تبحث عن مراجع لدعم كتابتها.

سنستخدم مقالة تجربة تحسين محركات البحث SEO كمثال.

حيث نلاحظ 21 دراسة مختلفة لتحسين محركات البحث SEO ويتم دعمها بالبيانات وتجارب خبراء تحسين محركات البحث الأخرى في المنشور.

كما ترى، من خلال التحول إلى “عالم مجنون”، يمكن الحفاظ على درجة عالية من مجالات التحويل منذ نشر المنشور في عام 2016.

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/07/seo-experments-referring-domains.png

خارج مجالات التحويل، أنتج المنشور أكثر من 6000 مشاركة على مواقع التواصل الاجتماعي عبر العديد من القنوات، بما في ذلك لينكد إن وتويتر وفيس بوك وغيرها.

فيما يلي أفضل طريقة ليكون المصدر لديك وتربح تلك الروابط الخلفية المعتمَدة التي تعتمد على البيانات:

  • اختر موضوعاً جذاباً للغاية:

تحتاج إلى تجميع البيانات التي يريد الأشخاص الارتباط بها لكي يكون لديك مصدراً قابلاً للاقتباس.

لن تكون جميع الأرقام والإحصائيات مهمّة إذا كان الموضوع الذي اخترته غير شائع.

للعثور على موضوعات شائعة تناسب مجالك، قم ببعض الأبحاث حول فرص المحتوى عبر مواقع مثل BuzzSumo أو Google Trends أو Exploding Topics:

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/07/exploding-topics.png

 

  • اجمع بياناتك:

بمجرد العثور على موضوعك، فقد حان الوقت لجمع البيانات.

هناك عدّة طرق يمكن اتباعها لجمع البيانات:

  • الدراسات الاستقصائيّة
  • استبيانات المجتمع
  • المقابلات
  • مجموعات التركيز
  • مراقبة بيانات الأصول المسجّلة

تقوم شركة BrightLocal بهذا بشكل جيد من خلال استطلاعات الرأي السنويّة الخاصّة بصناعة البحث المحلي.

حيث يقومون كلّ عام بجمع البيانات من مئات من مسوّقي البحث المحلّيين لتكوين رؤى حول صناعة البحث المحلية.

وفي كل عام، تتم الإشارة إلى مجموعة البيانات هذه مئات المرات، من مواقع موثوقة للغاية في مجال تحسين محركات البحث SEO مثل Search Engine Journal وMoz وState of Digital والعديد من المواقع الأخرى.

 

  • قم ببناء بياناتك بحيث تكون جذّابة:

هنا ستتمكّن من الإخبار بوقائعك عن وجود البيانات لديك.

حيث يمكنك اتخاذ العديد من الزوايا، من إنشاء قائمة إحصائيات مثل Impact، إلى تصور البيانات، كما هو موضح أدناه.

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/07/visual-data.png

تذكّر أن الطريقة التي تقدّم بها بياناتك هي المفتاح لقابليّة الربط والمشاركة.

مع تثبيت ملحق مُتصفّح Ahrefs، قم بإجراء استعلامات البحث ذات الصلة لمعرفة المشاركات الأكثر ارتباطاً في مجال تخصّصك.

على سبيل المثال، الأكثر ارتباطاً بالنشر على “إحصائيات تحسين محركات البحث SEO” هو هذا المنشور بواسطة Search Engine Journal:

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/07/seo-statistics-referring-domains.png

لقد تم ربطه بعدد هائل يبلغ 6700 مرّة من 3100 موقع ويب.

حيث يُظهِر فحص سريع للمنشور قائمة بسيطة من الإحصائيات:

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/07/seo-statistics.png

شيء يمكن تصميمه بسهولة – وتحسينه.

 

  • روّج لها بالتواصل:

مثل تقنيات بناء الروابط الأخرى، بمجرّد صناعة المحتوى، تحتاج إلى الترويج لمشاركتك.

حيث لن تربح الروابط بطريقة سحرية من تلقاء نفسها!

حاول العثور على المواقع التي تستخدم بيانات قديمة في محتواها ومعرفة ما إذا كانوا يرغبون في تحديث إحصائيّاتهم بواحد من المحتوى المنشور مؤخراً.

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/07/statistics-outreach-1.png

يمكنك أيضاً إعادة توظيف المحتوى في وسائط أخرى مثل الرسوم البيانيّة التي سنتطرّق إليها بعد ذلك.

 

14. انتهى عصر بناء الروابط عبر مخطط المعلومات البياني وحلّت مكانها غوستوجرافيكس Guestographics (رسومات إعلاميّة مقترنة بمحتويات فريدة):

في حين أنّ شعبية الرسوم البيانية قد اختفت تقريباً، إلا أن بعض المواقع الموثوقة لا تزال تنشر الرسوم البيانية.

مثل هذا الرسم البياني من نطاق Martech، على سبيل المثال:

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/08/infographic-intro.png

يعدّ منشور مخطط المعلومات هذا مثالاً على جوستوجرافيكس أو مخطّط معلومات استضافي.

كما يوحي الاسم، فإن “Guestographic” هو مخطّط معلومات تنشره كضيف على موقع ويب تابع لجهة خارجيّة.

هم مثل المنشورات الاستضافية، لكن على شكل رسومات.

وعلى عكس الرسوم البيانية التقليدية المُستضافة ذاتياً، لا تزال جوستوجرافيكس (مثل المشاركات الاستضافية) تتمتّع بإمكانيات مذهلة لبناء الروابط.

إذا كان التدوين الاستضافي هو بالفعل أحد أساليب الانتقال إلى موقعك، فسترغب بالتأكيد في تجربة التصميمات الاستضافية.

فيما يلي خطوات القيام بذلك:

 

  • قم بإنشاء رسم بياني رائع:

الطريقة الوحيدة التي سيرغب الناس في نشر الرسوم البيانية هي إذا كانت رائعة.

إن مخطّط المعلومات الرسومي العام ذو التصميم المتوسّط لن يتم ملاحظته.

فالتصميم هو مجرّد جانب واحد من مخطّط المعلومات الجذّاب.

حيث يجب أن يركّز مخطّط المعلومات الرسومي أيضاً على موضوع ذي صلة وشائع.

للمضي قدماً إلى أبعد من ذلك، يجب تركيز محتوى مخطّط المعلومات الرسومي، بحيث تكون المعلومات منظّمة ويسهل تذكّرها.

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/08/infographic-framework.png

بمجرّد إنشاء مخطّط معلوماتي مكتوب جيّداً ويقدّم المعلومات بشكل جميل، يمكنك الانتقال إلى الخطوة التالية.

 

  • قم بالبحث عن الروابط:

عند إنهاء مخطّط المعلومات الرسومي، ستتمكّن من القيام بالبحث.

ستحتاج إلى البحث عن المواقع التي تركّز على نفس المشكلة أو الموضوع.

على سبيل المثال، إذا كان مخطّط المعلومات يدور حول فوائد نظام كيتو الغذائي، فيجب أن تعثر على مدوّنات نمط الحياة الصحيّة التي تنشر محتوى حول نظام كيتو الغذائي.

وللعثور على مواقع للمساهمة في مخطّط المعلومات الرسومي، ابحث في جوجل باستخدام كلمتك المفتاحية أو موضوعك الرئيسي.

لتوسيع قائمة مواقع الويب المُستهدَفة، يمكنك إلقاء نظرة على تنبّؤات الإكمال التلقائي من جوجل الموضّحة أعلاه، وميّزة People also ask، وقسم عمليات البحث ذات الصلة أيضاً.

قم بتصفية نتائج البحث وبمجرّد أن ترى موقعاً ذا صلة، تصفّح المحتوى الحالي للتأكّد من كتابتها حول الموضوع الذي اخترته.

وبمجرّد إنشاء قائمة بالأهداف، تأكّد من تصفيتها بشكل أكبر من خلال مقاييس النطاق المحدّدة لزيادة وقتك وجهودك إلى الحد الأقصى.

 

  • أرسل عرضاً إلى مواقعك المستهدَفة:

بعد إنشاء قائمة العملاء المحتملين، أرسل إليهم رسالة بريد إلكتروني للتواصل.

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/08/guestographic-outreach-template.png

يجب أن يكون بريدك الإلكتروني مخصّصاً بنقاط حول ما أعجبك في مدوّنتهم ولكن بكل موجز.

كما لا ينبغي أن يكون انتهازيّاً.

في هذه المرحلة من التوعية، سترغب فقط في أن تُظهر لهم مخطّط المعلومات الرسومي.

 

  • قدّم قيمة مضافة إلى مخطّط المعلومات الرسومي:

وهنا يأتي دور “الاستضافية” في جوستوجرافيكس.

إذا كانت نتائج متطلّعاتك إيجابيّة على رسالتك الأوليّة، فقد حان الوقت لتقديم جانب “المدوّنة الاستضافية” في تكتيك بناء الروابط.

يمكنك إرسال هذا النوع من البريد الإلكتروني الذي يقترح عليهم التفكير في نشر مخطّط المعلومات الرسومي على موقع الويب الخاص بهم:

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/08/sending-guestographic.png

من خلال عرض كتابة المحتوى المصاحب لمخطّط المعلومات الرسومي، كلّ ما يتعين على العميل المحتمَل القيام به هو نشر مخطّط المعلومات الرسومي.

وكلّما قلّ ما يتعيّن على العميل المحتمَل القيام به لصناعة محتوى على موقع الويب، زادت احتماليّة رغبته في نشر موقع الاستضافة.

أخيراً، عند صياغة نص مخطّط المعلومات الرسومي، تأكد من كتابة 300 كلمة على الأقل مصمّمة خصيصاً لموقعك المحتمَل:

لكن تذكّر أن العنصر الرئيسي هنا هو مخطّط المعلومات الرسومي.

لذلك يجب أن يُكمل المحتوى ببساطة العناصر المرئيّة، والأهم من ذلك أن يتضمن رابطاً للعودة إلى موقع الويب!

 

15. أسلوب “سكاي سكريبر” Skyscraper العكسي: كيفيّة انتزاع الروابط الخلفية من الموارد القديمة:

إذا كنت قد أجريت أي نوع من إنشاء الروابط في الماضي، فمن المحتمل أنك سمعت عن تقنية Skyscraper Technique.

الشائع من قِبَل برايان دين Brian Dean.

حيث تركّز تقنيّة سكاي سكريبر على صناعة محتوى أفضل ممّا هو موجود بالفعل.

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/08/skyscraper-technique.png

تتمثّل الخطوة الثانية في الترويج لهذا المحتوى لربط صانعي المحتوى الذين رَبطوا بمحتوى مشابه في الماضي.

 

  • تقنيّة سكاي سكريبر مع تحريف المعنى:

بدلاً من التركيز على منشئي الروابط في السوق، فإنّ تقنية سكاي سكريبر العكسيّة تعكس هندسة ملف تعريف الارتباط الأفضل أداءً وتنتزعها لنفسها.

ولمثال على ذلك، لاحظ جيمس أنّ الكثير من المسوّقين يتحدّثون عن تحسين محركات البحث للصور، وأنّ هناك الكثير من الموارد حول هذا الموضوع وبعضها لديه الكثير من الروابط.

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/08/image-seo-referring-domains.png

المشكلة كانت أنّ كلّ هذه المنشورات كانت قديمة.

العديد من تقنيّات تحسين محركات البحث للصور الأساسيّة المشتركة فقط.

فاستخدم جيمس تقنيّة سكاي سكريبر في تطوير مشاركة أكثر شمولاً وتقدّماً حول موضوع تحسين محركات البحث على الصور.

ومع وجود محتواه المحسّن في متناول اليد، بدأ جيمس بعد ذلك في إجراء هندسة عكسيّة لملف تعريف الارتباط الخاص بالمحتوى المتنافس وعرض هذه المواقع بنفسه.

فيما يلي الخطوات:

1- استخدم ahrefs.com لتصدير جميع الروابط التي تشير إلى محتوى منافسك.

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/08/ahrefs-export.png

2- امسح أي شيء ضعيف الصلاحية (أميل إلى إزالة الصفحات التي تقل عن UR 10) بالإضافة إلى أي روابط لا معنى لها ، مثل المنتديات أو المجمعين.

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/08/reverse-skyscraper-opportunities.png

3- أرسل جميع الفرص المناسبة عبر البريد الإلكتروني باستخدام هذا النموذج:

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/08/reverse-skyscraper-outreach.png

بالطبّع، من المهم تخصيص التوعية.

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/08/outreach-for-skyscraper.png

عندما تفعل ذلك، ستحصل على ردود مثل هذه من مواقع موثوقة.

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/08/skyscrape-outreach-reply.png

وطالب بالعديد من الروابط من مصادر يسعدها الارتباط بالمحتوى المتميّز الجديد.

 

16. روابط ويكيبيديا الميّتة: منجم لبناء الروابط:

إنّ ويكيبيديا هي أحد مراكز SERP جوجل القويّة.

ونظراً لأن ويكيبيديا موقع موثّق ويحتل مرتبة عالية باستمرار، فإن الإدراج في ويكيبيديا يمنحك وصولاً غير مباشر إلى ميّزات SERP التي تتراوح من لوحات المعرفة إلى المقتطفات المميّزة والدخول إلى قسم People also ask.

ولكن ليس هذا هو المكان الذي تبدأ وتنتهي فيه قيمة ويكيبيديا.

من خلال إنشاء روابط خلفية من ويكيبيديا، فإنّك ترسل إشارات قويّة إلى جوجل مفادها أنّه يمكن الوثوق بموقعك كمصدر موثوق به ويستحق الاقتباس منه.

بهذا، تستخدم ويكيبيديا لترتيب موقعك على الويب.

علاوةً على ذلك، يمكن للروابط التي تم الفوز بها على ويكيبيديا أن تنتشر بسرعة إلى مواقع أخرى، ممّا يؤدي إلى إنشاء روابط إضافيّة لعلامتك التجارية.

هناك طريقتان يمكنك من خلالهما الاستفادة من قوّة بناء الروابط في ويكيبيديا.

 

  • تحديد الروابط الميتة:

مثل أي موقع، يمكن إزالة الموارد المرتبطة من ويكيبيديا أو تعطيلها بمرور الوقت.

وهذا ما يحدث في كثير من الأحيان على ويكيبيديا، حيث لديهم مكتبة من المقالات التي تحتوي على روابط خارجيّة ميتة.

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/08/wikipedia-dead-link-category.png

وهو مستودع كامل للمقالات المرتبطة بصفحات خطأ 404 ومنجم لبناء الروابط المعطلة في ويكيبيديا.

ولكن بالطبع، يمكن أن يكون تصفّح كل قسم من أقسام هذه المكتبة عمليّة يدويّة ممّا يستغرق وقتاً طويلاً للغاية.

لذلك، لتحديد مقالات ويكيبيديا التي تحتوي على روابط معطلة بشكل أفضل داخل مجالك، استخدم استعلام بحث جوجل التالي:

site: wikipedia.org “keyword” intext: “dead link”

لنفترض أنّك تدير مدوّنة خاصّة بالسيارات، سيكون هذا الشكل الذي قد يبدو عليه البحث عن رابط معطل في ويكيبيديا:

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/08/wikipedia-search-operator.png

في مقالة Hummer Wikipedia أعلاه، لا نجد رابطاً واحداً، بل رابطين معطلين في قائمة المراجع.

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/08/wikipedia-dead-links.png

وأفضل ما في الأمر أنّه يمكننا العثور عليها على الفور بالضغط على Ctrl + F والبحث عن “dead link”. وعندما تنقر على أوّل رابط معطل، سترى أنّ الصفحة غير موجودة.

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/08/404-error-page.png

تماماً مثل بناء الروابط القديمة المعطلة، للاستفادة من الروابط الميّتة على ويكيبيديا تحتاج إلى مقالة ذات صلة لاستبدال الرابط المعطل الحالي.

بدون مقال يعد بديلاً طبيعياً للرابط الميّت الحالي – لا يمكن للاستراتيجيّة أن تنجح.

لحسن الحظ، سيُظهر لك المرجع نوع المحتوى الذي تحتاجه بالضبط:

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/08/hummer-broken-link-wikipedia-org.png

وإذا كنت بحاجة إلى مزيد من الإحصاءات، فقم بتوصيل عنوان URL في Wayback Machine – وإذا لم يكن لديك بالفعل مقالة تغطّي هذا الموضوع بالضبط، فما عليك سوى إعادة كتابة المنشور.

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/08/wayback-machine.png

هناك طريقة أخرى للعثور على الروابط المعطلة وذلك عبر استخدام WikiGrabber من WebFX.

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/08/wiki-grabber.png

من خلال إدخال كلماتك المفتاحية في شريط البحث، سيجد WikiGrabber فرصاً متعلّقة بمصطلح البحث (الاقتباسات والرابط الميّت).

ستلاحظ أنّه ليس كل رابط مُدرَج في النتائج مأخوذ من ويكيبيديا، لذا تأكّد من تصفية النتائج.

إذا أدخلت الكلمة المفتاحية “التسويق بالمحتوى” في WikiGrabber، فسيكون لديك فرصة ارتباط معطل يمكنك استغلالها:

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/08/wikipedia-dead-link-opportunity.png

 

  • اختلاس استشهادات ويكيبيديا المفقودة:

لا تعد الروابط الميتة فرصة ارتباط ويكيبيديا الوحيدة.

هناك طريقة أخرى للحصول على روابط خلفية من ويكيبيديا وذلك عبر الاستشهادات المفقودة.

أي المقالات التي تحتاج إلى مراجع خارجيّة.

وللعثور على فرص الاستشهادات المفقودة، يمكننا إمّا استخدام عوامل تشغيل البحث أو WikiGrabber.

كما يمكنك استخدام نفس النوع من عوامل تشغيل بحث جوجل التي استخدمتها للروابط المعطلة:

site: wikipedia.org “auto” intext: “citation needed”

باستخدام طلب البحث هذا، فمن المُحتمَل أن تجد هذه المقالة في بحث جوجل:

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/08/wikipedia-citation-needed-search-operator.png

بمجرّد وصولك إلى مقالة ويكيبيديا، يمكنك البحث عن فرصة الاقتباس باستخدام Ctrl + F والبحث عن “الاستشهاد مطلوب”.

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/08/citation-needed-1.png

تحتوي هذه المقالة بمفردها على 15 فرصة استشهاد يمكنك أن تحظى بها.

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/08/citation-needed-search.png

بدلاً من ذلك، لاستخدام WikiGrabber، ما عليك سوى إدخال كلمتك المفتاحية.

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/08/wiki-grabber-citations-1.png

كما هو الحال مع روابط ويكيبيديا الميّتة، إذا وجدت فرصة استشهاد ذات صلة بموقعك، فأنت بحاجة إما إلى:

  • تحديد المحتوى الذي أنشأته والذي سيملأ هذا الفراغ.
  • أو صناعة محتوى جديد يناسبك.

وبمجرد حصولك على المحتوى، ما عليك سوى طلب تعديل وإضافة الاستشهاد.

وبهذا تكون قد انتهيت!

 

17. استخدم عوامل تشغيل البحث المتقدّمة وميّزة “الوصول إلى إنشاء الارتباط دون أي ربح”:

لا شيء يمكنه إيجاد فرص الارتباط المخفيّة أفضل من أوامر البحث المتقدّمة.

فمن خلال الاستفادة من عوامل تشغيل البحث القويّة، يمكنك تسريع عمليّة البحث، والعثور على المزيد من النتائج ذات الصلة، والاستيلاء على فواصل بناء الروابط المفقودة من منافسيك.

فيما يلي بعض عوامل تشغيل البحث الرئيسيّة التي تستحقّ التجربة.

 

  • ابحث عن صفحات الموارد للانضمام إليها:

صفحة الموارد هي نوع من الفئات أو صفحة الهبوط التي تستشهد بالعديد من المقالات أو الأدلّة المتعلّقة بموضوع معين.

نظراً لأن صفحات الموارد لا تستشهد إلا بأفضل المقالات في مجالها المتخصّص، فإنّ الحصول على قائمة منسّقة من الموارد يمكن أن يُربِح علامتك التجارية المزيد من المشاهدات والزيارات المؤهّلة والروابط.

مع وضع ذلك في الاعتبار، إليك بعض أوامر البحث التي يمكنك استخدامها للعثور على صفحات الموارد في مجال تخصّصك:

  • الكلمة المفتاحية Inurl: الموارد
  • الكلمة المفتاحية “أفضل الموارد”
  • والكلمة المفتاحية “موارد مفيدة”
  • الكلمة المفتاحية intitle: الروابط
  • الكلمة المفتاحية “روابط مفيدة”

توضّح الصورة التالية ما سيبدو عليه ذلك بالنسبة لمدوّنة أسلوب حياة كيتو:

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/08/resource-search-operator.png

كما ترى، أعاد جوجل  16200 نتيجة بحث للتدقيق فيها.

بعض المواقع مثل بنترست Pinterest سوف تستبعد نفسها تلقائياً.

لتحقيق أقصى استفادة من وقتك، يمكنك توصيل كلماتك المفتاحية بأداة تحسين محركات البحث SEO لتنظيم النتائج حسب المقاييس على مستوى النطاق.

 

  • الاستفادة من عامل البحث الذي تم تجاهله:

بالنسبة لأولئك الذين لا يعرفون، فإن الأمر AROUND (X) هو عامل بحث تقريبي.

ممّا يعني أنّ نتائج البحث ستعثر على الصفحات التي تحتوي على كلماتك المفتاحية ضمن العدد المحدّد.

على سبيل المثال، سيعرض استعلام البحث “digital marketing AROUND (3) SEO” نتائج حيث يتم ذكر التسويق الرقمي ضمن ثلاث كلمات لتحسين محركات البحث في محتوى الموقع.

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/08/around-x-operator.png

فباستخدام الأمر AROUND (X)، يمكنك الكشف عن فرص تدوين استضافية جديدة، حيث لن تكون متاحة مع عوامل تشغيل البحث التقليديّة مثل “إرسال منشور استضافي” أو “كتابة مقالة”.

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/08/tech-crunch-gp.png

الكتابة لـ TechCrunch غير متاحة بشكل فوري مع استعلام البحث النموذجي “إرسال المنشور الاستضافي”.

حيث سيتعيّن عليك الذهاب إلى أسفل في نتائج البحث (الصفحة 6) لتتعرّف على فرصة عمود الاستضافة هذه.

ولتضييق نطاق نتائجك بشكل أكبر، يمكنك تضمين مجالك ككلمة مفتاحية أو جزء من “inurl”: أمر البحث.

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/08/around-x-search.png

يبحث التكتيك التالي في كيفيّة الاستفادة من قوّة الشبكات لبناء بعض الروابط القويّة.

 

18. اصنع مصطلحاً جديداً ولاحظ وصول الروابط الخلفية:

أي شخص يشارك في تحسين محركات البحث يعرف عبارة “Skyscraper Technique”.

فهو معروف جداً في مجال بناء الروابط.

يمكن قول الشيء نفسه بالنسبة لمحتوى x10.

تمّ ذكر هذا المصطلح في العديد من المنشورات، من فوربس Forbes

إلى مدوّنة تسويق Adobe Marketo:

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/08/10x-content-marketo-1.png

صاغ برايان دين Brian Dean و راند فيشكين Rand Fishkin هذه المصطلحات.

فالفكرة وراء هذه المصطلحات ليست جديدة.

حيث يركّز كلّ منهم على مفهوم صناعة محتوى أفضل بكثير ممّا هو متاح حالياً للتميّز، والحصول على الإشارات، وكسب الروابط.

ولكن بترجمة هذه الفكرة إلى مصطلح مُبتَكر، يسهل فهم المفهوم.

كلّما كان الفهم أسهل، أصبح من الأسهل تصوّر الأشخاص للفكرة، وبالتالي تحسين قابليّة المشاركة.

بالمقابل، القدرة على الارتباط.

 

  • اختراع الكلمة الشائعة:

إنّ صياغة مصطلح يكتسب قوّة جذب مسعى صعب جدّاً.

فليس عليك فقط تحديد مفهوم موجود بإيجاز، وإنّما الترويج له بشكل فعّال أيضاً.

إذا كنت ترغب في إنشاء كلمة شائعة أو عمل مصطلح جديد، فستحتاج إلى:

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/08/coin-a-term.png

إذا كان بإمكانك القيام بأي ممّا سبق، فستتمكّن من المطالبة بمصطلح جديد بنفسك.

فيما يلي سنلقي نظرة على تقنيّة سكاي سكيبر كدليل على المفهوم.

 

  • روّج لفترتك الجديدة:

بمجرّد العثور على الكلمة الشائعة الجديدة، ستحتاج إلى صناعة محتوى يشرح الفكرة.

حيث قام بريان بهذا من خلال نشر دراسة حالة حول كسب روابط عالية الجودة باستخدام تقنية سكاي سكيبر.

استخدم راند Whiteboard Friday من Moz لتقديم فكرة للمسوقين بالمحتوى x10.

لإكساب المصطلح الجديد الشعبيّة، عليك أن تفعل الشيء نفسه.

ستحتاج أوّلاً إلى نشر جزء مكتوب بشكل جيّد من المحتوى، مع علامة عنوان محسّنة وعنوان رئيسي وعلامة عنوان URL ثابتة – كلّ منها يحتوي على المصطلح الذي ابتكرته.

وبمجرّد كتابة المحتوى وتحسينه ونشره، سيتوجّب عليك الترويج له.

فيما يلي بعض الأفكار:

  • قم بتشغيل اعلانات فيس بوك وتويتر للجماهير القائمة على الاهتمامات.
  • شارك منشورك في مجموعات Slack المستهدفة.
  • احصل على تعليقات من المؤثّرين على منشورك.
  • استشهد بخبراء في رسالتك واجعلهم يعرفون ذلك.
  • انقل مشاركتك إلى النشرات الإخباريّة والتقارير ذات الصلة بمجال العمل.
  • بثّ رسالتك إلى قائمة بريدك الإلكتروني.
  • تحدّث عن المصطلح بكثرة على مواقع التواصل الاجتماعي.

وبمجرّد ظهور المصطلح الذي تمّت صياغته، فقد حان الوقت للتخلّص من تلك الروابط الخلفية.

فإذا كنت قد قمت بعمل فعّال في توزيع المحتوى، فيمكنك توقّع تدفق عدد كبير من الروابط بشكل طبيعي.

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/08/anchor-text.png

من بين 956 نطاقاً ترتبط بـ Backlinko.com باستخدام النص الأساسي “تقنيّة سكاي سكيبر” – فالغالبيّة العظمى من تلك المجالات كانت مؤمّنة عضوياً.

لكن إذا كان بإمكانك التصرّف في كل مرة يتم فيها ذكر المصطلح، فستربح عدداً كبيراً من الروابط التي كنت ستهملها بخلاف ذلك.

 

  • كيف يتم تنبيهك عند ذكر المصطلح:

مع استمرار عمليّة الترويج، قم بإعداد تنبيهات جوجل للحصول على إشعارات عند ذكر المصطلح.

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/08/google-alerts.png

يمكنك أيضاً استخدام التنبيهات في Ahrefs، أو أداة go-to mention.com:

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/08/mention-com.png

أياً كانت الأداة أو الأدوات التي تختارها، كلما تلقيت تنبيهاً، قم بزيارة عنوان URL الذي ذكر المصطلح الذي اخترته.

فإذا لم يمنحك مالك الموقع الائتمان في المصطلح الذي تمّت صياغته عبر رابط خلفي، فتواصل معه واطلب الإسناد.

هذا البريد الإلكتروني من جوش هاردويك Josh Hardwick وهو نموذج وثيق:

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/08/coined-term-outreach.png

بعد قيامك بصياغة مصطلح جديد وإلحاق المزيد من الروابط الخلفية، سنتحدّث أخيراً عن كيفيّة مساهمة المجالات منتهية الصلاحيّة في فرص الروابط الخلفية الجديدة.

 

19. كيفيّة مضاعفة الروابط الخلفية في يوم واحد باستخدام عمليّات إعادة التوجيه 301:

ستتمكّن هنا من أخذ نطاق التحويل من “meh” إلى “miraculous” في يوم واحد.

في عام 2017، اشترت SEO Sherpa شركة SEO؛ شريك SEO. وتضمّنت اتفاقيّة الشراء عملاء SEO Partner وفريقه ونطاقه.

بصرف النظر عن أصول الأشخاص (الفريق والعملاء)، فإنّ ما جعل سعر الشراء يستحق الدفع، كان نطاق seopartner.com.

لم يكن المجال شديد الصلة فقط لأنّه روّج لخدمات تحسين محركات البحث SEO، بل لأنّه كان أيضاً قديماً وموثوقاً:

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/08/seo-partner-links.png

هذا يعني أنه من خلال عدد قليل من عمليّات إعادة التوجيه 301 البسيطة، تمكّنوا من تمرير جميع حقوق الملكية التي تشير إلى seopartner.com من خلال نطاق seosherpa.com:

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/08/301-redirects.png

ارتفع عدد صفحات التحويل إلى seosherpa.com في يوم واحد.

ومع ذلك، تم تصنيف الكلمات المفتاحية لـ SEO Sherpa والزيارات.

بالتأكيد، كان بإمكانهم زيادة النطاق المرجعي بشكل عضوي وحصلوا في النهاية على نفس النتائج.

لكن الأمر كان سيستغرق قدراً هائلاً من الوقت والجهد.

ومن خلال شراء مجال يحتوي بالفعل على روابط ذات صلة تشير إليه، تمكّنوا من تتبّع عملية الحصول على الرابط بسرعة.

فإذا كنت مستعدّاً لوضع استراتيجيّة بناء الروابط المتقدّمة هذه في وضع عملي، بصرف النظر عن اكتساب النطاقات المُستخدَمة، فهناك تكتيكان آخران:

 

a. البحث عن وإعادة توجيه المجالات منتهية الصلاحية:

المجالات منتهية الصلاحية هي أسماء نطاقات أهملها أصحابها.

بعد فترة قصيرة من انتهاء الصلاحيّة، ستعود أسماء النطاقات هذه إلى السوق وسيمكن التقاطها.

هناك العديد من الأنظمة الأساسيّة التي يمكنك استخدامها للعثور على المجالات القديمة.

هذه هي الأشياء التي ستحتاج إليها:

ستسمح لك كلّ من أسواق النطاقات منتهية الصلاحيّة هذه بقياس المجالات المتاحة مقابل مقاييس تحسين محركات البحث الحيويّة مثل الروابط الخلفية وعدد نطاقات التحويل.

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/08/expired-domains.png

إذا وجدت موقعاً ملائماً وبه قدر كبير من الروابط الموثوقة، حيث يمكنك تقديم عرض سعر.

لكن أوّلاً، قبل المزايدة على أي مجال منتهي الصلاحيّة، تأكّد من إجراء البحث.

حيث عليك أن تنظر إلى سجل الزيارات المجانيّة للموقع.

إذا بدا أنّه يرفض، فقد يكون ذلك علامة على عقوبة جوجل ويفضَّل تجنب النطاق.

ثانياً، انظر إلى المجال في أرشيفات Wayback.

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/08/wayback-machine.png

آخر شيء سيتوجّب عليك القيام به هو إعادة توجيه نطاق بماضٍ غامض.

أخيراً، استخدم AHrefs أو Majestic أو Moz Link Explorer للتحقّق من صلة روابط الموقع.

حيث ستعمل إعادة توجيه الروابط ذات الصلة على تعزيز أداء الترتيب.

من ناحية أخرى، إذا قمت بإعادة توجيه الروابط غير ذات الصلة، فستربك روبوتات البحث وسينخفض ترتيبك.

باختصار، المجالات منتهية الصلاحيّة هي الوحيدة التي يجب أن تكون نظيفة للغاية وذات قوّة عالية وصلة شديدة بموقعك ومحتواك.

 

b. استئجار أو شراء صفحات مرتّبة بالفعل:

هذه النصيحة من رايان ستيوارت Ryan Stewart؛ بدلاً من شراء مواقع ويب كاملة، يمكنك شراء منشورات أو صفحات فرديّة.

والعملية بسيطة للغاية:

1- ابحث عن أفضل محتوى حول موضوع معيّن

2- ضع عرضاً لشرائه

3- أضف المحتوى إلى موقعك الخاص

4- وجّه المالك إلى 301 لإعادة توجيه عنوان URL القديم إلى عنوان URL الجديد على موقعك

إليك “العرض” الذي استخدمه رايان عند تجربة هذا التكتيك:

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/08/buy-page-offer.png

كما هو واضح، كان الاستحواذ رائعاً لموقع Blueprint Training الخاص به:

https://seosherpa.com/wp-content/uploads/2021/08/page-purchase-result.png

كل هذه الأساليب تعمل لأنّ إعادة التوجيه 301 تخبر جوجل بأنّ الصفحة قد تم نقلها بشكل دائم.

وبذلك، يتم تمرير جميع إشارات الترتيب من عنوان URL القديم إلى موقعه الجديد.

هناك عدد قليل جداً من الاختراقات المتبقيّة في العالم لتحسين محركات البحث، ولكن إعادة توجيه مواقع الويب أو الصفحات ذات الصلة هي واحدة منها.

 

الخلاصة:

بناء الروابط أمر بالغ الأهمية لنجاح SEO.

حيث ستساعدك استراتيجيات بناء الروابط على جذب روابط عالية الجودة وتعزيز نتائج ترتيب البحث العضوي.

أفضل ما في الأمر هو أنّ العديد من هذه الأساليب تتطلّب القليل جداً من معرفة كيفيّة البدء في تحسين محركات البحث.

لكن لن تعمل كل تقنيّة مُدرَجة في هذه القائمة بالإضافة إلى الأساليب الأخرى في تخصّصك أو مجالك.

لضمان حصولك على حجم الروابط الذي تبحث عنه، يُنصَح بتحديد عدد قليل من التكتيكات – وإتقانها.

ومن خلال دراسة عدد قليل فقط من تقنيّات بناء الروابط هذه، ستحصل على الروابط التي تحتاجها لتحقيق ترتيب أعلى والمزيد من الزيارات إلى موقعك الويب.

 

المصدر

https://seosherpa.com/link-building-strategies/

عناوين المدونات

9 نصائح من أجل كتابة عناوين المدونات بطريقة إبداعية وجذابة

إذا لم تكن عناوين المدونات جيدة بما يكفي لجذب شخص ما للنقر فوق الموضوع وقراءته فما فائدة المحتوى الرائع؟

ولكن إذا كان عنوان منشور مدونتك جذاباً، فهو مثل هذا المشجع الصغير الذي يمتلك أطناناً من الطاقة والكرات الكبيرة التي تجذب انتباه كل شخص يبحث عن حل للمشكلة التي سيحلها منشور مدونتك.

إذا قرأ شخص ما عنوان المدونة فقط فيجب أن يكون قادراً على تكوين فكرة جيدة عما تكتب عنه.

يجب أن يعطي القارئ فكرة وانطباع أول عمّا يمكن توقعه ضمن المحتوى.

إذا لم يلفت انتباهه أو جذب اهتمامه بما يكفي لجعله يرغب في قراءة المزيد، فلن تكون هناك أي فرصة له للتعرّف على الموضوع.

هذا يعني أنك خسرت للتو عميلاً أو عميلاً محتملاً.

اقرأ أيضاً: كيفية إنشاء مدونة احترافية … خطوة بخطوة

 

لماذا عناوين المدونات مهمة حقاً

تعد عناوين المدونات أهم شيء ستكتبه في أي منشور لأنها أول تفاعل سيحصل عليه القارئ معك.

إذا كنت تكتب وصفاً ما، هذا سيشمل:

1- أن يكون ملفتاً لنظر القارئ الذي يشاهد عدد هائل من العلامات التجارية يومياً.

2- أن تغري القارئ للنقر فوقه لقراءة منشور المدونة الرائع.

3- أن يصور رسالة واضحة وموجزة لما يدور حوله منشور المدونة.

4- أن يحث القارئ على مشاركة المنشور.

5- أن يساعد في تحسين محركات البحث SEO حتى يكون لمنشور المدونة فرصة للظهور في نتائج محرك البحث.

قد يبدو أن هناك بذل للكثير من الجهد لتكريس ما يمثل أول 60 حرفاً من المحتوى.

لكن مع إمكانية زيادة نسبة النقر إلى الظهور وحركة الزوار العضوية فإن عناوين منشورات مدونتك تستحق الوقت الإضافي.

كيف تكتب عناوين المدونات بطريقة جذابة

لا تزال تلك التكتيكات المجربة والصحيحة رائعة للاستخدام.

لكن هناك بيانات حديثة عن الصناعة وعدد كبير من اتجاهات التسويق بالمحتوى الجديدة التي يجب مراعاتها.

مع وضع ذلك في الاعتبار إليك طرق لكتابة عناوين منشورات المدونة لجذب جمهورك وزيادة حركة الزوار.

 

1- تجنب الكلمات التي تبدو مثل البريد العشوائي

مع نشر أكثر من ملياري مشاركة مدونة كل عام، فلا عجب أن تنتقل العبارات الشائعة إلى عبارات تقليدية بسرعة.

على سبيل المثال، انخفض الاهتمام بالدليل الشامل إلى حد كبير خلال السنوات القليلة الماضية وانخفض إلى أكثر من النصف في العقد الماضي.

لأننا نرى معدل الدليل الشامل في كثير من الأحيان في صفحة نتائج محرك البحث أصبح مملاً.

ولا تعتبر الإنشاءات القياسية مثل “الدليل الشامل” مملة للقراء المحتملين فحسب، بل إنها ضارة أيضاً بسلطة علامتك التجارية.

في الواقع وجدت هوب سبوت Hubspot أن استخدام كلمات مثل “السحر” و”المذهل” يمكن أن يقلل في الواقع نسبة النقر إلى الظهور.

لأن هذه النماذج أصبحت غير مرغوب فيها مما سيسبب الضرر بمحتوى مدونتك.

لذا بدلاً من الاعتماد على هذه الكلمات المفرطة الاستخدام وغير الفعالة، ابحث عن كلمات جديدة رائعة للتسويق وركز على استخدام كلمات جديدة وقوية تتماشى مع علامتك التجارية.

2- تحقق من ظهور الأرقام في صفحة نتائج محرك البحث

إنها نصيحة لك، لأن الأرقام عنصر هام وجذاب وهناك بيانات تدعم أن تضمين الأرقام في العنوان يزيد من عدد الزيارات.

بمجرد حصولك على فكرة منشور المدونة، يجب عليك التحقق من صفحة نتائج محرك البحث بحثاً عن كلمتك المفتاحية لمعرفة الترتيب قبل الاستقرار على العنوان.

يعد هذا أمراً جيداً للتأكد من مطابقة هدف البحث، كما أنه مفيد أيضاً لتجنب العنوان المكرر المحرج، مثل مثال “الدليل الشامل” أعلاه.

يبرز منشور من Engagebay بالفعل لأنها تحتوي على عدد أقل بكثير من سطور موضوع البريد الإلكتروني.

إذا كنت تبحث عن الكثير من الأمثلة السريعة للإلهام يمكنك النقر على مشاركة Sleeknote.

تحقق من صفحة نتائج محرك البحث حتى تتمكن من استخدام الأرقام بشكل استراتيجي في عناوين منشورات المدونة.

 

3- تذكر الكلمات المفتاحية

هذا تذكير بسيط لكنه مهم.

أيّ يجب أن تكون كلمتك المفتاحية الأساسية في عنوان منشور مدونتك.

حيث تضمن استراتيجية المحتوى الفعالة لمعظم المدونات زيادة حركة الزوار بشكل عضوي، الأمر الذي يتطلب منشورات مدونة تستهدف الكلمات المفتاحية.

في بعض الأحيان، تأتي الأفكار الرائعة لمنشور المدونة من المناقشات مع فريقك أو نقاط معاناة العملاء.

لكن حتى تلك الأفكار تكون أفضل عندما يمكنك مواءمتها مع كلمة مفتاحية.

وعندما تفعل ذلك، تأكد من تضمين هذه الكلمة المفتاحية في العنوان.

اقرأ أيضاً: كيفية البحث عن الكلمات المفتاحية من أجل تحسين محركات البحث … الدليل الشامل

 

4- اتبع صيغة “كيف”

تذكر كيف تحدثنا عن تجنب الكلمات والعبارات التقليدية والمملة للحفاظ على جاذبية عناوينك.

هذا لا يعني أنك بحاجة إلى البدء من الصفر في كل مرة تقوم فيها بالعصف الذهني للعناوين الرئيسية.

عندما تستخدم صيغة ما، فأنت تبدأ ببنية ما يمكنك إضافته وتعديله وصنعه بنفسك.

استخدام صيغة “كيف” لتأطير أعمال منشور المدونة.

في معظم الأحيان نشارك الموارد التعليمية أو نشرح عملياتنا الخاصة لجمهورنا، مثل كيفية إنشاء مقاطع فيديو للتسويق أو كيفية تحسين محركات البحث في أمازون Amazon SEO .

في الواقع، تعد منشورات المدونة هذه طريقة رائعة لتنمية حركة الزوار العضوية.

حيث وجدت أداة التحليل Semrush أن 72% من المسوقين يبلغون عن صيغة “كيف” بأنها منشورات المدونة الأفضل لمحركات الزوار.

لذلك في المرة القادمة التي تكتب فيها منشوراً عن الاستراتيجية فكّر في استخدام إطار العمل هذا واعرف ما إذا كان ذلك مناسباً لجمهورك.

 

5- أضف الأقواس

لقد أصبح استخدام الأقواس في عناوين منشورات المدونة أكثر فاعلية مؤخراً.

قد يكون هذا بسبب أن البحث الأصلي، أصبح أكثر شيوعاً في التسويق بالمحتوى خلال السنوات القليلة الماضية.

وجد موقع Orbit Media أن ما يقرب من نصف صانعي المحتوى نشروا بيانات أصلية العام الماضي بزيادة عن 35% في العام السابق.

كما وجدت هوب سبوت Hubspot أيضاً أن استخدام الأقواس لتقديم معلومات أو توضيح إضافي يمكن أن يزيد معدلات النقر إلى الظهور بنسبة 38%.

فيما يلي بعض الأمثلة الهامة التي يجب تضمينها بين قوسين في عناوين منشورات المدونة ذات الصلة:

  • [البيانات]
  • [تحديثات]
  • [مخطط معلومات بياني]
  • [فيديو]
  • [دليل خطوة بخطوة]
  • [نقل]
  • [نموذج]
  • [دراسة]

6- استخدم صيغة المتكلم الأول

وفقًا لأبحاث هوب سبوت الأخيرة، فإن السبب الأول الذي يجعل الناس يقرأون منشورات المدونة هو تعلم شيء جديد.

هذا يعني أن السلطة مهمة بشكل خاص، فعندما يكون هناك عدد كبير من منشورات المدونة المختلفة حول أي موضوع معين للاختيار من بينها، فمن المهم إنتاج موارد دقيقة وموثوقة من أجل المنافسة وتقديم قيمة لجمهورك.

يوضح استخدام المتكلم الأول في عنوان منشور المدونة أنه تمت كتابته بواسطة شخص يعرف ما يتحدث عنه.

عناوين المدونات

 

تعد مشاركة المدونة أعلاه مصدراً رائعاً لأنها قابلة للنقر بدرجة فائقة.

لأنها تضمنت الحث على معرفة ماذا فعل عاصي مع الكثير من المال والكثير من الأخطاء وماذا يمكنني أن أتعلم منه.

 

7- قم بتضمين جمهورك

أثناء استخدام المتكلم الأول في عنوان منشور المدونة، يتيح للجمهور معرفة من يشارك النصيحة بالضبط ولماذا هي جديرة بالاهتمام.

بما في ذلك جمهورك في العنوان لا يخطئ في تحديد ما هو منشور المدونة.

أفضل طريقة للتفكير في ذلك هي الاستعانة بأدلة المبتدئين، وعندما ترى منشوراً مثل “دليل المبتدئين لـ التسويق عبر اليوتيوب” فأنت تعلم أنه سيخبرك بما عليك القيام به للبدء ولن يفترض الكثير من المعرفة المحددة.

يمكنك استخدام نفس الأسلوب لوصف جمهورك المثالي في مشاركات مدونتك.

على سبيل المثال، عندما تقوم بالعصف الذهني لعنوان منشور مدونة حديث حول أتمتة إدارة علاقات العملاء CRM.

سوف تعلم أن منشور المدونة سيناقش أتمتة إدارة علاقات العملاء بشكل عام، فإن الجمهور المثالي سيكونوا أصحاب الشركات الناشئة أو المسوقين.

لذلك سينتهي بك الأمر بإدراج هذا في العنوان لجعله أكثر جاذبية لهذا الجمهور المستهدف:

“7 أتمتات أساسية لإدارة علاقات العملاء تحتاجها كل شركة ناشئة”.

8- سرعة الاستجابة

في بعض الأحيان، يبحث العميل عن مشاركة إرشادية عندما يكون لديه الوقت للجلوس وتعلم كيفية التحسن في شيء ما.

في أوقات أخرى تحتاج إلى نظرة عامة سريعة للحصول على إجابة سريعة حتى تتمكن من الانتقال إلى بقية قائمة مهامك.

إذا كان منشور المدونة يلبي هذه الحاجة الثانية وهو حل سريع فتأكد من الإعلان عن هذا في العنوان.

أيّ يمكنك تضمين كلمات مثل “سريع” أو يمكنك التحديد بعدد من الخطوات أو الدقائق.

عناوين المدونات

 

9- اجعل القيمة واضحة

أفضل نصيحة تلقيتها بشأن كتابة عناوين المدونات هي التأكد من أنها تنقل القيمة.

لا ينبغي للقارئ مطلقاً أن يخمن سبب نقره على المقالة ويجب أن يفي منشور المدونة بوعده.

قد يكون من المغري إجراء إصلاح شامل لعناوين منشورات مدونتك بناءً على هذه النصائح.

لكن لا يؤدي العنوان الجديد إلى زيارات مفيدة إذا لم يقدم بالفعل البيانات الأصلية أو مشورة الخبراء أو المعلومات الخاصة بالجمهور.

والأسوأ من ذلك، أنه قد يضر بعلامتك التجارية عند الإفراط في البيع في العنوان.

لذا تأكد من أن عناوين منشورات المدونة الخاصة تنقل بوضوح القيمة التي توفرها ثم انتقل من هناك لجعلها جذابة قدر الإمكان.

 

كيف يتم تحسين محركات البحث SEO في عناوين المدونات

تحسين محركات البحث SEO هو ممارسة لتحسين منشوراتك كي تظهر في أعلى نتائج البحث أو بالقرب منها في محرك بحث مثل جوجل Google.

ويعد الظهور في الجزء العلوي من نتائج البحث أو بالقرب منه أمراً جيداً لمدونتك.

يعتبر تحسين محركات البحث SEO هو كل شيء عن الكلمات المفتاحية.

أيّ الأشياء التي يبحث عنها الأشخاص وفي معظم الأحيان ستكون “المشكلة” في العنوان هي كلمتك المفتاحية.

من المحتمل أن تكون الكلمات المفتاحية لكل من هذه المنشورات هي “(سداد) الديون” أو “تنظيم المتجر” أو “كيفية ربح 40 جنيهاً إسترلينياً”.

هذه كلها عبارات يبحث عنها الناس عند محاولة حل مشكلتهم الخاصة.

لذا يعد تضمين العبارة التي يبحث عنها الأشخاص في العنوان طريقة رائعة لإخبار جوجل ومحركات البحث الأخرى بمضمون المحتوى.

إن العنوان هو مجرد مكان واحد يخبر جوجل عن موضوع مشاركتك.

بالنظر إلى أن جوجل ستبحث عن الكلمة المفتاحية  في العديد من الأماكن الأخرى في المحتوى فقد لا يكون قراراً سيئاً في هذه الحالة لاستخدام “الإعجاب” الذي يستدعي المشاعر على استخدام الكلمة المفتاحية بالضبط في العنوان.

نظراً لأن الشيء الآخر الذي تهتم جوجل برؤيته قبل اتخاذ قرار بشأن نقل المحتوى إلى أعلى نتائج البحث، هو ما إذا كان الأشخاص ينقرون على المحتوى ويقرأونه ويشاركونه أم لا.

اقرأ أيضاً: دليل تحسين محركات البحث SEO … كل ما تريد معرفته عن سيو

 

إن كتابة عنوان مدونة جذاب هو الخطوة الأولى للسير في خطة التسويق وهو ما سيحدد إذا كان القراء يشاركون مدونتك مع أصدقائهم ومتابعيهم.

لذلك يمكن أن يكون له تأثير هائل على عدد الأشخاص الذين يشاهدون بالفعل منشور مدونتك في المقام الأول!

لذا كن مبدعاً إذا كنت بحاجة إلى ذلك واحصل على الكلمات المفتاحية والعاطفية التي تحفز النقر فوق عناوينك كلما أمكن ذلك إذا كنت ترغب في كتابة عناوين منشورات متوافقة مع السيو.

هذا هو السبب في أنه من المهم جداً الحصول على عنوان مدونتك والعناوين الرئيسية بشكل صحيح.

كما أنه يكمل استراتيجية تحسين محركات البحث.

المصادر

هنا

هنا

 

زيادة مشاهدات اليوتيوب

10 طرق من أجل زيادة مشاهدات اليوتيوب … تعرّف عليها الآن

يعتبر موقع يوتيوب YouTube هو ثاني أكثر مواقع الويب زيارة في العالم وأكبر منصة فيديو على الإطلاق.

حيث يستخدمه أكثر من ملياري شخص في كل شهر، وهذا يمثل ثلث إجمالي مستخدمي الإنترنت.

يقوم ملايين الأشخاص حول العالم بزيارة الموقع لمعرفة المزيد حول موضوع ما أو العثور على محتوى يوتيوب عند بحث جوجل عن سؤال، أو بث مقطع فيديو يوتيوب مضمناً على موقع ويب خاص بعلامة تجارية أخرى.

ولكن على الرغم من جمهور يوتيوب الهائل فإن تطوير استراتيجية لمنصة ضخمة يمكن أن يكون لغزاً معقداً للمسوقين.

غالباً ما تكون إحدى أكبر العقبات التي تواجهها العلامات التجارية وصانعي المحتوى الجدد هي تعلم كيفية جذب مشاهدات قوية لكل فيديو.

على الرغم من وجود الملايين من الأشخاص الذين يستخدمونه بانتظام إلا أن الحصول على نسبة مشاهدة عالية قد يكون أمراً شاقاً أو مستحيلاً أو مضيعة للوقت تماماً.

في هذا المقال، سنقوم بتفصيل بعض الأساليب الأكثر تقدماً التي يستخدمها المحترفون لـ زيادة مشاهدات اليوتيوب

كيفية حساب عدد المشاهدات في اليوتيوب

عادةً ما يُطرح سؤال: هل اليوتيوب يحسب تكرار المشاهدات ؟

الإجابة بسيطة، ففي كل مرة يبدأ فيها المشاهد عن قصد بتشغيل مقطع فيديو على جهازه ومشاهدته لمدة 30 ثانية على الأقل يتم احتساب ذلك كمشاهدة.

إذا قمت بتشغيل مقطع الفيديو الخاص بك فسيتم احتسابه كمشاهدة، وإذا شاهد أحد المشاهدين هذا المقطع أكثر من مرة فسيتم احتساب كل عرض على أنه مشاهدة جديدة.

ومع ذلك فإن التحديث مراراً وتكراراً لمحاولة التلاعب بالنظام سيتم اكتشافه بواسطة يوتيوب.

كما سيتم احتساب أي مشاهدات تتم مع مقاطع فيديو يوتيوب المضمنة أو مقاطع فيديو يوتيوب التي تمت مشاركتها على فيس بوك Facebook.

بالإضافة إلى احتساب المشاهدات الحية على يوتيوب أيضاً.

اقرأ أيضاً: التسويق عبر الفيديو: أهميته وأنواعه

 

ما هي المشاهدات التي لا يتم احتسابها من قبل يوتيوب

تم تصميم خوارزمية يوتيوب لتجاهل أي مشاهدات قد تبدو وكأنها تلقائية.

لأنه يريد فقط حساب عدد المرات التي شاهد فيها شخص حقيقي مقطع الفيديو عن قصد.

لذلك عندما يقوم مستخدم واحد أو روبوت بتحديث مقطع فيديو عدة مرات أو إذا قام موقع ويب بتشغيل مقطع فيديو تلقائياً فلن يتم احتساب هذه المشاهدات ضمن إجمالي عدد مرات المشاهدة.

الأدوات التي تساعد على زيادة مشاهدات اليوتيوب

دعنا الآن ننتقل إلى أهم الأدوات التي تساعد في الحصول على أعلى نسبة مشاهدات:

1- صناعة محتوى مقنع

لا يهم عدد عمليات الاختراق أو الإعلانات التي تستخدمها إذا كانت مقاطع الفيديو غير جيدة.

لذا عليك صناعة محتوى مقنع يحظى بمزيد من مشاهدات يوتيوب

من أفضل الطرق لصناعة مقاطع فيديو:

  • مقاطع فيديو إرشادية

هنا ما عليك سوى تحديد ما يريد عملائك المثاليون معرفته، ثم صناعة مقاطع فيديو تلبي احتياجاتهم.

على سبيل المثال، حقق صانع المحتوى غراهام كوكران Graham Cochrane نسبة عالية من المشاهدات على يوتيوب وبلغت 51 مليون مشاهدة من خلال التركيز على المحتوى الإرشادي.

  • فيديوهات يوتيوب

يجد كوكرين Cochrane أفكاراً عديدة متعلقة بالفيديو عن طريق التعليقات على قنواته الاجتماعية.

إذا لم يفلح ذلك فإنه يسأل جمهوره عما يريدون منه صناعة مقاطع فيديو عنه.

قال كوكرين: “يحدث شيء مذهل عندما تسأل الناس عما يحتاجون إليه ويريدونه ثم تذهب وتصنعه لهم ويعتقدون أنك قرأت أفكارهم”

لذا اصنع باستمرار محتوى يحل مشاكل عميلك المثالي أو يلبي احتياجاته.

إنها طريقة لتطوير مجتمع مخلص من المعجبين وزيادة المشاهدات في اليوتيوب

2- شجع المشاهدين على الاشتراك

بالنظر إلى المثل القائل “أفضل عملائك الجدد هم عملائك القدامى”

يمكننا اكتشاف أن الاحتفاظ بالعملاء الحاليين هي وسيلة قوية لتنمية عملك، وينطبق الأمر نفسه على مشاهدات يوتيوب

وهذا هو السبب في أن إحدى أسهل الطرق لـ زيادة مشاهدات اليوتيوب هي تشجيع المشاهدين الحاليين على الاشتراك.

لأن اكتساب المشتركين سيزيد من عدد المشاهدات على كل فيديو جديد تنشره.

يمكنك تشجيع المشاهدين على الاشتراك من خلال الطلب منهم الاشتراك في قناتك وتشغيل جرس الإشعارات بعد النقر على زر “اشتراك Subscribe”

بهذه الطريقة، وبمجرد اشتراك المشاهد سيتم إعلامه في كل مرة تحمّل فيها مقطع فيديو جديد.

تصبح زيادة عدد المشتركين في قناتك أمراً حيوياً من أجل زيادة مشاهدات اليوتيوب مجانا ، لذا ابدأ في مطالبة المشاهدين بالاشتراك الآن.

 

3- لوحة تحكم القناة

يعد استوديو يوتيوب عبارة عن لوحة تحكم تتعقب أداء مقاطع الفيديو والقناة.

يُعلمك بالاتجاهات Trends والأخبار والتعليقات التي تنبض بالحياة على منصة يوتيوب.

كما يمكنك استخدام لوحة التحكم هذه لمعرفة مقاطع الفيديو التي كان أداؤها جيداً والتي لم تحقق أداءً جيد أو لمعرفة كيفية تقدّم قناتك.

يمكنك أيضاً استخدامه للتعرّف على الاتجاهات أو الموضوعات الإخبارية التي يمكن أن تفيد استراتيجية المحتوى.

 

4- أدوات تحسين البحث

ربما لم يقم يوتيوب بإنشاء أوصاف مقاطع فيديو وقناة حول الصفحات وعناوين مقاطع الفيديو أو قوائم التشغيل من أجل تحسين محركات البحث SEO.

لكن لا تزال هذه المناطق مهمة للغاية لتحسين محرك بحث الفيديو ومواقع أخرى مثل جوجل Google و ياهو Yahoo وبينغ Bing.

بصرف النظر عن تحسين المحتوى عن طريق ملء الأوصاف، يمكنك أيضاً تخصيص مقطع الفيديو أو القناة عن طريق تعيين كلمات مفتاحية متعلقة بمكانتك أو بمجال عملك.

من خلال ملء الأوصاف بإيجاز وبشكل إعلامي، فإنك تزيد من فرصة مستخدمي الإنترنت للعثور عليك عندما يبحثون عن محتوى متعلق بقناتك.

يمكنك أيضاً استخدام عدد من الأدوات سهلة الاستخدام وبأسعار معقولة للبحث عن الكلمات المفتاحية التي تريد استهدافها مع المحتوى، على نحو مشابه لكيفية إجراء بحث من أجل تحسين محركات البحث لمدونة.

اقرأ أيضاً: دليل تحسين محركات البحث SEO … كل ما تريد معرفته عن السيو

 

5- وضع الروابط في أوصاف الفيديو

عندما تكتب عدداً قليلاً من المدونات، فمن المحتمل أن تقوم بربطها بصفحات أو منشورات مدونة أخرى على موقعك بحيث تحصل بهذه الطريقة على مشاهدات متعددة من الزوار.

ينطبق ذات الأمر على أوصاف يوتيوب التي تظهر أسفل الفيديو.

من خلال إضافة روابط إلى قناتك أو مقاطع الفيديو ذات الصلة ووصف سريع لكل عنوان فإنك تضيف إلى تجربة المشاهد عن طريق اختيار اقتراحات المحتوى له أثناء تحسين الفيديو والقناة لمحركات البحث.

 

 6- تأكد من تمكين تضمين مقاطع الفيديو

يُعد السماح للمشاهدين بتضمين مقطع الفيديو على مواقع الويب والمدونات طريقة فعالة لوصول علامتك التجارية إلى جماهير جديدة و زيادة مشاهدات اليوتيوب

إذا تم تمكين تضمين مقطع فيديو سيقوم المشاهد بالنقر على زر “مشاركة Share” أسفل نافذة الفيديو.

سيعرض يوتيوب له خيار “التضمين Embed” وبمجرد النقر عليه سيتمكن من نسخ رمز تضمين الفيديو ولصقه في المدونة أو موقع الويب.

لتمكين التضمين توجه إلى استديو صانعي المحتوى Creator Studio وانتقل إلى صفحة تحرير الفيديو edit page.

ثم انقر على “الإعدادات المتقدمة Advanced Settings” وانتقل لأسفل إلى “خيارات التوزيع Distribution options” وتأكد من تحديد السماح بالتضمين كما هو موضح بالصورة أدناه:

زيادة مشاهدات اليوتيوب

 

7- قم بترويج مقاطع الفيديو على القنوات الاجتماعية الأخرى

إذا كان لديك متابعون على قنوات اجتماعية أخرى فأخبرهم في كل مرة تقوم فيها بتحميل مقطع فيديو جديد على يوتيوب.

أفضل طريقة للقيام بذلك هي باستخدام فيديو تشويقي قصير.

لتسهيل الأمور حاول استخدام أداة جدولة مواقع التواصل الاجتماعي مثل hootsuite أو buffer

كما يمكنك التسويق عبر البريد الإلكتروني، فهو يعد مصدر قوة عندما يتعلق الأمر بتحويلات المبيعات مع متوسط ​​معدل فتح open rate بنسبة 18% ومعدل الشراء بنسبة 66%.

على سبيل المثال في Oberlo، يمكنك إرسال بريداً إلكترونياً بسيطاً لإعلام المشتركين بإصدار مقطع فيديو جديد.

زيادة مشاهدات اليوتيوب

اقرأ أيضاً: دليل التسويق عبر وسائل التواصل الاجتماعي

 

8- فهم أهمية وقت المشاهدة

يعد وقت المشاهدة هو مقدار الوقت الذي يقضيه الأشخاص في مشاهدة مقاطع الفيديو.

زيادة مشاهدات اليوتيوب

 

حيث سيؤدي التركيز على وقت المشاهدة إلى زيادة عدد دقائق.

بالتالي سيعمل يويتوب على تفضيل مقاطع الفيديو، ويمكن لقناتك على يوتيوب أيضاً كسب أرصدة وقت المشاهدة لإحالة المشاهدين إلى مقاطع فيديو أخرى.

لذلك ركز على الاحتفاظ بالمشاهدين لأطول فترة ممكنة ولا تخف من الترويج لقنوات أخرى في مجال تخصصك.

 

 9- رعاية المجتمع

تعد تنمية مجتمع مخلص ونشط طريقة مؤكدة من أجل زيادة مشاهدات اليوتيوب

لذلك تحتاج إلى إشراك جمهورك بنشاط من خلال الرد على التعليقات.

خاصةً إذا طرح أحدهم سؤالاً مباشراً لأنه من المرجح سوف يعلق المشاهدون إذا علموا أنهم سيتلقون رداً.

إذا تفاعلت مع جمهورك، ستكسب علامتك التجارية مكانة عند المعجبين المتحمسين.

تذكّر أن الترويج لمقاطع فيديو أخرى سيحقق لك أرصدة وقت المشاهدة مما سيساعد في تعزيز قناتك في خوارزمية يوتيوب.

إحدى أسهل الطرق للقيام بذلك أيضاً هي إجراء مسابقة أو تقديم جائزة.

على سبيل المثال يمكنك أن تطلب من المشاهدين مشاركة مقطع الفيديو على فيس بوك وترك تعليق لإدخاله في السحب للفوز بأحد منتجاتك.

 

10- تحسين عناوين الفيديو

يعد تطبيق يوتيوب محرك بحث، لذلك عليك التركيز على أهمية تحسين محرك البحث SEO.

تأخذ خوارزمية يوتيوب عناصر متعددة في الاعتبار عند تحديد مقاطع فيديو لنتائج البحث.

توفر المنصة عدداً من الفرص لتحسين قناتك ومقاطع الفيديو بما في ذلك أسماء ملفات الفيديو والعناوين والأوصاف والعلامات.

لذا قم بتضمين أكبر قدر ممكن من المعلومات وحاول معرفة الكلمات المفتاحية التي تريد تصنيف مقاطع الفيديو وقناتك لها.

تحتاج إلى استخدام الكلمات المفتاحية لمساعدة مقاطع الفيديو في الترتيب في نتائج البحث.

لكن من أجل زيادة مشاهدات اليوتيوب مجانا سوف تحتاج إلى عناوين وأوصاف مقاطع الفيديو لجذب المشاهدين.

لذا اهدف إلى تحقيق توازن بين الدقة والمعلوماتية والملفتة للانتباه.

يمكنك استخدام أدوات الكلمات المفتاحية المجانية مثل Google Trends و Google Ads Keyword Planner لمعرفة الكلمات المفتاحية المناسبة.

كما كتب مؤلف الإعلانات الشهير ديفيد أوجيلفي David Ogilvy ذات مرة:

“عندما تكتب عنوانك، تكون قد أنفقت ثمانين سنتاً من دولاراتك” لذا مهما فعلت انتبه جيداً لعناوين الفيديو.

اقرأ أيضاً: كيفية القيام بـ البحث عن الكلمات المفتاحية من أجل تحسين محركات البحث: الدليل الشامل

 

متصفح يوتيوب

عندما تنتقل إلى صفحة يوتيوب الرئيسية، يتم عرض مقاطع فيديو متنوعة مرتبطة بسجل المشاهدة، بالإضافة إلى مقاطع الفيديو عالية الأداء لأنواع الجمهور المشابه.

إذا لم يكن لديك مقطع فيديو معين في الاعتبار فيمكنك أن تضيع لساعات أثناء التمرير عبر مقاطع الفيديو المعروضة على الصفحة الرئيسية و ضمن اشتراكاتك وخيارات المشاهدة لاحقاً وستقوم بقضاء ساعات في التصفح.

تُعرف هذه جميعها بميزات متصفح يوتيوب، وتشمل ما يلي:

  • الصفحة الرئيسية The homepage
  • الاشتراكات Subscriptions
  • ما ستشاهده لاحقاً Watch Later
  • الاتجاه/ الاستكشاف Trending/Explore
  • ميزات التصفح الأخرى Other browsing features

يمكّنك الترتيب في متصفح يوتيوب من الوصول إلى جماهير جديدة وزيادة مشاهدات قناتك والاشتراكات.

مما سيؤدي في النهاية إلى توسيع نطاق وصولك.

 

الآن، أصبح لديك رؤية واضحة حول أهمية استخدام يوتيوب وكيف يمكنك تحسين نسبة زيادة المشاهدات لديك، وهو شيء يستحق أن تبذل قصارى جهدك فيه.

فإذا كنت تملك قناة على يوتيوب قم بالاستفادة من الأدوات المذكورة أعلاه لتحسين المحتوى وتعزيز العلاقات مع مشاهديك، هذا سيولد لديك الشعور بالنجاح والتقدم.

المصادر

هنا

وهنا

وهنا

 

البحث عن الكلمات المفتاحية

كيفيّة القيام بـ البحث عن الكلمات المفتاحية من أجل تحسين محركات البحث : الدليل الشامل

بينما يبقينا جوجل على أهبة الاستعداد مع جميع تحديثات الخوارزميّة التي يستمرّون في طرحها، ظل هناك شيء واحد ثابتاً إلى حد كبير بالنسبة للمسوّقين الداخليين الذين يتطلّعون إلى تحسين مواقعهم بالنسبة لنتائج البحث: البحث عن الكلمات المفتاحية.

 

ما هو البحث عن الكلمات المفتاحية

البحث عن الكلمات المفتاحية هو عمليّة البحث عن مصطلحات البحث التي يدخلها الأشخاص في محركات البحث وتحليلها بهدف استخدام تلك البيانات لغرض معيّن، غالباً لـ تحسين محركات البحث SEO أو التسويق العام.

يمكن أن يكشف البحث عن الكلمات المفتاحية عن الاستعلامات المستهدَفة، وشعبيّة هذه الاستفسارات، وصعوبة ترتيبها، والمزيد.

 

لماذا يعتبر البحث عن الكلمات المفتاحية مهماً

يوفّر البحث عن الكلمات المفتاحية معلومات قيّمة حول الاستفسارات التي يبحث عنها جمهورك المستهدَف بالفعل على جوجل Google.

حيث يمكن أن تساعد الرؤية الثاقبة التي يمكنك الحصول عليها في مصطلحات البحث الفعليّة هذه على إعلام استراتيجية المحتوى بالإضافة إلى استراتيجية التسويق الأكبر.

مع ذلك، قد لا تكون الكلمات المفتاحية نفسها مهمّة لـ تحسين محركات البحث SEO كما قد تعتقد.

خلال السنوات العشر الماضية فقط نسمع كثيراً عن مدى تطوّر تحسين محركات البحث SEO.

وكيف أصبحت الكلمات المفتاحية نفسها أصبحت غير مهمّة بالنسبة لقدرتنا على الترتيب الجيّد لعمليّات البحث التي يقوم بها الأشخاص كل يوم.

وهذا صحيح إلى حد ما.

لم يعد استخدام الكلمات المفتاحية التي تتطابق تماماً مع بحث الشخص هو عامل الترتيب الأكثر أهميّة في نظر متخصّص تحسين محركات البحث.

بدلاً من ذلك، وهذا هو القصد من هذه الكلمة المفتاحية، وما إذا كان جزء من المحتوى يحل هذا الهدف أم لا.

لكن هذا لا يعني أن البحث عن الكلمات المفتاحية عمليّة قديمة.

يخبرك البحث عن الكلمات المفتاحية بالموضوعات التي يهتم بها الأشخاص، وبافتراض أنّك تستخدم أداة تحسين محركات البحث المناسبة. فإنّ مدى شعبيّة هذه الموضوعات بين جمهورك.

المصطلح العملي هنا هو الموضوعات من خلال البحث عن الكلمات المفتاحية التي تحصل على عدد كبير من عمليّات البحث شهرياً.

يمكنك تحديد وفرز المحتوى إلى موضوعات تريد صناعة محتوى عليها.

بعد ذلك، يمكنك استخدام هذه الموضوعات لإملاء الكلمات المفتاحية التي تبحث عنها وتستهدفها

من خلال البحث عن الكلمات المفتاحية لشعبيّتها وحجم البحث والهدف العام، يمكنك معالجة الأسئلة التي يرغب معظم الناس في الحصول على إجابات لها.

كيفيّة البحث عن الكلمات المفتاحية لـ استراتيجية تحسين محركات البحث

سأضع عمليّة بحث عن الكلمات المفتاحية التي يمكنك اتباعها لمساعدتك على التوصّل إلى قائمة بالمصطلحات التي يجب أن تستهدفها.

بهذه الطريقة، ستتمكّن من إنشاء وتنفيذ استراتيجية كلمات مفتاحيّة قويّة تساعدك في العثور على مصطلحات البحث التي تهتم بها بالفعل.

اقرأ أيضاً: كيفية إنشاء استراتيجية سيو … دليل شامل عن استراتيجية تحسين محركات البحث

الخطوة 1: ضع قائمة بالموضوعات المهمّة وذات الصلة بناءً على ما تعرفه عن عملك

لبدء هذه العمليّة، فكّر في الموضوعات التي تريد ترتيبها من حيث المجموعات العامة.

ستتوصّل إلى حوالي 5-10 مجموعات موضوعات تعتقد أنّها مهمّة لعملك.

بعد ذلك ستستخدم مجموعات الموضوعات هذه للمساعدة في التوصّل إلى بعض الكلمات المفتاحية المحدّدة لاحقاً في هذه العمليّة.

إذا كنت مدوّناً عاديّاً، فمن المحتمل أن تكون هذه هي الموضوعات التي تدوّن حولها بشكل متكرّر، أو ربّما تكون الموضوعات الأكثر ظهوراً في محادثات المبيعات.

ضع نفسك مكان شخصية العميل Buyer Persona

ما أنواع الموضوعات التي يبحث عنها جمهورك المستهدف وتريد العثور على عملك من أجلها؟ إذا كنت شركة تسويق رقمي على سبيل المثال، فقد يكون لديك مجموعة موضوعات عامّة مثل:

هذه الأرقام بين قوسين على يمين كل كلمة مفتاحية، هذا هو حجم البحث الشهري.

حيث تسمح لك هذه البيانات بقياس مدى أهميّة هذه الموضوعات لجمهورك.

وعدد الموضوعات الفرعيّة المختلفة التي قد تحتاجها لصناعة محتوى لتحقيق النجاح مع هذه الكلمة المفتاحية.

حمّل الآن: دليل إنشاء شخصية العميل مع نماذج مجانية

 

الخطوة 2: املأ مجموعات الموضوعات هذه بالكلمات المفتاحية

الآن بعد أن أصبح لديك عدد قليل من مجموعات الموضوعات التي تريد التركيز عليها، فقد حان الوقت لتحديد بعض الكلمات المفتاحية التي تقع في تلك المجموعات.

وهي عبارات الكلمات المفتاحية التي تعتقد أنه من المهم ترتيبها في صفحات نتائج محركات البحث SERPs (search engine results pages) لأنّ عميلك المستهدف ربما يجري عمليّات بحث عن تلك المصطلحات المحدّدة.

على سبيل المثال، إذا أخذت مجموعة الموضوعات الأخيرة لشركة برمجيات مختصة في التسويق الداخلي “أتمتة التسويق”

سوف نقوم بعصف ذهني لبعض عبارات الكلمات المفتاحية التي نعتقد أنّ الناس سيكتبونها فيما يتعلّق بهذا الموضوع.

وقد تشمل:

  • أدوات أتمتة التسويق
  • كيفيّة استخدام برامج أتمتة التسويق
  • ما هي أتمتة التسويق؟
  • كيف يمكنني معرفة ما إذا كنت بحاجة إلى برنامج أتمتة التسويق
  • رعاية العملاء المحتملين
  • أتمتة التسويق عبر البريد الإلكتروني
  • أفضل أدوات الأتمتة

ليس الهدف من هذه الخطوة هو الخروج بقائمة نهائيّة من عبارات الكلمات المفتاحية.

لأنّك تريد فقط أن ينتهي بك الأمر مع عصف ذهني من العبارات التي تعتقد أن العملاء المحتمَلين قد يستخدمونها للبحث عن محتوى متعلّق بمجموعة الموضوعات المحدّدة هذه.

على الرغم من أن جوجل يقوم بتشفير المزيد والمزيد من الكلمات المفتاحية كل يوم، إلا أنّ هناك طريقة ذكيّة أخرى للتوصّل إلى أفكار الكلمات المفتاحية وهي معرفة الكلمات المفتاحية التي يتم العثور على موقعك الويب من أجلها بالفعل.

للقيام بذلك، ستحتاج إلى برنامج تحليلات موقع الويب مثل جوجل أناليتكس أو تحليلات جوجل Google Analytics أو تقرير HubSpot’s Sources، المتوفّر في أداة Traffic Analytics.

تعمّق في مصادر الزيارات على موقع الويب، وانتقل عبر مجموعة زيارات البحث العضوية لتحديد الكلمات المفتاحية التي يستخدمها الأشخاص للوصول إلى موقعك.

كرر هذه الممارسة لأكبر عدد ممكن من مجموعات الموضوعات.

تذكّر، إذا كنت تواجه مشكلة في الخروج بمصطلحات بحث ذات صلة، فيمكنك دائماً التوجّه إلى زملائك الذين يتعاملون مع العملاء ويعملون في المبيعات أو الخدمة.

اسألهم عن أنواع المصطلحات التي يستخدمها عملائهم وعملائهم المحتمَلين، أو الأسئلة الشائعة لديهم.

غالباً ما تكون هذه نقاط انطلاق رائعة للبحث عن الكلمات المفتاحية.

البحث عن الكلمات المفتاحية

 

الخطوة 3: فهم كيفيّة تأثير الهدف على بحث الكلمات المفتاحية والتحليل وفقاً لذلك

كما ذكرنا في القسم السابق، يعد هدف المستخدم الآن واحدة من أكثر العوامل المحوريّة في قدرتك على الترتيب الجيّد في محركات البحث مثل جوجل.

من المهم أن تتناول صفحة الويب المشكلة التي يهدف الباحث إلى حلّها أكثر من مجرّد حمل الكلمة المفتاحية التي استخدمها الباحث.

إذن، كيف يؤثّر ذلك على البحث عن الكلمات المفتاحية الذي تقوم به؟

من السهل أخذ الكلمات المفتاحية للقيمة الاسميّة، وللأسف، يمكن أن يكون للكلمات المفتاحية معان مختلفة كثيرة خلف السطور.

نظراً لأنّ القصد من البحث مهم جداً لإمكانات الترتيب لديك، يجب أن تكون أكثر حذراً في كيفيّة تفسير الكلمات المفتاحية التي تستهدفها.

لنفترض، على سبيل المثال، أنّك تبحث عن الكلمة المفتاحية “كيف تبدأ مدونة” لمقال تريد إنشاءه.

يمكن أن تعني “مدونة” منشور مدوّنة أو موقع المدونة نفسه، وسيؤثّر هدف الباحث وراء هذه الكلمة المفتاحية على اتجاه مقالتك.

هل يريد الباحث معرفة كيفيّة بدء منشور مدوّنة فردي؟ أم يريد معرفة كيفيّة إطلاق نطاق موقع ويب فعلياً لأغراض التدوين؟

إذا كانت استراتيجية المحتوى تستهدف الأشخاص المهتمّين فقط، فستحتاج إلى التأكّد من هدف الكلمة المفتاحية قبل الالتزام بها.

وللتحقّق من هدف المستخدِم في الكلمة المفتاحية، من الجيد إدخال هذه الكلمة الأساسيّة في محرّك البحث بنفسك، ومعرفة أنواع النتائج التي تظهر.

تأكد من أنّ نوع محتوى جوجل وثيق الصلة بما تنوي إنشاءه للكلمة المفتاحية.

 

الخطوة 4: البحث عن مصطلحات البحث ذات الصلة

هذه خطوة إبداعيّة ربما تكون قد فكّرت فيها بالفعل عند إجراء بحث عن الكلمات المفتاحية.

إذا لم يكن الأمر كذلك، فهذه طريقة رائعة لملء هذه القوائم.

إذا كنت تكافح من أجل التفكير في المزيد من الكلمات المفتاحية التي قد يبحث عنها الأشخاص حول موضوع معيّن.

قم بإلقاء نظرة على مصطلحات البحث ذات الصلة التي تظهر عند إدخال كلمة مفتاحية في جوجل.

عندما تكتب عبارتك وتنتقل إلى أسفل نتائج جوجل، ستلاحظ بعض الاقتراحات لعمليّات البحث المتعلّقة بإدخالك الأصلي.

يمكن أن تلهمك هذه الكلمات المفتاحية بأفكار حول كلمات مفتاحيّة أخرى قد ترغب في وضعها في الاعتبار.

البحث عن الكلمات المفتاحية

اكتب بعض مصطلحات البحث ذات الصلة وانظر إلى مصطلحات البحث ذات الصلة.

 

الخطوة 5: استخدم أدوات البحث عن الكلمات المفتاحية لصالحك

يمكن أن تساعدك أدوات البحث عن الكلمات المفتاحية وتحسين محركات البحث مثل Ahrefs وSEMrush وUbersuggest في التوصّل إلى المزيد من أفكار الكلمات المفتاحية استناداً إلى التطابق التام للكلمات المفتاحية وتطابق العبارات للكلمات المفتاحية استناداً إلى الأفكار التي أنشأتها حتّى هذه النقطة. قد تمنحك هذه الممارسة بدائل ربما لم تفكر فيها

 

كيفيّة تحليل الكلمات المفتاحية

امتلاك الكثير من أفكار الكلمات المفتاحية هو أمر جيد. لكن كيف تعرف أيّها أفضل؟ فإن القيام بها جميعاً يدويّاً سيكون مهمة شبه مستحيلة.

الحل بسيط: استخدم مقاييس تحسين محركات البحث لتضييق نطاق البحث وتصنيف الكلمات قبل إضافتها إلى تقويم المحتوى.

فيما يلي سنتحدّث عن خمسة مقاييس للكلمات المفتاحية يمكنك استخدامها للقيام بذلك.

حجم البحث Search volume:

يخبرك حجم البحث بمتوسّط عدد المرات التي يتم فيها البحث عن كلمة مفتاحية ما في الشهر.

هناك ثلاثة أشياء مهمّة يجب ملاحظتها حول هذا الرقم:

1- حجم البحث هو عدد عمليّات البحث وليس عدد الأشخاص الذين بحثوا.

فقد يبحث شخص ما عن كلمة مفتاحية عدّة مرات في الشهر.

تساهم عمليّات البحث هذه في حجم البحث، على الرغم من أنّه الشخص نفسه الذي يقوم بها.

2- لا يخبرك حجم البحث عن مقدار الزيارات التي ستحصل عليها من خلال الترتيب.

حتّى إذا تمكّنت من الحصول على المرتبة الأولى، فنادراً ما تتجاوز الزيارات من كلمة مفتاحيّة 30% من هذا الرقم.

3- حجم البحث هو متوسّط سنوي.

إذا كان هناك 120 ألف عمليّة بحث عن كلمة مفتاحيّة في كانون الأول (ديسمبر) ولم يكن هناك أي بحث للأشهر الأحد عشر المتبقّية من العام، فسيكون حجم البحث الشهري 10 آلاف (120 ألفاً / 12 شهراً).

في مستكشف الكلمات المفتاحية، سترى فيلتر حجم البحث في كل تقرير بأفكار الكلمات المفتاحية.

البحث عن الكلمات المفتاحية

هذا الفلتر مفيد لشيئين رئيسيين:

1- تصفية الكلمات المفتاحية ذات الحجم الكبير للغاية

فإذا كان موقعك جديداً، ربّما لا ترغب في التدقيق في صفحات الكلمات المفتاحية التي تحتوي على أكثر من 100 ألف عمليّة بحث شهرياً لأنّه من المحتمل أن تكون قادرة على المنافسة.

2- تصفية الكلمات المفتاحية ذات الحجم المنخفض على وجه التحديد

ربّما ترغب في العثور على كلمات مفتاحيّة غير تنافسيّة وذات حجم منخفض حيث يمكنك بسهولة جذب زيارات إضافيّة بمقالات قصيرة. وتُعرف هذه الكلمات المفتاحية طويلة الذيل Long-Tail Keywords.

إذا كنت تريد الاطلاع على أحجام البحث لدولة أخرى غير الولايات المتحدة، فهناك 171 دولة في مستكشف الكلمات المفتاحية للاختيار من بينها.

يمكنك أيضاً مشاهدة أحجام البحث العالميّة أيّ مجموع أحجام البحث من جميع البلدان.

كلّا الخيارين مفيدان إذا كنت تمارس نشاطاً تجارياً دولياً، وذلك لسببين:

1- لا يجب أن تقتصر على بلد واحد.

إذا كنت تبيع منتجات في جميع أنحاء العالم، فقد تكون الولايات المتحدة جزءاً صغيراً من السوق.

فإذا كان الأشخاص يبحثون عمّا تقدمه في مكان آخر، فعليك أن تعرف ذلك.

2- يجب أن تفكّر في “القوّة الشرائيّة” للبلدان التي لديها حجم بحث.

ربّما ترى كلمة مفتاحية واعدة من خلال 100 ألف عمليّة بحث شهريّة، ولكن 90% منها تأتي من دولة ذات إجمالي ناتج محلي منخفض.

في هذه الحالة، قد لا تكون الكلمة المفتاحية هدفاً رائعاً لأنّ “القوّة الشرائيّة” للباحثين ربّما تكون منخفضة جدّاً.

على سبيل المثال، في هذه الكلمة المفتاحية، “منشئ الروابط الخلفية backlink generator”.

يبلغ حجم البحث العالمي 13000، ولكن أكثر من 70% من عمليّات البحث هذه تأتي من بلدان ذات ناتج محلّي إجمالي منخفض للفرد مثل الهند وإندونيسيا وبنغلاديش وباكستان.

لذلك، على الرغم من أنّه من المحتمل أن تحصل على عدد كبير من الزيارات من خلال الترتيب لهذه الكلمة المفتاحية، فمن المحتمل أن تكون “القيمة التجارية” لهذه الحركة منخفضة جدّاً مقارنةً بالكلمة المفتاحية التي تحصل على 70% + من عمليّات البحث الخاصّة بها من الولايات المتّحدة.

البحث عن الكلمات المفتاحية

شيء آخر مهم يجب تذكّره حول أحجام البحث هو أنّها تختلف من أداة إلى أخرى، ذلك لأنّ كل أداة تحسب هذا المقياس وتحدّثه بطرق مختلفة.

 

  • كن على دراية باتجاهات الكلمات المفتاحية KEYWORD TRENDS:
    نظراً لأنّ حجم البحث هو متوسّط سنوي، فمن المفيد غالباً التحقّق من الرسوم البيانيّة للاتجاهات في مستكشف الكلمات المفتاحية بحثاً عن الكلمات المفتاحية التي تفكّر فيها.

إذا كانت الكلمات المفتاحية موسميّة أو متسارعة أو متناقصة في شعبيتها، فقد لا يكون حجم البحث هو أفضل مؤشّر للزيارات من شهر لآخر.
على سبيل المثال، عمليّات البحث المتعلّقة بعيد الميلاد Christmas التي ترتفع جميعها في شهر كانون الأوّل (ديسمبر) قبل أن تنخفض إلى الصفر في شباط (فبراير)، لكن حجم البحث لا يعكس ذلك.

البحث عن الكلمات المفتاحية

 

النقرات Clicks:

قد يبحث العديد من الأشخاص في جوجل عن شيء ما، ولكن هذا لا يعني أنّهم جميعاً ينقرون على نتائج البحث ويزورون الصفحات ذات الترتيب الأعلى.

هذا هو المكان الذي يكون فيه مقياس النقرات في مستكشف الكلمات المفتاحية مفيداً.

حيث تخبرك بمتوسّط عدد النقرات الشهريّة على نتائج البحث لإحدى الكلمات المفتاحية.

ما عليك سوى إلقاء نظرة على استعلام مثل “كمّيّة الكافيين في القهوة”.

البحث عن الكلمات المفتاحية

على الرغم من وجود حجم بحث شهري يصل إلى 48000 نقرة، إلا أنّه يحصل على 8600 نقرة فقط.

ذلك لأنّ جوجل يجيب على السؤال مباشرةً في نتائج البحث، فلن يكون هناك حاجة لنقر الأشخاص للعثور على المعلومات التي يبحثون عنها.

البحث عن الكلمات المفتاحية

يقدّم جوجل إجابات في نتائج البحث لمزيد من الاستفسارات.

هذا هو سبب أهميّة فلتر النقرات في “مستكشف الكلمات المفتاحية”.

حيث يمكنك استخدامه للتخلّص من أفكار الكلمات المفتاحية مع إمكانات حركة البحث القليلة.

البحث عن الكلمات المفتاحية

يجب أيضاً أن تكون حذراً من الكلمات المفتاحية التي “تسرق” الإعلانات المدفوعة الكثير من النقرات.

على سبيل المثال، 28% من النقرات الخاصّة بـ “braun coffee maker” تذهب إلى الإعلانات المدفوعة، لذلك قد تكون هذه الكلمة المفتاحية هدفاً أفضل لـ الدفع مقابل النقرة PPC (pay per click).

البحث عن الكلمات المفتاحية

 

احتماليّة الزيارة Traffic potential:

لنفترض أنّك تفكّر في استخدام كلمة مفتاحيّة مثل “الآثار الجانبيّة للقهوة”.

وفقاً لـ Words Explorer، فإنّ هذا يحصل على ما يُقدّر بـ 1000 عملية بحث و800 نقرة تقريباً في الشهر.

البحث عن الكلمات المفتاحية

ومع ذلك، ضع في اعتبارك أنّه إذا قمت بترتيب هذه الكلمة المفتاحية، فمن المحتمل أن يتم ترتيب صفحتك أيضاً لجميع أنواع الكلمات المفتاحية والمرادفات ذات الصلة، مثل:

  • ماذا يحدث إذا شربت الكثير من القهوة – 450 عمليّة بحث شهريّة
  • آثار شرب الكثير من القهوة – 200 عمليّة بحث شهريّة
  • الكثير من الآثار الجانبيّة للقهوة – 200 عمليّة بحث شهريّة
  • الآثار الجانبيّة لشرب الكثير من القهوة – 100 عمليّة بحث شهريّة

نظراً لأنّ كل استعلامات البحث هذه تعني نفس الشيء تقريباً، فإنّ تقدير حركة البحث المُحتمَلة من مجرّد استعلام بحث واحد يعدّ خطأً.

فمن الأفضل إلقاء نظرة على مقدار الزيارات التي تتلقّاها الصفحات الحاليّة ذات الترتيب الأعلى حالياً، وهو أمر سهل للغاية في مستكشف الكلمات المفتاحية.

هنا، نرى أنّ الصفحة ذات الترتيب الأعلى “للآثار الجانبيّة للقهوة” تحصل على ما يقدّر بنحو 3500 زيارة شهرياً وترتيبها لأكثر من 930 كلمة مفتاحيّة:

البحث عن الكلمات المفتاحية

يُعتَبَر الترتيب لأكثر من كلمة مفتاحيّة مثل هذه هو القاعدة تماماً.

فمن خلال دراسة ثلاثة ملايين استعلام بحث وُجِدَ أنّ الصفحة ذات الترتيب الأعلى في المتوسّط تحتل المرتبة العشرة الأولى لما يقرب من 1000 كلمة مفتاحيّة أخرى.

البحث عن الكلمات المفتاحية

أخيراً، لا تحكم على الكلمات المفتاحية من حيث حجم البحث (أو النقرات) وحدها.

انظر إلى أعلى نتائج الترتيب لتقدير إجمالي حركة البحث المُحتمَلة للموضوع.

في معظم الحالات، يرتبط حجم البحث لإحدى الكلمات المفتاحية بالفعل بـ “الزيارات المحتملة” الإجماليّة للموضوع.

مع ذلك، فإنّ الاهتمام بهذه التفاصيل سيساعدك على تحديد أولويات كلماتك المفتاحية والعثور على فرص الكلمات المفتاحية التي أغفلها منافسوك.

 

صعوبة الكلمات المفتاحية Keyword Difficulty:

يقوم محترفو تحسين محركات البحث SEO عادةً بقياس صعوبة ترتيب الكلمات المفتاحية يدوياً.

أي من خلال النظر في الصفحات ذات الترتيب الأعلى للكلمات المفتاحية المُستهدَفة.

فهم يمثّلون العديد من العوامل المختلفة للحكم على مدى صعوبة أو سهولة الترتيب:

  • عدد ونوعيّة الروابط الخلفيّة Backlinks
  • DR (Domain Rating) تقييم النطاق
  • طول المحتوى، وأهمّيّته، وحداثته
  • استخدام الكلمة الهدف والمرادفات والشخصيّات
  • هدف البحث
  • العلامة التجارية

تختلف هذه العمليّة من شخص لآخر، حيث لا يوجد إجماع على ما هو مهم وما هو غير مهم على وجه التحديد.

قد يعتقد شخص ما أنّ DR مهم، وقد يعتقد آخر أن الملاءمة تلعب دوراً أكثر.

هذا الافتقار إلى الإجماع يجعل الأمر صعباً بعض الشيء بالنسبة لمنشئي أدوات البحث عن الكلمات المفتاحية، حيث يحاول كلّ منهم استخلاص صعوبة ترتيب الكلمات المفتاحية وصولاً إلى درجة واحدة قابلة للتنفيذ.

يشير العديد من مُحسِّني محركات البحث المحترفين حول الإشارات التي يجب أن تأخذها درجة صعوبة الكلمات المفتاحية الموثوقة في الاعتبار، إلى أنّ الروابط الخلفيّة ضروريّة للترتيب.

البحث عن الكلمات المفتاحية

كما ترى في الصورة أعلاه، ترتبط كل نقاط درجة صعوبة الكلمات المفتاحية بعدد تقريبي من مواقع الويب التي يجب أن ترتبط بصفحتك للوصول إلى أفضل 10 نتائج بحث.

بمعرفة كيفيّة عمل KD، يسيء العديد من الأشخاص استخدام النتيجة عن طريق تعيين عامل التصفية من 0 إلى 30 والتركيز فقط على الفرص “غير المعلّقة”.

فهم لا يكلّفون أنفسهم عناء تغطية الكلمات المفتاحية ذات القيمة العالية من درجة صعوبة الكلمات المفتاحية على مواقعهم على الويب، وهذا خطأ لسببين:

1- يجب أن تلاحق الكلمات المفتاحية ذات الجودة العالية بدرجة صعوبة الكلمات المفتاحية بأقرب فرصة.

نظراً لأنّك ستحتاج إلى الكثير من الروابط الخلفيّة للترتيب، فمن المفيد إنشاء صفحتك والبدء في الترويج لها في أقرب وقت ممكن.

كلّما تأخّرت لفترة أطول، كلّما أعطيت منافسيك أفضل بداية، ممّا يجعل من الصعب التفوّق عليهم في المستقبل.

2- يجب أن ترى الكلمات المفتاحية ذات الجودة العالية بدرجة صعوبة الكلمات المفتاحية على أنّها فرص ارتباط.

فحقيقة أنّ الصفحات ذات الترتيب الأعلى بها الكثير من الروابط الخلفية هي علامة على موضوع “يستحق الارتباط”.

بمعنى آخر، إذا قمت بإبراز هذا الموضوع، فقد يجذب لك الكثير من الروابط الخلفية.

خلاصة القول هي أن KD ليس موجوداً لمنعك عن استهداف كلمات مفتاحية محدّدة.

هو موجود لمساعدتك على فهم ما يتطلّبه الأمر لترتيب طلب بحث معيّن و “ملاءمة ارتباط” الموضوع.

فقط اعلم أنّه يجب عليك دائماً تقييم الكلمات المفتاحية يدويّاً قبل ملاحقتها ولا تعتمد فقط على درجة صعوبة الكلمات المفتاحية في أيّة أداة لاتخاذ قرارك النهائي.

فلا يمكن أن تؤدّي نتيجة صعوبة الكلمات المفتاحية إلى اختزال تعقيد خوارزميّة الترتيب في جوجل في رقم واحد.

كن حذراً من صانعي الأدوات الذين يشيرون إلى غير ذلك.

 

التكلفة لكل نقرة Cost Per Click (CPC):

تُظهر CPC المبلغ الذي يرغب المعلنون في دفعه مقابل كل نقرة على إعلان من كلمة مفتاحية.

فهو مقياس للمعلنين أكثر من تحسين محركات البحث، ولكن يمكن أن يكون بمثابة وكيل مفيد لقيمة الكلمة المفتاحية.

البحث عن الكلمات المفتاحية

على سبيل المثال، الكلمة المفتاحية “قهوة مكتب” لها تكلفة نقرة عالية نسبياً وتبلغ 12 دولاراً.

ذلك لأنّ معظم الباحثين يتطلّعون إلى شراء ماكينات القهوة لمكاتبهم، والتي يمكن أن تكلّف مئات أو آلاف الدولارات.

لكنها القصّة المعاكسة لـ “كيفيّة صنع الإسبريسو الجيّد”.

ذلك لأنّ معظم الباحثين لا يتطلّعون إلى شراء أي شيء، فهم يبحثون عن معلومات حول كيفيّة تحضير الإسبرسو.

البحث عن الكلمات المفتاحية

ومع ذلك، من المهم أن تعرف عن التكلفة لكل نقرة أنّها أكثر تقلّباً من حجم البحث.

بينما يظلّ الطلب على البحث لمعظم الكلمات المفتاحية كما هو تقريباً من شهر لآخر، يمكن أن تتغيّر تكلفة النقرة في أي دقيقة.

هذا يعني أنّ قيم تكلفة النقرة التي تراها في أدوات الكلمات المفتاحية التابعة لجهات خارجيّة هي لقطات في الوقت المناسب.

فإذا كنت تريد بيانات في الوقت الفعلي، فسيتعيّن عليك استخدام AdWords.

 

كيفية استهداف الكلمات المفتاحية

كل كلمة مفتاحية في قائمتك تحتاج إلى إنشاء النوع الصحيح من الصفحة والمحتوى لمعالجتها.

حيث يعد فهم كيفيّة القيام بذلك خطوة حاسمة في عمليّة البحث عن الكلمات المفتاحية.

لحسن الحظ، يمكنك القيام بذلك في خطوتين بسيطتين.

1. تحديد الموضوع الرئيسي:

لنفترض أنّ لديك هذه الكلمات المفتاحية في قائمتك:

  • كيفيّة صنع القهوة المخفوقة
  • ما هي القهوة المخفوقة
  • وصفة القهوة المخفوقة
  • كيف تصنع قهوة مخفوقة بدون فورة
  • قهوة مخفوقة بدون سكر

قد تتساءل، هل يجب عليك إنشاء صفحة مختلفة لكل كلمة مفتاحية أو استهدافها جميعاً في صفحة واحدة؟

تعتمد الإجابة إلى حد كبير على كيفية رؤية جوجل لهذه الكلمات المفتاحية.

هل يعتبرهم جزءاً من نفس الموضوع (أي كيفيّة صنع القهوة المخفوقة)؟ أم أنّه يعتبرهم جميعاً مواضيع فرديّة؟

يمكنك التعرّف على هذا من خلال الاطلاع على نتائج جوجل.

على سبيل المثال، نرى بعض الصفحات نفسها مرتّبة حسب “كيفيّة صنع القهوة المخفوقة” و “ما هي القهوة المخفوقة”.

البحث عن الكلمات المفتاحية

يشير هذا إلى أنّ جوجل ينظر إلى هاتين الكلمتين كجزء من نفس الموضوع.

نرى أيضاً أنّ معظم نتائج عمليّتي البحث عبارة عن مشاركات حول صنع قهوة مخفوقة.

يخبرنا ذلك أنّ “القهوة المخفوقة” هي موضوع فرعي لموضوع أوسع يتعلّق بكيفيّة صنع القهوة المخفوقة.

لهذا السبب، قد يكون من الأفضل استهداف كلتا الكلمتين المفتاحيّتين في صفحة واحدة بدلاً من إنشاء صفحتين منفصلتين.

ومع ذلك، إذا نظرنا إلى نتائج “قهوة مخفوقة بدون سكر”، فإنّنا نرى العكس:

البحث عن الكلمات المفتاحية

تدور جميع النتائج تقريباً بشكل خاص حول صنع قهوة مخفوقة صحيّة وخالية من السكّر، وليس مجرّد قهوة مخفوقة قديمة.

يخبرنا ذلك أنّ “القهوة المخفوقة بدون سكر” ليست جزءاً من موضوع أوسع يتعلّق بصنع قهوة مخفوقة (على الرغم من أنّ القهوة المخفوقة بدون سكّر هي في الواقع قهوة مخفوقة).

لذلك ربّما نحتاج إلى كتابة دليل منفصل لترتيب هذه الكلمة المفتاحية.

تكمن مشكلة هذا الأسلوب في أنه يدَوي وبطيء للغاية، لذلك إذا كان لديك العديد من الكلمات المفتاحية لتحليلها، فقد يستغرق الأمر بعض الوقت.

 

2. تحديد الهدف من البحث:

لنفترض أنّ لديك هذه الكلمات المفتاحية في قائمتك:

  • مطحنة القهوة
  • لاتيه مقابل كابتشينو
  • صانع القهوة لكوب واحد
  • قهوة أرابيكا
  • كيفيّة تحضير القهوة الباردة
  • مطحنة تخمير القهوة بشكل يدوي

إذا كنت تدير متجراً عبر الإنترنت بمدونة، فأنت بحاجة إلى فهم أيّهما تستهدف منشورات المدونة مقابل صفحات المنتج.

بالنسبة لبعض الكلمات المفتاحية، هذا واضح.

حيث لا يمكنك إنشاء صفحة منتج لـ “كيفيّة تحضير القهوة الباردة” لأنّ هذا غير منطقي.

فالباحثون يريدون معرفة كيفيّة صنع القهوة الباردة، وليس شراء معدّات التخمير.

ولكن ماذا عن كلمة مفتاحيّة مثل “مطحنة القهوة اليدويّة؟” هل يجب أن تستهدف هذا من خلال منشور مدونة حول أفضل مطاحن القهوة أو صفحة فئة التجارة الإلكترونية التي تعرض جميع مطاحن القهوة التي تبيعها؟

البحث عن الكلمات المفتاحية

نظراً لأنّ هدفك ربّما يكون بيع المزيد من مطاحن القهوة، فمن المحتمل أن ترغب بإنشاء صفحة فئة تحتوي على جميع المطاحن التي لديك للبيع.

قد تكون هذه خطوة خاطئة لأنّ هذا النوع من المحتوى لا يتوافق مع ما يريد الباحثون رؤيته والمعروف باسم هدف البحث.

فإذا نظرت إلى الصفحات الأعلى تصنيفاً لهذه الكلمة المفتاحية في جوجل، فستجد أنّها جميعها منشورات مدوّنة حول أفضل مطاحن القهوة.

البحث عن الكلمات المفتاحية

يُدرِك جوجل الهدف بشكل أفضل من أي شخص آخر، لذلك غالباً ما تكون أفضل النتائج للكلمة المفتاحية بمثابة وكيل جيّد لهدف البحث.

إذا كنت ترغب في الحصول على أفضل فرصة للترتيب، فيجب عليك إنشاء نفس نوع المحتوى الذي تشاهده بالفعل في الصفحة الأولى.

يمكنك عرض أفضل النتائج لبلدك في مستكشف الكلمات المفتاحية. فقط اضغط على علامة “SERP”.

البحث عن الكلمات المفتاحية

من هنا، يمكنك تحليل ما نودّ أن نسمّيه العناصر الثلاثة لقصد البحث لمعرفة أفضل السبل لاستهداف الكلمة المفتاحية:

1. نوع المحتوى Content type:

تندرج أنواع المحتوى عادةً في واحدة من خمس مجموعات: منشورات المدونة أو المنتج أو الفئة أو صفحات الهبوط أو مقاطع الفيديو.

2. تنسيق المحتوى Content format:

ينطبق تنسيق المحتوى في الغالب على المحتوى “المعلوماتي”. فالأمثلة النموذجيّة هي الإرشادات والمقالات والمقالات الإخباريّة ومقالات الرأي والمراجعات.

3. زاوية المحتوى Content angle:

زاوية المحتوى هي نقطة البيع الرئيسيّة للمحتوى.

على سبيل المثال ، يبدو أن الأشخاص الذين يبحثون عن “كيفيّة صنع اللاتيه” يريدون معرفة كيفيّة القيام بذلك بدون آلة أو أي معدّات خاصّة.

البحث عن الكلمات المفتاحية

وفي حين أنّه من المهم مواءمة المحتوى مع ما يتوقّعه الباحثون، فأنت لا تريد بالضرورة متابعة الجمهور وإبقاء الباحثين في دوّامة توقعاتهم.

فإذا كنت واثقاً من أنّه يمكنك جذب انتباه الباحثين من خلال نوع محتوى أو تنسيق أو زاوية مختلفة، فجرّب ذلك.

 

كيفيّة البحث عن واختيار الكلمات المفتاحية لموقعك على الويب

بمجرّد أن تكون لديك فكرة عن الكلمات المفتاحية التي تريد تصنيفها، حان الوقت الآن لتنقيح قائمتك بناءً على أفضلها لاستراتيجيتك.

فيما يلي خطوات القيام بذلك:

 

الخطوة 1: طرح الأفكار عن الكلمات المفتاحية “التأسيسية”

الكلمات المفتاحية الأساسية هي أساس عمليّة البحث عن الكلمات المفتاحية.

فهم يحدّدون مكانتك ويساعدونك في تحديد منافسيك.

حيث تطلب كل أداة بحث عن الكلمات المفتاحية كلمة مفتاحية أولية، والتي تستخدمها بعد ذلك لإنشاء قائمة ضخمة من أفكار الكلمات المفتاحية.

إذا كان لديك بالفعل مُنتَج أو نشاط تجاري ترغب في الترويج له عبر الإنترنت، فإنّ ابتكار الكلمات المفتاحية الأوّليّة أمر سهل.

فقط فكّر فيما يكتبه الأشخاص في جوجل للعثور على ما تقدّمه.

على سبيل المثال، إذا كنت تبيع آلات ومعدّات القهوة، فقد تكون الكلمات المفتاحية الأساسية:

  • قهوة
  • إسبرسو
  • كابتشينو

لاحظ أن الكلمات المفتاحية الأولية لن تكون بالضرورة تستحق الاستهداف بصفحات على موقع الويب.

كما يوحي الاسم، ستستخدمها كـ “بذور” للخطوات التالية في هذه العملية، لذلك لا تهتم كثيراً بالكلمات المفتاحية الأوليّة.

لن يستغرق الأمر سوى بضع دقائق للعثور عليهم.

بمجرّد أن يكون لديك عدد قليل من الأفكار العامّة المتعلّقة بموضوع موقع الويب، انتقل إلى الخطوة التالية.

 

الخطوة 2: فهم العوامل الثلاثة الرئيسية لاختيار كلمات مفتاحية جيدة

قبل اختيار الكلمات المفتاحية وتوقّع ترتيب المحتوى بالنسبة لها، يجب عليك تنسيق الكلمات المفتاحية لثلاثة أشياء:

1. الملاءمة Relevance:

يصنّف جوجل المحتوى من حيث الصلة. ومن هنا يأتي مفهوم هدف البحث.

حيث سيتم ترتيب المحتوى فقط لكلمة مفتاحية إذا كان يلبّي احتياجات الباحثين.

بالإضافة إلى ذلك، يجب أن يكون المحتوى هو أفضل مصدر للاستعلام.

لكن السؤال، لماذا يمنح جوجل المحتوى ترتيباً أعلى إذا كان يقدّم قيمة أقل من المحتوى الآخر الموجود على الويب؟

2. القوّة Authority:

سيعطي جوجل وزناً أكبر للمصادر التي تعتبرها موثوقة.

مما يعني أنّه يجب عليك بذل كل ما في وسعك لتصبح مصدراً موثوقاً من خلال إثراء موقعك بمحتوى معلوماتيّ مفيد وترويج هذا المحتوى لكسب إشارات اجتماعيّة وروابط خلفية.

إذا لم يتم اعتبارك مصدراً موثوقاً في هذا المجال، أو إذا كانت صفحات نتائج البحث SERPs للكلمة المفتاحية محمّلة بمصادر ثقيلة لا يمكنك التنافس معها (مثل Forbes أو Mayo Clinic)، فستكون لديك فرصة أقل للترتيب ما لم يكن المحتوى استثنائياً.

3. الحجم Volume:

قد ينتهي بك الأمر بالترتيب في الصفحة الأولى لكلمة مفتاحيّة معيّنة، ولكن إذا لم يبحث عنها أحد من قبل، فلن ينتج عنها زيارات إلى موقعك.

حيث يتم قياس الحجم بواسطة MSV (monthly search volume) (حجم البحث الشهري)، ممّا يعني عدد مرات البحث عن الكلمة المفتاحية شهريّاً عبر جميع الجماهير.

اقرأ أيضاً: كيف تكتب محتوى يناسب ترتيب محركات البحث

 

الخطوة 3: تحقّق من وجود مزيج من المصطلحات المفتاحية والكلمات المفتاحية طويلة الذيل في كل مجموعة

يكمن الفرق بين المصطلحات الرئيسية والكلمات المفتاحية طويلة الذيل في أنّ المصطلحات الرئيسية عبارة عن عبارات كلمات مفتاحية تكون أقصر بشكل عام وأكثر عمومية.

عادةً ما يكون طولها من كلمة واحدة إلى ثلاث كلمات، اعتماداً على الشخص الذي تتحدّث إليه.

أمّا الكلمات المفتاحية طويلة الذيل فهي عبارات كلمات مفتاحية أطول تحتوي عادةً على ثلاث كلمات أو أكثر.

من المهم التحقّق من أن لديك مزيجاً من المصطلحات الرئيسية والمصطلحات طويلة الذيل لأنّها ستمنحك استراتيجية كلمات مفتاحية متوازنة جيداً مع الأهداف طويلة المدى والمكاسب قصيرة المدى.

ذلك لأن المصطلحات الرئيسية يتم البحث عنها بشكل متكرّر بشكل أكثر، ممّا يجعلها في كثير من الأحيان أكثر تنافسيّة وأصعب في الترتيب مقارنةً بالمصطلحات طويلة الذيل.

بدون البحث حتّى عن حجم البحث أو الصعوبة، أيّ من المصطلحات التالية تعتقد أنه سيكون من الصعب ترتيبها؟

1- كيف تكتب منشور مدونة رائع؟

2- التدوين.

إذا كانت إجابتك رقم 2، فأنت على حق تماماً.

لكن بينما تتباهى المصطلحات الرئيسية عموماً بأكبر حجم بحث ممّا يعني إمكانيّة أكبر لإرسال الزيارات إليك، فإنّ الزيارات التي ستحصل عليها من مصطلح “كيفيّة كتابة منشور مدوّنة رائع” عادةً ما تكون مرغوبة أكثر.

لأن الشخص الذي يبحث عن شيء محدّد ربّما يكون باحثاً أكثر تأهيلاً لمنتجك أو خدمتك من شخص يبحث عن شيء عام.

نظراً لأنّ الكلمات المفتاحية طويلة الذيل تميل لأن تكون أكثر تحديداً، فمن الأسهل عادةً معرفة ما يبحث عنه الأشخاص الذين يبحثون عن هذه الكلمات المفتاحية.

من ناحية أخرى، قد يبحث شخص ما عن المصطلح الرئيسي “التدوين” عن مجموعة كاملة من الأسباب التي لا علاقة لها بعملك.

لذا تحقّق من قوائم الكلمات المفتاحية للتأكّد من أنّ لديك مزيجاً جيّداً من المصطلحات الرئيسية والكلمات المفتاحية طويلة الذيل.

إذا كنت ترغب بتحقيق المكاسب السريعة التي ستوفّرها لك الكلمات المفتاحية الطويلة، سيتوجّب عليك محاولة التخلص من المصطلحات الرئيسية الأكثر صعوبةً على المدى الطويل.

 

الخطوة 4: تعرّف على كيفيّة ترتيب المنافسين لهذه الكلمات المفتاحية

فقط لأن منافسك يفعل شيئاً لا يعني أنّك بحاجة إلى ذلك. الشيء نفسه ينطبق على الكلمات المفتاحية.

لا يعني مجرّد أهميّة الكلمة المفتاحية لمنافسك أنّها مهمّة بالنسبة لك.

مع ذلك ، فإنّ فهم الكلمات المفتاحية التي يحاول منافسوك ترتيبها هي طريقة رائعة لمساعدتك في إعطاء قائمة الكلمات المفتاحية الخاصّة بك تقييماً آخر.

إذا كان منافسك يقوم بترتيب بعض الكلمات المفتاحية الموجودة في قائمتك أيضاً، فمن المنطقي بالتأكيد العمل على تحسين ترتيبك لتلك الكلمات المفتاحية.

مع ذلك، لا تتجاهل الأشياء التي لا يبدو أنّ منافسيك يهتمون بها.

قد تكون هذه فرصة رائعة لك لامتلاك حصة في السوق بشروط مهمّة أيضاً.

كما سيساعدك فهم توازن المصطلحات التي قد تكون أكثر صعوبة بسبب المنافسة، مقابل تلك المصطلحات الأكثر واقعيّة، في الحفاظ على توازن مشابه يسمح به مزيج المصطلحات طويلة الذيل والمصطلحات الرئيسية.

تذكّر أن الهدف هو الحصول على قائمة من الكلمات المفتاحية التي توفّر بعض المكاسب السريعة، كما أنّها تساعدك على إحراز تقدّم نحو أهداف تحسين محركات البحث الأكبر والأكثر تحدّياً.

كيف تكتشف الكلمات المفتاحية التي يُصنّف عليها منافسوك؟

بعيداً عن البحث يدوياً عن الكلمات المفتاحية في متصفح التصفّح المتخفّي ومعرفة المواضع التي يتواجد فيها منافسوك.

يتيح لك Ahrefs تشغيل عدد من التقارير المجانيّة التي تعرض لك أهم الكلمات المفتاحية للمجال الذي تدخله.

هذه طريقة سريعة للتعرّف على أنواع المصطلحات التي يحتلّها منافسوك في الترتيب.

 

الخطوة 5: استخدم أداة تخطيط الكلمات المفتاحية من جوجل Google’s Keyword Planner لخفض قائمة كلماتك المفتاحية

الآن بعد أن حصلت على المزيج الصحيح من الكلمات المفتاحية، حان الوقت لتضييق قوائمك ببعض البيانات الكمّيّة.

حيث لديك الكثير من الأدوات تحت تصرّفك للقيام بذلك، وفيما يلي سنشارك أحد أفضل المنهجيّات في ذلك.

تعتمد هذه المنهجيّة على استخدام مزيج من أداة تخطيط الكلمات المفتاحية من جوجل، ستحتاج إلى إنشاء حساب إعلانات لهذا الغرض، ولكن يمكنك إيقاف تشغيل مثال إعلانك قبل أن تدفع أي أموال، وGoogle Trends.

في أداة تخطيط الكلمات المفتاحية، يمكنك الحصول على حجم البحث وتقديرات الزيارات للكلمات المفتاحية التي تفكّر فيها.

بعد ذلك، خذ المعلومات التي تعلّمتها من مخطّط الكلمات المفتاحية واستخدم Google Trends لملء بعض الفراغات.

استخدم أداة تخطيط الكلمات الرئيسية لوضع علامة على أي مصطلحات في قائمتك لها حجم بحث ضئيل جداً أو كثير جداً، ولا تساعدك في الحفاظ على مزيج سليم كما تحدّثنا أعلاه.

لكن قبل حذف أي شيء، تحقّق من سجل اتجاههم وتوقّعاتهم في Google Trends.

حيث يمكنك معرفة ما إذا كانت بعض المصطلحات ذات الحجم المنخفض، على سبيل المثال، في الواقع شيئاً يجب أن تستثمر فيه الآن وتجني الفوائد منه في وقت لاحق.

أو ربّما كنت تبحث فقط عن قائمة من المصطلحات غير العمليّة للغاية، وعليك تضييقها بطريقة ما.

حيث يمكن أن يساعدك Google Trends في تحديد المصطلحات التي تتجه نحو الأعلى، وبالتالي فهي تستحق المزيد من تركيزك.

 

الخطوة 6: ادرس مجالك

كل ما ناقشناه حتى الآن يكفي لإنشاء عدد غير محدود تقريباً من أفكار الكلمات المفتاحية.

لكن في الوقت نفسه، فإنّ العمليّة تبقيك “في المربّع”.

فهو مقيّد بالكلمات المفتاحية الأوليّة وحجم وحداثة قاعدة بيانات أداة الكلمات المفتاحية التي اخترتها.

لهذا، من شبه المؤكّد أنّك ستفتقد بعض الأفكار الجيدة.

يمكنك حل هذا من خلال دراسة مجالك بمزيد من التفصيل. ونقطة البداية الجيّدة هي تصفّح المنتديات والمجموعات ومواقع الأسئلة والأجوبة.

حيث سيساعدك هذا في العثور على المزيد من الأشياء التي يعاني منها عملاؤك المُحتمَلون والتي لم تظهر في أدوات الكلمات المفتاحية ولم يكلّف أيّ من منافسيك عناء تغطيتها.

على سبيل المثال، إليك سلسلة محادثات شائعة واحدة فقط من منتدى /r/ coffee subreddit:

البحث عن الكلمات المفتاحية

يسأل هذا الشخص سؤالاً عن آلة صنع القهوة تسمّى Aeropress.

إذا أدخلنا هذا الموضوع في مستكشف الكلمات المفتاحية، فسنلاحظ أنّه يحصل على 61000 عمليّة بحث شهريّة في الولايات المتحدّة، في المتوسّط.

البحث عن الكلمات المفتاحية

ربّما لم نعثر على هذا باستخدام الأدوات لأنّه لا يتضمّن أياً من الكلمات المفتاحية الأولية.

فيما يلي بعض الموضوعات الأخرى المثيرة للاهتمام من منتدى subreddit والتي قد تستحق تغطيتها:

  • زراعة القهوة في المنزل
  • القهوة الاثيوبيّة

إذا لاحظت أيّة اتجاهات بين أفكار الكلمات المفتاحية هذه، فيمكنك استخدامها ككلمات مفتاحيّة أوّليّة جديدة في مستكشف الكلمات المفتاحية للعثور على مزيد من الأفكار.

على سبيل المثال، إذا استخدمنا كلمة “اسبريسو” ككلمة مفتاحيّة أوّليّة وتحقّقنا من تقرير “مطابقة العبارة Phrase match”، فسنرى الآلاف من أفكار الكلمات المفتاحية.

البحث عن الكلمات المفتاحية

بالإضافة إلى تصفّح المنتديات، يمكن أن يكون عملاؤك أيضاً مصدراً رائعاً لأفكار الكلمات المفتاحية.

فهم الأشخاص الذين تتعامل معهم بالفعل، وترغب في جذب المزيد من الأشخاص مثلهم إلى موقعك.

فيما يلي بعض الطرق لاستخراج الرؤى من العملاء أو العملاء المُحتمَلين:

  • الدردشة معهم وجهاً لوجه
  • البحث في رسائل البريد الإلكتروني السابقة
  • النظر من خلال طلبات دعم العملاء
  • محاولة تذكّر الأسئلة الشائعة التي ظهرت في المحادثات السابقة

تأكّد من الانتباه إلى اللغة التي يستخدمونها عند القيام بذلك، حيث ستختلف غالباً عن اللغة التي قد تستخدمها.

على سبيل المثال، إذا كنت تبيع ماكينات القهوة عبر الإنترنت، فربّما يبحث عملاؤك عن مقارنات بين ماكينات معيّنة.

 

كيفية تحديد أولويات الكلمات المفتاحية

تحديد أولويات الكلمات المفتاحية ليس بالضبط الخطوة الأخيرة في عمليّة البحث عن الكلمات المفتاحية.

بل هو خطوة يجب عليك القيام بها أثناء متابعة الخطوات المذكورة أعلاه.

أثناء البحث عن الكلمات المفتاحية وتحليل مقاييسها وتجميعها، اسأل نفسك:

  • ما هي احتماليّة الزيارات المقدّرة لهذه الكلمة المفتاحية؟
  • ما مدى صعوبة المنافسة؟ وما الذي يتطلّبه الترتيب لذلك؟
  • هل لديك بالفعل محتوى حول هذا الموضوع؟ إذا لم يكن الأمر كذلك، فما الذي يتطلبه إنشاء صفحة تنافسيّة والترويج لها؟
  • هل قمت مُسبقاً بالترتيب لهذه الكلمة المفتاحية؟ وهل يمكنك زيادة الزيارات عن طريق تحسين رتبتك من خلال عدد قليل من المواضع؟
  • هل من المحتمل أن تتحوّل الزيارات إلى عملاء محتمَلين ومبيعات، أم أنّها ستؤدّي فقط إلى زيادة الوعي بالعلامة التجارية؟

النقطة الأخيرة مهمّة بشكل خاص. ففي حين أنّ حجم البحث والزيارات المُحتمَلة والصعوبة والهدف من البحث كلّها اعتبارات مهمّة.

إلا أنّك تحتاج أيضاً إلى التفكير في الزيارات من هذه الكلمة المفتاحية التي ستكون مفيدة لعملك.

 

كيفيّة قياس “الإمكانات التجاريّة” لأفكار كلماتك المفتاحية

يحكم العديد من جهات التسويق بالمحتوى وتحسين محركات البحث SEO على “قيمة” الكلمات المفتاحية من خلال ربطها بـ رحلة العميل Buyer Journey.

هي العمليّة التي يمرّ بها الأشخاص قبل الشراء.

تقول الحكمة التقليديّة أنّه كلّما كان الناس مبكّرين في رحلتهم، قل احتمال شرائهم.

كيف يتم هذا؟ الطريقة الأكثر شيوعاً هي تجميع أفكار الكلمات المفتاحية في ثلاث مجموعات: أعلى قمع المبيعات TOFU ومنتصف قمع المبيعات MOFU وأسفل قمع المبيعات BOFU.

بشكل عام، تتمتّع الكلمات المفتاحية في TOFU بأعلى نسبة زيارات مُحتمَلة، لكنّ الزائرين لا يتطلّعون إلى شراء أي شيء حتّى الآن.

ستجلب لك الكلمات المفتاحية في MOFU وBOFU زيارات أقل، لكنّ هؤلاء الأشخاص أقرب إلى أن يصبحوا عملاء لك.

لكن كثيراً ما يُعتَقَد أنّ هذا المفهوم مقيّد وربّما مضلّل. وذلك لأنّ:

1- لا يُأخذ في الاعتبار أنّه يمكنك اصطحاب شخص من أعلى القمع (المخروط) يبحث عن شيء عام مثل “التسويق عبر الإنترنت” وإرشاده عبر جميع مراحل رحلة العميل في صفحة واحدة.

وهذا ما يُعرف عنه مؤلّفو نصوص الاستجابة المباشرة.

فهم لا ينشئون إعلاناتهم بناءً على TOFU / MOFU / BOFU، بل يقومون بإنشاء إعلان واحد يأخذ القارئ من فهم مشكلتهم بالكاد إلى شراء الحل.

2- من الصعب جداً تعيين تصنيف TOFU أو MOFU أو BOFU لكل كلمة مفتاحية لأنّ الأشياء ليست دائماً بهذا الوضوح.

على سبيل المثال، يمكن أن تكون “أداة بناء الرابط” كلمة مفتاحيّة MOFU أو BOFU. وذلك يعتمد على الطريقة التي ننظر إليها.

3- يقوم بعض المسوّقين بتوسيع تعريفهم لـ TOFU لدرجة أنّه ينتهي الأمر بهم بتغطية موضوعات غير ذات صلة. مثال على ذلك، Hubspot:

البحث عن الكلمات المفتاحية

بالنظر إلى أنّهم يبيعون برامج تسويقيّة، كيف تعتقد أنّهم سيحولون الأشخاص الذين يأتون إلى مقالاتهم حول:

  • اقتباسات مشهورة
  • حسابات بريد إلكتروني مجانيّة
  • خطاب الإستقالة
  • أفضل تصميمات المواقع

لمكافحة هذه المشكلة، أنشأنا “نتيجة النشاط التجاري” بسيطة وأكثر موضوعيّة لتحديد قيمة الكلمة المفتاحية.

هذا يعتمد بشكل أساسي على مدى قدرتنا على عرض منتجنا في المحتوى.

فيما يلي معايير التسجيل التي نستخدمها لموضوعات المدونة:

 

النتيجة ما هي الوسائل مثال
3 منتجنا هو حل لا يمكن الاستغناء عنه للمشكلة. “كيفيّة الحصول على ترتيب أعلى على جوجل” – لأنّه من الصعب القيام بذلك بدون مجموعة أدوات مثل Ahrefs.
2 منتجنا يساعد قليلاً في ذلك، لكنّه ليس ضرورياً لحل المشكلة. “نصائح تحسين محركات البحث” – لأنّ بعض النصائح غير ممكنة بدون منتجنا، ولكن البعض الآخر متاح.
1 لا يمكن ذكر منتجنا إلا بشكل عابر. “أفكار تسويقيّة” – لأنّ تحسين محركات البحث هو واحد من العديد من الأفكار التسويقيّة، ويساعد موقع Ahrefs في ذلك.
0 لا توجد طريقة على الإطلاق لذكر منتجنا. “التسويق عبر مواقع التواصل الاجتماعي” – لأنّ هذا ليس شيئاً يساعد فيه Ahrefs.

 

من خلال إقران هذه النتيجة بحركة البحث المقدّرة المُحتمَلة لموضوع ما، يمكننا الحصول على فكرة جيّدة عن الموضوعات الأكثر قيمة لأعمالنا.

حيث ستلاحظ أنّه بالكاد لدينا أي مشاركات على مدوّنتنا بدرجة نشاط تجاري صفر، حيث لا توجد أيّة إشارات لمنتجنا.

أخيراً، عند إجراء هذه العمليّة، تذكّر أنّك لا تبحث فقط عن كلمات مفتاحيّة “سهلة الترتيب”.

فأنت تبحث عن أولئك الذين لديهم أعلى عائد على الاستثمار.

والتركيز فقط على الكلمات المفتاحية منخفضة الصعوبة هو خطأ يرتكبه الكثير من مالكي مواقع الويب.

بل يجب أن يكون لديك دائماً أهداف تصنيف قصيرة ومتوسطة وطويلة المدى.

إذا ركّزت فقط على الأهداف قصيرة المدى، فلن تحصل على ترتيب بين الكلمات المفتاحية الأكثر ربحاً.

إذا كنت تركّز فقط على الأهداف متوسّطة وطويلة المدى، فسوف يستغرق الأمر سنوات للحصول على أيّة زيارات.

 

أدوات البحث عن الكلمات المفتاحية

قبل أن نختتم كل شيء، دعنا نلقي نظرة على بعض أدوات البحث عن الكلمات الرئيسية الشائعة التي ستساعدك على القيام بكل ما تمت مناقشته أعلاه.

أداة تخطيط الكلمات المفتاحية من جوجل Google Keyword Planner هي أداة مجّانية:

لاقتراحات الكلمات المفتاحية الفريدة وقِيَم تكلفة النقرة الحديثة.

اتجاهات جوجل Google Trends وهي أداة مجّانية:

لمقارنات الاتجاه والبحث في جغرافيّة الاتجاهات.

أدوات مشرفي محركات البحث من جوجل Google Search Console وهي أداة مجانية:

للتحقّق من أفضل 1000 كلمة مفتاحيّة قمت بترتيبها بالفعل ومقدار الزيارات التي ترسلها لك هذه الكلمات المفتاحية.

أدوات مشرفي المواقع من Ahrefs Ahrefs Webmaster Tools وهي أداة مجانية:

للتحقّق من جميع الكلمات المفتاحية التي تقوم بترتيبها حالياً، جنباً إلى جنب مع أحجام البحث المقدّرة، ودرجات صعوبة الكلمات المفتاحية، والزيارات المُحتمَلة، ومقاييس تحسين محركات البحث المفيدة الأخرى.

مولّد الكلمات المفتاحية Keyword Generator وهي أداة مجانية:

لتوليد المئات من أفكار الكلمات المفتاحية المجّانيّة من كلمة مفتاحيّة أوّليّة.

مدقّق صعوبة الكلمات المفتاحية Keyword Difficulty Checker وهي أداة مجانية:

للتحقّق من صعوبة ترتيب الكلمات المفتاحية، وفقاً لدرجة صعوبة الكلمات المفتاحية (KD) الخاصّة بـ Ahrefs.

مدقق ترتيب الكلمات المفتاحية Keyword Rank Checker وهي أداة مجانية:

للتحقّق من ترتيبك لأي كلمة مفتاحيّة في أي بلد.

مستكشف الكلمات المفتاحية Keywords Explorer:

عندما تكون جاداً في العثور على أفضل الكلمات المفتاحية لموقعك على الويب، يمكنك العثور على عشرات الآلاف من أفكار الكلمات المفتاحية في ثوانٍ من خلال هذه الأداة.

والقيام بتصفية تقارير أفكار الكلمات المفتاحية للكلمات المفتاحية التي تهمّك، والقيام بتقييم إمكانات الزيارات الخاصّة بها وصعوبة الترتيب بسهولة.

 

أفضل الكلمات المفتاحية لتحسين محركات البحث SEO:

لا توجد كلمات مفتاحيّة يُمكن اعتبارها “الأفضل”، لأنّها لن تكون إلّا التي يتم البحث عنها بشكل كبير من قِبَل جمهورك.

مع وضع ذلك في الاعتبار، الأمر متروك لك لصياغة استراتيجية من شأنها أن تساعدك على ترتيب الصفحات وزيادة الزيارات.

ستأخذ أفضل الكلمات المفتاحية لـ استراتيجية تحسين محركات البحث في الاعتبار الصلة والقوّة والحجم.

حيث يتوجّب عليك العثور على الكلمات المفتاحية التي يتم البحث عنها بشكل كبير والتي يمكنك التنافس عليها بشكل معقول بناءً على:

  • مستوى المنافسة التي تواجهها.
  • قدرتك على صناعة محتوى يفوق في الجودة ما يتم ترتيبه حالياً.

وبهذا تكون انتهيت، ولديك الآن قائمة بالكلمات المفتاحية التي ستساعدك على التركيز على الموضوعات المناسبة لعملك، وتحقّق لك بعض المكاسب قصيرة وطويلة المدى.

تأكّد من إعادة تقييم هذه الكلمات المفتاحية كل بضعة أشهر – مرّة كل ثلاثة أشهر يُعتَبَر معياراً جيداً.

لكن بعض الشركات تفضّل القيام بذلك في كثير من الأحيان أكثر من ذلك.

عندما تكتسب المزيد من القوّة في صفحات نتائج البحث SERPs، ستجد أنّه يمكنك إضافة المزيد والمزيد من الكلمات المفتاحية إلى قوائمك للتعامل معها أثناء عملك على الحفاظ على وجودك الحالي، ثم النمو في مناطق جديدة وبالمراتب العُليا.

 

المصادر

هنا

هنا